احتفالات للرجاء ووداع حزين لأبو تريكة

كسر مشجعو الرجاء البيضاوي المبتهجون الهدوء المعتاد في منتجع أغادير السياحي، بعدما بلغ فريقهم قبل نهائي كأس العالم للأندية لكرة القدم بانتصار مفاجئ على مونتيري السبت.

وبعد نحو أسبوع من إقالة المدرب محمد فاخر، فاجأ الفريق المغربي منافسه المكسيكي بطل أميركا الشمالية والوسطى والكاريبي، وفاز عليه 2-1، بعد وقت إضافي ليضرب موعداً في الدور قبل النهائي مع أتليتيكو مينيرو فريق رونالدينيو بعد غد.

كما شهدت مباراة أخرى باستاد أغادير، ما قد يكون الظهور الأخير لمحمد أبو تريكة - وهو واحد من أفضل اللاعبين الأفارقة في جيله - بعد أن غادر الملعب مصاباً بين الشوطين، خلال خسارة الأهلي 2-صفر أمام جوانجتشو ايفر جراند.

وملأ الآلاف من مشجعي الرجاء المدينة قبل ساعات من مباراة فريقهم وسط دهشة السياح الأوروبيين، الذين جاؤوا سعياً وراء عطلة هادئة، هرباً من شتاء الشمال.

احتفالات

وبعد المباراة احتفل العديد من المشجعين بقيادة سياراتهم وإطلاق الأبواق والتلويح بالأعلام من النوافذ، ليتسببوا في توقف المرور في وسط المدينة.

كما صنع مشجعو الرجاء بألوانهم الخضراء والبيضاء أجواء حماسية داخل الاستاد الجديد، وهتفوا من دون توقف طيلة المباراة.

وتقدم فريقهم في الدقيقة 25 عندما أخطأ حارس مونتيري جوناثان اوروزكو في تقدير كرة عرضية من اليمين، ليتابعها شمس الدين الشطيبي في المرمى.

وتعادل الفريق المكسيكي، الذي يشارك للمرة الثالثة على التوالي في الدقيقة 53، عندما أرسل اومبرتو سوازو تمريرة عرضية من ركلة حرة، قابلها القائد خوسيه ماريا باسانتا بضربة رأس داخل الشباك. لكن الرجاء سرق المباراة حين وضع لاعب الوسط القادم من ساحل العاج كوكو جويهي الكرة برأسه في الشباك، بعد ركلة ركنية، عقب مرور خمس دقائق من الوقت الإضافي.

وبدأ يوم أبو تريكة الحزين حين أهدر فرصة خطرة لمنح الأهلي بطل أفريقيا التقدم مبكراً، بعد أن سدد برأسه بعيداً، والمرمى مفتوح أمامه.

واستفاد جوانجتشو بطل آسيا - بقيادة المدرب الإيطالي الفائز بكأس العالم مارشيلو ليبي - لأقصى درجة وضرب موعداً مع بايرن ميونيخ في أغادير غداً.

طموح ليبي

وقال ليبي "إذا واجهنا بايرن 100 مرة، قد يحققون الفوز في 99 من هذه اللقاءات، لكن من الممكن أن نفوز مرة واحدة، هذه هي فلسفتي دائماً".

 

 

اعتزال ابو تريكة

 

 

اكد أبو تريكة بالفعل،انه سيعتزل كرة القدم بعد البطولة، رغم أن الأهلي يحاول إقناعه بالاستمرار.

وقال محمد يوسف مدرب الأهلي "لم يتم إبلاغنا بأي شيء رسمياً، ما زلنا بحاجة إلى أبو تريكة، إنه لاعب له قيمة كبيرة، لاعب كبير".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات