العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تواصل الحرب الكلامية بين مدربي يونايتد والبلوز

    كونتي: «جوزيه الصغير» كاذب وغير محترم

    واصل الإيطالي أنطونيو كونتي مدرب تشيلسي حربه مع البرتغالي جوزيه مورنيو مدرب مانشستر يونايتد، وبعد نهاية مباراة تشليسي ونوريتش في كأس إنجلترا، وملثما تجاهل جوزيه مورينيو الحديث عن مباراة فريقه في البطولة نفسها أمام ديربي كاونتي، قام المدرب الإيطالي بالأمر نفسه عقب نهاية مباراة فريقه ونوريتش، حيث بدأ المؤتمر الصحافي الذي تلا المباراة بالعبارة التالية: «ماضياً وحاضراً ومستقبلاً أنت رجل صغير وكاذب وغير محترم»، قبل أن يفسر أنه يقصد بهذه العبارة البرتغالي جوزيه مورينيو.

    وواصل مدرب حامل لقب الدوري الإنجليزي "البلوز" هجومه العنيف على مورينيو، حيث كان قد وصف البرتغالي من قبل بأنه وصل إلى مرحلة الخرف ليرد مدرب يونايتد على كونتي بتذكيره بأنه وإن كان خرِفاً فلم يسبق أن دين في قضية تلاعب بالمباريات، وهي النقطة التي أثارت غضب المدرب الإيطالي، الذي سبق أن أوقف أربعة أشهر من قبل بسبب هذه القضية.

    حقائق

    وقال كونتي: على الشخص المحترم أن يدرك جميع الحقائق قبل أن يتفوه باتهامات جائرة تجاه الآخرين، الحقيقة أنني عوقبت بالإيقاف لأربعة أشهر لرفضي المثول أمام لجنة التحقيق، وليس لأنني شاركت في التلاعب بنتائج المباريات، كان موقفي واضحاً للغاية، لن أمثل أمام اللجنة، واتجهت إلى المحكمة التي حكمت لصالحي وأثبت براءتي من جميع التهم التي وجهها إلى الاتحاد الإيطالي لكرة القدم، ولجنة مكافحة المراهنات في الكرة الإيطالية، تلك هي الحقيقة، ولكن البحث عن الحقيقة مهمة الأشخاص المحترمين، وليس الصغار الذين ظلوا صغاراً، وسيظلون كذلك.

    توقع

    ومضى كونتي: أتوقع من مورينيو أكثر من ذلك، إنه رجل لا يملك شخصية سوية، يمكن أن يقول أي شيء، أفتخر بالطريقة التي احتفل بها بتسجيل فريقي للأهداف، وأركض بطول خط الملعب، كان مورينيو يقوم بهذا الأمر من قبل، ولكنه بعد أن أصابه الهرم، وبات يتلقى الخسارة تلو الأخرى، وفشل في تحقيق ما طلب منه في أكثر من فريق، بات يهاجم المدربين الآخرين الذين ينتصرون عليه بطريقة تؤكد أنه لا يحمل الكثير من الصفات الحميدة.

    قناعة

    وواصل مدرب حامل لقب الدوري الإنجليزي: لم يتغير رأيي في البرتغالي الملقب بـ"سبيشل ون" وهو لقب لا يمكن أن يكون فيه دلالة على التميز إذا أطلق على مورينيو، أعتقد أن المقصود أنه متميز في الهجوم على الآخرين، والتقليل من شأن الناس من غير أن يبحث عن الحقيقة، وهي صفة لا يمكن أن يحملها شخص محترم، ولكن في النهاية هذا ما يقوم به مورينيو، من وجهة نظري التي لم تتغير في حقه منذ سنوات أنه رجل صغير وسيظل رجلاً صغيراً، فالأخلاق لا تأتي فجأة وكذلك لا تذهب فجأة، هذا أسلوبه طوال مسيرته يتهجم على الآخرين، ومن بعد ذلك يدعي أنه يدافع عن نفسه، وأن ما نقوم به نحن المدربين الآخرين لا يتفق مع أخلاق كرة القدم.

    نماذج

    وواصل كونتي في تصريحات نقلتها وسائل إعلام بريطانية أمس: لنعود إلى كل بطولة شارك فيها مورينيو، ونرى كم مرة أساء لأحد المدربين، ومن كان البادئ بالخطأ ومن تفوه بعبارات غير كريمة في حق الآخرين، حتماً ستجدون أن مورينيو هو من اتخذ الخطوة الأولى، ودافع الآخرون عن أنفسهم بعد ذلك، هي طريقته عندما يفشل في الملعب يحاول أن يخلق معارك بعيداً عن أرض الملعب حتى يصرف النظر عن الفشل الذي يلاحقه.

    واستمر: هو شخص مدعٍ كاذب، تعلمون ماذا فعل مع كلاوديو رانييري الذي منح ليستر أول لقب له في الدوري، حيث سخر مورينيو من قدرات المدرب الإيطالي في اللغة الإنجليزية، وعندما تمتم إقالته، ارتدى قميصاً فيه الأحرف الأولى لرانييري، هذا هو الشخص الذي نتعامل معه، وحتماً يوجد الكثير من الأمثلة التي يمكن أن نوردها في هذا المجال، ولكن لا أريد أن أستمر أكثر في الحديث عن شخص لا يستحق.

    مواجهة

    وقال كونتي عن اللقاء المقبل بين الفريقين في أولدترافورد في الخامس والعشرين من فبراير في الدوري، أنا جاهز لهذه المواجهة، فهل هو جاهز، هو من أثار هذه العاصفة، وصفي وكلوب بالمهرجين أمر يؤكد أنه شخص لا يملك ذرة احترام، لست مهتماً بأن يتدخل الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم في هذا الأمر، ما يهمني هو أنني لم يسبق أن أدنت في التلاعب بالمباريات، وهناك حكم محكمة يثبت ذلك.

    ترقب

    تترقب الأوساط الرياضية البريطانية ردة فعل الألماني يورغن كلوب، والذي تحفظ حتى الآن في الرد على وصف مورينيو له بالمهرج، وكان كلوب رد سريعاً بالتأكيد على أنه سيتحدث في الوقت المناسب عن هذا الأمر.

    طباعة Email