00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الفريقان تعادلا في ذهاب أبطال أوروبا على ملعب الأمراء

موقعة ثأر بين سان جرمان وتشلسي الليلة

sport

ت + ت - الحجم الطبيعي

بعد 11 شهراً على خروجه من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمام تشلسي الانجليزي، يبحث باريس سان جرمان الفرنسي عن الثأر من خصمه عندما يحل عليه ضيفا اليوم في إياب ثمن النهائي محاولاً تعويض نتيجة الذهاب (1-1).

خرج فريق العاصمة الفرنسية بسيناريو موجع العام الماضي، فبعد تقدمه على الفريق اللندني 3-1 في باريس سقط 2-صفر ايابا بهدف متأخر للمهاجم السنغالي ديمبا با.

لكن هذه المرة كانت مباراة الذهاب أكثر توازنا، فافتتح الصربي برانيسلاف ايفانوفيتش التسجيل لفريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو قبل ان يعادل سان جرمان على ارضه عبر الاوروغوياني ادينسون كافاني في الشوط الثاني.

ويعيش تشلسي، الذي بلغ الأدوار الإقصائية من المسابقة الاولى 11 مرة في آخر 12 موسما، أحلى أيامه محليا، فيتصدر البرمير ليغ بفارق 5 نقاط عن مانشستر سيتي حامل اللقب مع مباراة ناقصة، فيما يطارد سان جرمان ليون في صدارة الدوري الفرنسي.

توهج إبرا

وخلافا لمواجهة الموسم الماضي، عاد السويدي زلاتان ابراهيموفيتش الى لياقته وسجل 3 أهداف في اربع مباريات ومرر كرة حاسمة جميلة للارجنتيني خافيير باستوري خلال الفوز الكبير على لنس 4-1 السبت الماضي في الدوري المحلي.

وخاض فريق المدرب لوران بلان 14 مباراة من دون خسارة في مختلف المسابقات، وبرغم فشله في استعادة مستويات الموسم الماضي لا يزال في صراع على رباعية نادرة. وقال بلان: «بالطبع لدينا إيمان في مباراة تشلسي».

باريس سان جرمان مملوك من شركة قطر للاستثمار الرياضي لكنه واجه عدة صعوبات لجلب اللاعبين بسبب قانون اللعب المالي النظيف، وهو ما لم يواجهه مورينيو في ولايته الأولى مع تشلسي عندما استقدمه الملياردير الروسي رومان ابراموفيتش لبناء مجد الفريق اللندني.

لويز صديق الأمس

لكن سان جرمان تمكن برغم كل ذلك من جلب المدافع البرازيلي دافيد لويز الذي هز الشباك في المباراة الأخيرة من ضربة حرة جميلة، مقابل 50 مليون يورو من تشلسي بالذات. وعما يجعل مورينيو مدربا مميزا قال لويز: «هو مميز بالنسبة لكم وليس بالنسبة لي».

ولعب لويز في مركز الوسط الدفاعي ذهابا لكن مع عودة الإيطالي تياغو موتا لإبلاله من إصابة في ربلة ساقه، يتوقع ان يلعب في قلب الدفاع الى جانب مواطنه تياغو سيلفا الذي أراحه المدرب ضد لنس.

وفي ظل غياب لاعب الوسط البرازيلي لوكاس مورا، يتوقع ان يشارك المتألق باستوري أساسيا الى جانب ابراهيموفيتش وكافاني.

من جهته، يغيب عن تشلسي لاعب وسطه النيجيري جون اوبي ميكيل ويتوقع ان يعود لاعب الوسط الصربي نيمانيا ماتيتش بعد إيقاف مباراتين محليا.

طباعة Email