العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    إيطاليا أمام ساعة الحقيقة

    دقت ساعة الحقيقة أمام إيطاليا، التي تواجه خطر عدم الوجود في نهائيات كأس العالم للمرة الأولى منذ عام 1958، وذلك عندما تستضيف السويد في إياب الملحق الأوروبي اليوم على ملعب سان سيرو في ميلانو.

    وما يعقد من مهمة الأزوري، أنه خسر مباراة الذهاب في ستوكهولم صفر-1 يوم الجمعة الماضي، ما يعني أنه في حال نجاح السويد في تسجيل هدف إياباً، سيتعين على إيطاليا بطلة العالم أربع مرات، تسجيل ثلاثة أهداف لكي تحسم بطاقة التأهل.

    وناشد حارس مرمى إيطاليا المخضرم جانلويجي بوفون (39 عاماً)، زملاءه بعدم «الهلع»، والتركيز على المهمة، وقال في هذا الصدد «صحيح أننا خسرنا، لكن تتبقى أمامنا 90 دقيقة لتخطي هذه الوضعية الصعبة.

    يجب عدم البكاء على هذا الأمر». وتابع «أتوقع من جمهور ملعب سان سيرو، أن يحمل الفريق على أكتافه، لا أريد التفكير بأن المباراة مسألة حياة أو موت، لكني مقتنع بأننا نستطيع إنجاز المهمة بمساندة الجمهور».

    وغابت إيطاليا عن العرس الكروي مرتين، عامي 1930 في النسخة الأولى، عندما قررت عدم المشاركة، وعام 1958، عندما فشلت في التأهل. وكان المنتخب الإيطالي حل ثانياً في مجموعته وراء إسبانيا، بعد أن خسر أمام الأخيرة 0 -3، كما سقط في فخ التعادل على ملعبه ضد مقدونيا 1-1.

    طباعة Email