صلاح.. رحلة عشق للأرقام القياسية

صلاح محتفلاً بعد التسجيل في مرمى سيتي | إي بي إيه

سجل محمد صلاح مجدداً في مرمى مانشستر سيتي وتتواصل قصة تحطيم الأرقام القياسية للنجم المصري.

ويعيش صلاح موسماً استثنائياً حطم فيه العديد من الأرقام القياسية. وسجل صلاح الهدف الأول لفريقه في إياب دور الثمانية أمام مان سيتي، ليصبح بذلك أول لاعب مصري يصل إلى مرحلة نصف نهائي دوري أبطال أوروبا. صلاح تفوق على جميع لاعبي البريمرليغ بعدما ساهم بشكل مباشر في 50 هدفاً لفريقه في جميع المسابقات (صناعة 11 هدفاً وتسجيل 39 هدفاً).

وبات النجم المصري أول لاعب في تاريخ ليفربول يسجل 8 أهداف في موسم واحد في دوري الأبطال، وهو الرقم الذي وصل إليه زميله فيرمينو في نفس المباراة بعدما سجل الهدف الثاني في شباك مان سيتي. كما أن النجم المصري بات ثاني لاعب إفريقي يسجل 8 أهداف أو أكثر في موسم واحد من دوري أبطال أوروبا بعد الكاميروني إيتو.

سخرية

يبدو أن إصرار النجم البرازيلي فيليب كوتينيو على الانتقال إلى برشلونة الإسباني في الميركاتو الشتوي وعدم الانتظار حتى انتهاء الموسم، تحول إلى مادة للسخرية بعد تألق محمد صلاح ورفاقه في دوري أبطال أوروبا والوصول إلى المربع الذهبي.

وتناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي من جماهير ليفربول، تصريح كوتينيو فور انتقاله إلى البارسا، الذي قال فيه: «جئت إلى برشلونة للفوز بدوري الأبطال».

ولم تفوت جماهير «الريدز» الفرصة، ووجهت رسائل تحمل عبارات السخرية مثل: «نتمنى لك حظاً سعيداً»، وكتب آخر: «لقد تأهل ليفربول إلى نصف النهائي بجدارة بنتيجة 5-1، بينما ودع فريقك البطولة بخسارة مهينة».

أما حساب «مستر شيب» المتخصص في إحصائيات كرة القدم، فكتب: «كوتينيو اللاعب الوحيد من برشلونة الذي لم يفقد الأمل في الفوز بدوري الأبطال، بل تتبقى له 3 مباريات لكي يحسب له التتويج باللقب هذا الموسم، لكن بقميص ليفربول».

تعليقات

تعليقات