00
إكسبو 2020 دبي اليوم

105آلاف متفرج يشهدون درس «الملكي » لـ «البلوز»

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

فاز ريال مدريد الإسباني (الأبيض الملكي) 3-2 على تشيلسي الإنجليزي (البلوز)، في مباراة ودية أقيمت في آن هاربور بولاية ميشيغان أمام 105.800 متفرج، وهو رقم قياسي لم يشهده القسم الشرقي للولايات المتحدة الأميركية من قبل.

وسجل أهداف الريال الثلاثة كل من البرازيلي ماسيلو (ق 19، 26) والإسباني ماريانو دياز ميخيا (ق 37).

وكان البلجيكي إيدين هازار نجم البلوز الأول، حاصداً ثنائية (ق 78 و90)، لكن ذلك لم يقف حائلاً دون سقوط أبناء العاصمة الإنجليزية أمام حامل لقب مسابقة دوري أوروبا 2016.

وعمد مدرب تشيلسي الجديد الإيطالي أنطونيو كونتي إلى إجراء 4 تبديلات في استراحة ما بين الشوطين، حيث أشرك الحارس البلجيكي تيبو كورتوا ومواطنه ميشي باتشوايي الوافد الجديد إلى الفريق اللندني.

زيدان راضٍ

وبرهن هازارد عن صلابة كبيرة، مسجلاً هدفين أمام الـ«ميرينغي»، وتحدث البلجيكي عقب انتهاء اللقاء عن استعدادات تشيلسي قائلاً: «نتحضر بجدية بالغة. لكننا شعرنا ببعض التعب وسط حرارة مرتفعة طبعت الأجواء. أظهرنا أشياء جميلة في نهاية اللقاء».

بدوره، كال الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد المديح للاعبيه قائلاً: «قدمنا مباراة جيدة، وتحديداً على الجهة اليسرى. أنا سعيد حقاً بمردود المجموعة».

وتابع بطل كأس العام 1998 رفقة «الديوك»، حديثه مثمناً جهود البرازيلي مارسيلو: «إنه لفخر كبير أن نشرك مارسيلو. أثبت أنه القلب النابض للفريق».

رحيل خيسي

ولم يدفع زيدان بالمهاجم الإسباني خيسي أمام تشيلسي، وسط تقارير تشير إلى سعي باريس سان جرمان لضمه إلى صفوفه، بغية سد الفراغ الذي خلفه رحيل السويدي زلاتان إبراهيموفيتش إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي.

وذكر زيدان إزاء هذه المسألة: «ما يصرح به مسؤولو سان جيرمان شأن خاص بهم، لكننا لسنا على دراية بحدوث محادثات أو ما شابه ذلك».

ولم ينتقل البرتغالي كريستيانو رونالدو والويلزي غاريث بايل إلى الولايات المتحدة برفقة ريال، حيث يتأهب أبناء العاصمة الإسبانية لخوض غمار مباراتهم الإعدادية الأخيرة ضمن جولتهم الأميركية أمام بايرن ميونيخ الألماني يوم الأربعاء المقبل، فيما سيواجه تشيلسي ميلان الإيطالي في اليوم عينه.

فوز البارسا

وتغلب برشلونة الإسباني على سلتيك الاسكتلندي 3-1، في مباراة ودية أقيمت مساء أول من أمس، في دبلن، في إطار استعدادات الفريقين للموسم الجديد.

وافتتح الفريق الكاتالوني التسجيل بوساطة لاعب وسطه التركي أردا توران بعد مرور 11 دقيقة، لكن سلتيك أدرك التعادل عن طريق لي غريفيث (29).

لكن برشلونة سرعان ما تقدم مجدداً بعد دقيقتين بوساطة هدف سجله مدافع سلتيك إيفي آمبروز خطأ في مرمى فريقه (31)، قبل أن يحسم منير الحدادي النتيجة لمصلحة فريقه نهائياً في الدقيقة 41.

وشارك النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في الشوط الأول، وكذلك فعل الأوروغوياني لويس سواريز، في حين غاب البرازيلي نيمار لمشاركته في دورة الألعاب الأولمبية التي تستضيفها بلاده اعتباراً من الأسبوع المقبل.

طباعة Email