00
إكسبو 2020 دبي اليوم

يوفنتوس يرفع شعار الحذر أمام باليرمو

ت + ت - الحجم الطبيعي

مع اتساع الفارق بين يوفنتوس المتصدر وروما صاحب المركز الثاني إلى 11 نقطة، يبدو أن الصراع على لقب الدوري الإيطالي حسم بشكل كبير ليظل الصراع الأكبر في الفترة المقبلة على المراكز التي يتأهل أصحابها للمشاركة في البطولتين الأوروبيتين للأندية.

وضمن يوفنتوس بشكل كبير الفوز بلقب الدوري الإيطالي للموسم الرابع على التوالي قبل مباراته المرتقبة اليوم أمام مضيفه باليرمو ولكن ماسيميليانو أليغري المدير الفني ليوفنتوس ما زال متمسكاً بالحذر والتحفظ رغم تفوق فريقه على روما بفارق 11 نقطة قبل آخر 12 مرحلة من المسابقة.

وقال أليغري «ما زالت هناك العديد من المباريات متبقية أمام كل فريق. يتطلب الأمر الهدوء ورباطة الجأش.. الدوري المحلي هو الهدف الأول لنا ولقب دوري أبطال أوروبا يمثل حلماً للفريق.

وفي كأس إيطاليا، علينا أن ننتظر لنرى مدى قدرتنا على قلب النتيجة السلبية التي حققناها على ملعبنا ذهاباً (في مواجهة فيورنتينا بالمربع الذهبي)». وخسر «السيدة العجوز» 1- 2 أمام فيورنتينا يوم الخميس من الأسبوع الماضي في ذهاب المربع الذهبي لكأس إيطاليا على أن يلتقي الفريقان إياباً بملعب فيورنتينا في السابع من أبريل المقبل.

تراجع

ولم تكن الهزيمة على ملعبه أمام فيورنتينا أمراً مفاجئاً ليوفنتوس الذي تراجع مستواه منذ يناير الماضي. ويحتاج الفريق إلى الفوز اليوم على باليرمو ليعزز معنويات الفريق قبل السفر إلى ألمانيا لمواجهة بوروسيا دورتموند يوم الأربعاء المقبل في إياب الدور الثاني (دور الستة عشر) لدوري أبطال أوروبا.

إجهاد

كما ينتظر أن يلعب الإجهاد دوره أيضاً في تحديد التشكيلة التي سيخوض بها كل من روما ونابولي وفيورنتينا وانتر ميلان وتورينو مباريات هذه المرحلة بعد المجهود الذي بذله كل فريق من هذه الفرق الخمسة في مباراته أول من أمس بمباراة الذهاب في دور الستة عشر بمسابقة الدوري الأوروبي.

وكان روما أقل إقناعاً من يوفنتوس في الفترة الماضية، حيث كان تعادله السلبي مع كييفو المتأزم هو التعادل الثامن للفريق في آخر تسع مباريات خاضها بالدوري الإيطالي.

طباعة Email