سابيلا: ميسي تحدى الإرهاق وقدم مباراة جيدة أمام رومانيا

اعترف أليخاندرو سابيلا، المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني لكرة القدم، بأن نجم الفريق ليونيل ميسي لم يشعر بأنه في حالة صحية جيدة لدى بدء مباراة المنتخب الودية أمام رومانيا في بوخارست، أول من أمس، والتي انتهت بالتعادل السلبي.

وقال سابيلا: إن «ميسي اقترب من مقاعد البدلاء لشرب الماء حيث أصابه القيء»، وذلك دون أن يصرح بمزيد من التفاصيل حول ما إذا كان نجم فريق برشلونة الإسباني يعاني من أي مرض.

وعلى الرغم من هذا شارك ميسي في المباراة حتى نهايتها، كما امتدحه سابيلا، حيث أشار إلى أنه «قدم مباراة جيدة، وقام بتمريرات خلقت فرصاً تهديفية، لكن اللعب أمام رومانيا كان صعباً».

ومن ناحية أخرى، صرح سابيلا بأن تدريب ميسي «أمر سهل»، لأنه «أفضل لاعب في العالم». وأضاف: «أتمنى لو كان جميع المدربين لديهم لاعب مثل ميسي».

وبرر سابيلا نتيجة التعادل، بأن لاعبيه لم يجروا تدريبات الإحماء قبل المباراة.

وقال في هذا الصدد: «نجري عادة تدريبات الإحماء في الملعب ولكن هذه المرة قررنا أن نجريها داخل غرف خلع الملابس، لأننا كنا قد تدربنا قبل اللقاء».

لا للتهويل

من جانبه، قلل نجم كرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي من حجم الصدمة التي تلقاها منتخب بلاده بالتعادل السلبي مع مضيفه الروماني، ضمن استعدادات المنتخب الأرجنتيني لبطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل.

وسقط المنتخب الأرجنتيني في فخ التعادل السلبي مع مضيفه الروماني ودياً، مساء أمس الأربعاء، في العاصمة بوخارست قبل 99 يوماً من انطلاق فعاليات المونديال البرازيلي.

وقال ميسي، في تصريحات لقناة «تايك سبورتس» الأرجنتينية: «لا أسوق أي مبررات أو أعذار، ولكن حالة وظروف الملعب لم تساعدنا. وأوضح ميسي نجم هجوم برشلونة الإسباني وقائد المنتخب الأرجنتيني، أن المنتخب الروماني جعل المواجهة «صعبة» للغاية على فريقه بعدما لجأ للدفاع المتكتل طيلة المباراة.

أرضية سيئة

وقال ميسي: «عندما يحدث هذا، يتعين عليك اللعب بسرعة وتتناقل الكرة سريعاً، وتبحث عن المساحات. ولكن هذا لم يحدث في هذه المباراة، لأن حالة أرضية الملعب لم تساعد الفريق على هذا.. فريقنا على ما يرام»، مشيراً إلى أن التعادل في هذه المباراة لا يعد مقياساً لمستوى الفريق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات