يوفنتوس يغرق في ثلوج اسطنبول ويودع دوري الأبطال

صورة

انتهى مشوار يوفنتوس الايطالي في مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم باكرا بعد ان ودع من الدور الاول بخسارته امام مضيفه غلطة سراي التركي صفر-1 اليوم الاربعاء في المباراة المستكملة بينهما في الجولة السادسة الاخيرة من منافسات المجموعة الثانية.

وسجل الهولندي ويسلي سنايدر هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 85.

وكانت المباراة مقررة امس الثلاثاء لكن الثلوج تسببت بإيقافها بعد 31 دقيقة على صافرة البداية ثم استكملت اليوم وسط ظروف سيئة لملعب "علي سامي ين سبور كومبلكسي" حيث حالت الوحول دون تناقل الكرة بالشكل المطلوب.

لكن الفريق التركي نجح في نهاية المطاف في خطف هدف فوزه الثاني في المجموعة بفضل سنايدر، ما سمح له بالتأهل الى الدور الثاني برفقة ريال مدريد الاسباني الذي حسم الصدارة بفارق 9 نقاط عن وصيفه بعد فوزه مساء الثلاثاء على مضيفه كوبنهاغن الدنماركي 2-صفر.

اما بالنسبة ليوفنتوس الذي كان بحاجة الى نقطة التعادل من اجل الحصول على البطاقة الثانية في المجموعة، فسيكتفي بإكمال مشواره القاري في مسابقة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ".

ولم يكن مدرب يوفنتوس انتونيو كونتي راضيا على الاطلاق عن ظروف المباراة، وهو قال بانه طلب مرارا من الحكم تأجيلها مجددا بسبب سوء ارضية الملعب، مضيفا "تمت معاقبتنا بطريقة قاسية جدا. أهنئ لاعبي فريقي لانهم قدموا كل ما لديهم على ارضية ملعب لم تكن ملائمة لمباراة في كرة القدم، وهذا الواقع كان بمثابة العقاب الكبير بالنسبة لنا".

وواصل "الامر المؤسف هو ان تأهلنا تأجل حتى هذه المباراة الاخيرة. نأمل ان نكون تعلمنا امثولة للمستقبل".

اما مواطنه روبرتو مانشيني الذي استلم الاشراف على غلطة سراي خلفا لفاتح تيريم بعد الهزيمة الثقيلة التي تلقاها الفريق التركي على ارضه امام ريال مدريد (1-6) في الجولة الاولى، فأشار لشبكة "سكاي" الايطالية بان ظروف المباراة كانت "خطيرة" وكان من المفضل تأجيلها مجددا.

وتابع مدرب مانشستر سيتي الانجليزي السابق الذي خاض اول مباراة له مع غلطة سراي بمواجهة يوفنتوس خلال لقاء الذهاب (2-2)، "كان من الصعب تناقل الكرة، ربما كان من الافضل عدم اللعب. كان الوضع خطيرا على اللاعبين. كان الوضع صعبا لكن الشبان قاموا بعمل جيد. النقطة التي حصلنا عليها في تورينو خدمتنا كثيرا واستحقينا اليوم هذا الفوز".

واردف مانشيني قائلا "انها افضل مباراة لنا منذ فوزنا على كوبنهاغن (3-1) في ملعبنا. ما يسعدني هو ان هذا الفريق اظهر الكثير من الاندفاع. صحيح اننا نملك مع بوراك (يلماظ) وديدييه (دروغبا) وويسلي (سنايدر) لاعبين بإمكانهم قلب المباراة، لكن اليوم كل الفريق كان حاضرا وهذا ما خلق الفارق بمواجهة يوفنتوس. انا واثق من انه سيتمكن الان من تحقيق نتائج جيدة في الدوري"، في اشارة منه الى احتلال فريقه المركز الرابع في الدوري المحلي بفارق 9 نقاط عن غريمه فنربغشه المتصدر.

وكانت الفرصة الابرز في الدقائق المتبقية من الشوط الاول بعد انطلاق المباراة من الدقيقة 32 من نصيب يوفنتوس عبر الارجنتيني كارلوس تيفيز الذي وصلته الكرة بتمريرة من الاسباني فرناندو لورنتي فتوغل بها وحاول ايداعها الشباك لكنه فقد توازنه بسبب الارضية السيئة لتجد طريقها الى الشباك الجانبية لمرمى الحارس الاوروغوياني فرناندو موسليرا (40).

وانتظر الفريق التركي حتى الدقيقة 58 ليحصل على فرصته الاولى وكانت عبر العاجي ديدييه دروغبا بتسديدة من خارج المنطقة لكن الحارس القائد جانلويجي بوفون تدخل ببراعة (58).

ورد يوفنتوس بفرصة نادرة لكلاوديو ماركيزيو من خارج المنطقة لكن موسليرا كان في المكان المناسب لانقاذ الموقف (79).

وعندما اعتقد الجميع ان يوفنتوس سيعود الى تورينو ببطاقة الدور الثاني، قال سنايدر، العائد الى فريقه بعد تعافيه من الاصابة، كلمته في الوقت القاتل بعد ان وصلته الكرة بتمريرة رأسية من دروغبا فسيطر عليها ثم سددها في الزاوية البعيدة عن بوفون، مانحا الفريق التركي بطاقة العبور الى الدور الثاني للمرة الثانية على التوالي، علما بان الفريق الذهبي والنبيذي غاب عن دور المجموعات منذ موسم 2008-2009 قبل ان يصل الى ربع نهائي نسخة الموسم الماضي حين انتهى مشواره على يد ريال مدريد (صفر-3 و3-2).

ولحق غلطة سراي الى الدور الثاني بمانشستر يونايتد الانكليزي وباير ليفركوزن الالماني (المجموعة الاولى) وباريس سان جرمان الفرنسي واولمبياكوس اليوناني (الثالثة) وبايرن ميونيخ الالماني حامل اللقب ومانشستر سيتي الانكليزي (الرابعة) ومواطن الاخير تشلسي (الخامسة) واتلتيكو مدريد (السابعة) وبرشلونة (الثامنة) الاسبانيين، اضافة الى مواطنهما ريال مدريد.

وتبقى هناك خمس بطاقات تحسم اليوم الاربعاء ويتنافس عليها بازل السويسري وشالكه الالماني (الخامسة) وارسنال الانكليزي وبوروسيا دورتموند الالماني ونابولي الايطالي (السادسة) وزينيت سان بطرسبورغ الروسي وبورتو البرتغالي (السابعة) وميلان الايطالي واياكس امستردام الهولندي (الثامنة).

وتقام قرعة الدور الثاني الاثنين المقبل على ان تقام مباريات الذهاب في 18 و19 و25 و26 فبراير المقبل والاياب في 11 و12 و18 و19 مارس. 
 
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات