الطريق إلى «راسلمانيا 32»(2)

نجوم جدد يرسخون في ذاكرة الجماهير

■ شون مايكلز أحد النجوم الصاعدين في بداية التسعينيات | البيان

مع بداية التسعينيات من القرن الماضي، اكتسب مهرجان «راسلمانيا» شهرة عالمية واسعة، لتقرر المنظمة للمرة الأولى إقامة النسخة السادسة في مدينة تورونتو الكندية، حيث بلغ عدد الجماهير 67,678 ألف مشجع.

وجمع النزال الرئيس بين هولك هوغان وذا أولتيمت واريور على بطولتي دبليو دبليو إف والقارات اللتين انتهتا لمصلحة هوغان، ليصبح أول مصارع يوحّد بين اللقبين في تاريخ المصارعة الحرة.

وفي عام 1991، أقيمت النسخة السابعة من المهرجان في مدينة لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا، وسط حضور جماهيري متوسط بلغ 16,158 ألف مشجع.

ومن أبرز أحداث المهرجان النزال بين أسجيتي. سلاوتير ضد هولك هوغان على بطولة دبليو دبليو إف الذي انتهى لمصلحة هوغان.

وفي عام 1992، استضافت مدينة إنديانابوليس، عاصمة ولاية إنديانا الأميركية، النسخة الثامنة من «راسلمانيا»، حيث استطاع 62,167 ألف مشجع ملء صالة «هاوسير دوم» لمتابعة هذا المهرجان المثير.

ومن أبرز أحداث المهرجان النزال الذي جمع بين بطل العالم ريك فلير وراندي سفج، وانتهى لمصلحة راندي سافج، بعد تنفيذ ضربته القاضية على ريك فلير.

أما النزال الرئيس فكان بين هولك هوغان وسايكو سيد، وبعد تدخلات من راندي سافج انتهى النزال بفوز هولك هوغان.

وفي عام 1993، انتقلت النسخة التاسعة من المهرجان إلى مدينة لاس فيغاس بولاية نيفادا الأميركية، وسط حضور جماهيري بلغ 16,891 ألف مشجع.

وجمعت نزالات المهرجان بين أندرتيكر والعملاق جونزاليس، وانتهت بفوز الأندرتيكر.

بينما انتهى نزال بطولة العالم لمصلحة العملاق الياباني يوكوزونا، عقب هزيمته بريت هارت، ليصبح بطل العالم الجديد.

وفي النزال الرئيس الذي جمع بطل العالم الجديد يوكوزونا وهولك هوغان، تمكن الأخير من الفوز بعد تنفيذه ضربته القاضية ليصبح بطل العالم.

أبطال جدد

استضافت صالة ماديسون سكوير غاردن بمدينة نيويورك الأميركية النسخة العاشرة من المهرجان بحضور 18,065 ألف مشجع.

وتواجه في المهرجان كل من بطل القارات شون مايكلز وبين رازور ريمون في مباراة السلالم، وانتهى النزال لمصلحة رازور ريمون.

أما النزال فكان بين يوكوزونا وبريت هارت، وانتهى بفوز بريت هارت، ليصبح البطل الجديد لدبليو دبليو إف.

وفي عام 1995، ذهبت النسخة الحادية عشرة من البطولة إلى مدينة هارتفورد بولاية كونيتيكت الأميركية، بحضور 16,035 ألف مشجع.

وتواجه في المهرجان كل من رازور ريمون وبطل القارات جيف جارت، وانتهت المواجهة بفوز رازور ريمون.

وفي النزال الثاني، استطاع الأندرتيكر الفوز على كينج كونج بوندي.

أما النزال الرئيس، فقد جمع بين بطل العالم ديزل وشون، حيث استطاع ديزل تنفيذ ضربته القاضية، ليفوز بالنزال والحفاظ على لقبه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات