الصحافة الكاتالونية تهاجم زيدان

ديربي مدريد يبتسم لبرشلونة

التعادل يسيطر على مواجهة الريال وأتلتيكو | أ ب

ابتسم ديربي مدريد لبرشلونة بعد اكتفاء الريال وضيفه أتلتيكو بالتعادل الإيجابي 1 - 1، حيث ابتعد البارسا في الصدارة بفارق 11 نقطة عن أتلتيكو و15 نقطة عن غريمه التقليدي النادي الملكي، وذلك قبل 7 جولات من نهاية الدوري الإسباني، حيث يحتاج النادي الكاتالوني إلى 10 نقاط فقط من سبع مباريات، وسجل ليونيل ميسي ثلاثية ليقود برشلونة للفوز 3-1 على ليغانيس أول من أمس معادلاً رقماً قياسياً في المسابقة بخوض 38 مباراة متتالية دون هزيمة.

وظل أتلتيكو في المركز الثاني بترتيب البطولة برصيد 68 نقطة، بفارق أربع نقاط أمام الريال، صاحب المركز الثالث، الذي أهدر فرصة تشديد الخناق على جاره اللدود للانقضاض على وصافة المسابقة.


وكان الريال الطرف الأفضل على مدار شوطي المباراة، وتبارى لاعبوه في إهدار الفرص التي سنحت لهم طوال التسعين دقيقة، التي كانت كفيلة بخروجه فائزاً بعدد وافر من الأهداف، كما صادف لاعبوه سوء حظ بالغ، بعدما وقفت العارضة بالمرصاد أمام أكثر من تسديدة للفريق الملكي.


وبادر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بالتسجيل للريال في الدقيقة 53، مسجلاً هدفه الثالث والعشرين في البطولة هذا الموسم، لينفرد بالمركز الثاني في ترتيب هدافي البطولة، بفارق ستة أهداف خلف غريمه التقليدي الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة.


وكان رونالدو على موعد مع التاريخ بعدما أحرز الهدف رقم 500 للريال في تاريخ مواجهات الفريق الأبيض مع أتلتيكو في الدوري الإسباني. لم يهنأ الريال بتقدمه طويلاً، بعدما أدرك الفرنسي أنطوان جريزمان التعادل لأتلتيكو في الدقيقة 57، محرزاً هدفه الثامن عشر في النسخة الحالية للبطولة.

هجوم

وشنت الصحف الموالية لنادي برشلونة هجوماً كاسحاً على زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد، بعدما أعلن أن لاعبي فريقه لن يقوموا بالممر الشرفي عندما يواجهون برشلونة مطلع مايو المقبل. وبدأ «تقليد» الممر الشرفي في كرة القدم الإسبانية خلال السبعينيات الميلادية، علماً أنها بدأت في إنجلترا قبل ذلك التاريخ بعشرين عاماً، وتحديداً عندما حيا لاعبو ليفربول نظراءهم في تشيلسي عندما حقق الأخير لقبه في الخمسينيات.

وظهر زيدان غاضباً في المؤتمر الصحافي ليؤكد أن فريقه لن يحيي برشلونة إذا ما حسم لقب الدوري في السادس من مايو على ملعب كامب نو، متعللاً بأن النادي الكاتالوني لم يقف لتحية الريال بعد حصول نادي العاصمة الإسبانية على لقب كأس العالم للأندية 2017 والتي أقيمت في العاصمة أبوظبي.


وقال حينها جيريليمو آمور المسؤول في برشلونة إن ناديه لن يفعل ذلك لأنه لم يشارك في البطولة، بينما تنص الأعراف على أن يتم تحية النادي الفائز بلقب الدوري في المنافسة ذاتها. وكتب لويس ماسارو مدير التحرير في صحيفة «سبورت» الإسبانية عن زيدان: لقد فقد الاحترام وخالف التقاليد والأعراف، وما فعله يذكرني بما كان يفعله مورينيو، عندما يحس بفقدان الأمل.

وواصل: أنت يا زيدان لم تكن محترماً في يوم من الأيام، هل تتذكر كيف انتهت علاقتك بكرة القدم عام 2006؟! «في إشارة إلى طرده بالبطاقة الحمراء في حادثة الإيطالي ماتيراتزي الشهيرة». وختم ماسارو: لا تقم بتحية برشلونة في الممر الشرفي فالنادي ليس بحاجة إلى ذلك، ما دمت تتلقى صفعاته واحدة تلو الأخرى، فلنحتفل بالألقاب وابق أنت محتفلاً في مؤتمراتك الصحافية.

تعليقات

تعليقات