العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    ولادة مونديال الأندية.. مخاض عسير لأكثر من 90 عاما

    يروي تاريخ البشرية أن وراء كل انجاز عظيم العديد من المحاولات الفاشلة، وكل اختراع غيّر وجه الأرض كان في الأصل حلما يداعب مخيلة شخص ما.

    وينطبق هذا أيضاً على التاريخ الكروي، فمن ينسى نضال المحامي الفرنسي جول ريميه على مدار سنوات من أجل تأسيس بطولة كروية تجمع دول العالم، والتي أصبحت الآن الحدث الرياضي الأهم على ظهر الكوكب إلى جانب دورة الألعاب الأولمبية.

    وبالبحث بين سطور التاريخ الرياضي نجد قصة مشابهة لكفاح ريميه، ولكن على شكل مصغر، قصة معاناة من أجل اطلاق بطولة عالمية تجمع أبطال العالم على مستوى الأندية.

    قد يعتقد البعض أن بطولة كأس العالم للأندية، والتي تقام بنهاية كل عام، انطلقت في عام 2005، ولكن الحقيقة أن ما حدث في هذا العام هو إعادة هيكلة البطولة بشكلها المنتظم.

    بداية القصة تعود إلى عام 1909، أي قبل انطلاق النسخة الأولى لكأس العالم للمنتخبات بـ 21 عاما كاملة، حيث جرت منافسة بين أندية العالم على ملاعب مدينة تورينو الايطالية وحملت اسم السير توماس ليبتون، ويعتبرها العديد من المؤرخين المحاولة الأولى لتنظيم كأس العالم للأندية.

    وعلى الرغم من عدم استمرارية البطولة، واقامتها في عامين فقط (1909،1911) إلا أنها وضعت الأساس الأولي لبناء البطولات الدولية فيما بعد.

    Dennis Waterman holds aloft the 1911 trophy in Tyne Tees TV's 1981 dramatisation A Captain's Tale

    النسخة الأولى من البطولة أقيمت بمشاركة 4 أندية من انجلترا وايطاليا وألمانيا وسويسرا، وتوج بها فريق ويست أوكلاند الانجليزي، والذي حافظ على لقبه في النسخة الثانية أيضاً.

    وبعد عدة محاولات لإقامة بطولة دولية للأندية من جانب بعض أندية أميركا اللاتينية، والتي رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم الاعتراف بها كبطولات رسمية لاحقا، استقر الأمر على تنظيم بطولة تجمع بطلي دوري أبطال أوروبا وكوبا ليبرتادوريس، والتي عُرفت بكأس انتركونتيننتال.

    نُظمت هذه البطولة من جانب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم واتحاد أميركا اللاتينية، وأقيمت أول نسخة منها عام 1960 وتوج بها ريال مدريد الإسباني، وكانت آخر نسخة في عام 2004 وتوج بها بورتو البرتغالي.

    وبحسب جوزيف بلاتر رئيس فيفا السابق، فقد تم وضع شكل بطولة كأس العالم للأندية في شكلها الحالي في عدة سنوات، وقد عُرضت فكرة البطولة على اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم في عام 1993، وقام بعرضها سيلفيو بيرلسكوني رئيس ميلان الايطالي السابق، ورشحت عدة دول لاستضافة الحدث.

    ولكن هيكلة البطولة استغرقت سنوات، قبل أن يتم الاستقرار على تنظيمها على ملاعب البرازيل في عام 2000.

    Brazil 2000: A samba lesson for the world

    أقيمت البطولة بمشاركة 8 أندية هم كورينثيانز وفاسكو دا غاما البرازيليين، نيكاكسا المكسيكي، ومانشستر يونايتد الإنجليزي والرجاء المغربي، والنصر السعودي، ريال مدريد الأسباني ونادي ساوث ملبورن الأسترالي. 

    سجل نيكولا أنيلكا أول هدف في البطولة على النصر لريال مدريد وفاز ريال مدريد بنتيجة 3-1.

    نهائي البطولة كان برازيلياً خالصاً، حيث فاز كورينثيانز على فاسكو دا غاما بنتيجة 4-3 في الضربات الترجيحية بعد أن انتهى الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي.

    وكان من المقرر أن تقام النسخة الثانية في عام 2001، على أن يشارك بها 12 نادي، ولكن ألغيت البطولة بسبب انهيار شركة "آي إس إل" الشريك التسويقي لفيفا بسبب تراكم الديون.

    Hamad Al Montashari of Al Ittihad chases the ball

    وفي عام 2005 بدأت إقامة البطولة بنظامها الجديد، بعد أن وافق الاتحاد الأوروبي واتحاد أميركا الجنوبية على دمج بطولة انتركونتيننتال مع بطولة العالم للأندية، على أن يشارك 6 أندية بالبطولة هم أبطال قارات العالم.

    وبداية من نسخة 2007، تم السماح بمشاركة فريق من البلد المضيف للبطولة ليصبح عدد الأندية المشاركة 7 فرق.

     

    كلمات دالة:
    • كأس العالم للأندية،
    • تاريخ،
    • نشأة،
    • فيفا
    طباعة Email