الرجاء المغربي إلى قبل نهائي مونديال الأندية

البنزرتي: الفوز على مينيرو البرازيلي ليس مستحيلاً

صورة

أكد مدرب الرجاء البيضاوي بطل المغرب التونسي فوزي البنزرتي انه كان واثقا من قدرة فريقه على تخطي مونتري المكسيكي وبلوغ الدور نصف النهائي لنهائيات كأس العالم للأندية المقامة حاليا في المغرب.

وقال البنزرتي في مؤتمر صحافي إن الفوز في المباراة المقبلة على نادي أتلتيكو مينيرو البرازيلي الذي يضم في صفوفه النجم العالمي رونالدينيو ليس مستحيلا.

وعن الفوز على مونتيري 2-1 بعد التمديد: "قدمنا مباراة كبيرة ومرة أخرى أثبتنا أننا نملك مؤهلات فنية كبيرة وامكانيات لمقارعة الفرق الكبيرة. كنت واثقا بقدرات فريقي على تخطي مونتيري وهو ما حصل".

وأضاف "يجب ان نثق في قدراتنا للذهاب بعيدا في البطولة ويجب ان نكون دائما متفائلين حتى الثانية الأخيرة. التفاؤل حافز مهم لتحقيق النتائج الجيدة وتخطي الصعاب، لو لم نكن متفائلين لما وصلنا الى نصف النهائي".

وتابع "لعبنا ضد فريق كبير جدا ويملك فنيات عالية، سيطرنا على المجريات وضغطنا على لاعبي الفريق الخصم. خطتنا نجحت بنسبة كبيرة والفضل يعود الى التركيز والقتالية والروح المعنوية وقوة شخصية الفريق، كان بامكاننا تسجيل اكثر من هدفين ولكني فخور باللاعبين وبادائهم".

واردف قائلا: "ثقتي في نفسي ومؤهلاتي كبيرة جدا وقلت ذلك منذ وصولي وتحملي للمسؤولية، وتلك الثقة لا تتأثر سواء فزت أو خسرت، لان هذه هي كرة القدم".

منافس مجهول

وبخصوص المباراة المقبلة امام اتلتيكو مينيرو الاربعاء المقبل، قال البنزرتي: "لا أعرف شيئا عن الفريق البرازيلي سوى انه يملك فنيات عالية ولاعبين كبارا، سندرس اشرطة فيديو لمبارياته، نحن نحترمه ولكن الفوز عليه ليس مستحيلا".

وأضاف "سنحاول استعادة لياقتنا كوننا خضنا مباراتين في مدى ثلاثة ايام وواحدة منها لمدة 120 دقيقة. مباراة اليوم كانت مختلفة تماما عن مباراة اوكلاند وبذلنا فيها مجهودات كبيرة وبالتالي نحتاج الى الراحة للاستعداد لاتليتيكو مينيرو حيث نسعى الى تقديم عرض رائع ايضا لامتاع الجماهير التي تساندنا بقوة ويعود لها الفضل ايضا فيما نحققه في هذه البطولة".

إشادة

وأشاد البنزرتي بحارس مرمى فريقه خالد العسكري الذي اختير افضل لاعب في المباراة بفضل تدخلاته الرائعة في أكثر من مناسبة، وقال: "حارس المرمى كان حاسما في النتيجة النهائية، لقد أنقذ مرمانا في مناسبات عدة وهذا دوره بالتأكيد، ولكن أعود وأقول بأن الفريق بأكمله كان رائعا اليوم".

من جهته، قال العسكري انه يملك مؤهلات كبيرة "لا تظهر الا في المباريات امام الفرق الكبرى لانها تخلق الكثير من الفرص وبالتالي تسنح امامي الفرصة للتدخل أكثر من مرة، خلافا للمباريات التي تكون فيها فرص التسجيل قليلة حيث يدب الملل ويتأثر مستواي وتدخل مرماي أهداف سهلة".

استياء

في المقابل، اعرب مدرب مونتيري خوسيه كروز عن استيائه الكبير للخسارة ولكنه اشار الى انه فخور بلاعبيه بالنظر الى المستوى الذي قدموه.

وقال "المباراة كانت صعبة وكنا نتوقع ذلك لأننا لعبنا امام فريق جيد وكان يتعين علينا ان نكون حاضرين طيلة المباراة والتركيز لكننا لم نفعل ذلك في مناسبتين واهتزت شباكنا بالتالي مرتين".

وأضاف "نحن مستاؤون بالتأكيد لهذه الخسارة لاننا كنا نسعى الى اسعاد جماهيرنا وتحقيق هدفنا وهو بلوغ الدور نصف النهائي لكن حارس مرمى الرجاء كان حاسما وانقذ مرماه من اهداف عدة. لا نريد ان نبكي على الخسارة ولكن يجب ان ننهض ونكون اكثر ايجابية. لدينا محترفون كبار وناضجون وبامكانهم اعادة التوازن الى الفريق".

درس جيد

وتابع "انا فخور بلاعبي فريقي لانهم قدموا اداء رائعا. في بعض الاحيان تكون الهزائم بمثابة دروس، وسقوطنا امام الرجاء درس جيد لنا، سنحاول استخلاص العبر لنقدم اداء جيدا في مباراتنا المقبلة (امام الاهلي على المركز الخامس)، لاننا لن نغير اهدافنا وسنلعب من اجل الفوز لتحقيق نهاية سعيدة في هذه البطولة".

وختم "كنا نرغب في الذهاب بعيدا في البطولة، لكننا سقطنا امام فريق قوي وذلك ليس بغريب على كرة القدم الافريقية فيما تبدو المنافسة اقل نسبيا في الكونكاكاف".

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات