نكسة الشياطين الحمر

مويس يفشل في تحقيق نجاح فيرغسون مع يونايتد

صورة

السير على خطى اليكس فيرغسون لم يكن ليصبح بالأمر السهل للمدرب ديفيد مويس لكن قليلاً من جماهير مانشستر يونايتد كانت ستتوقع ان يتأخر حامل اللقب بفارق 12 نقطة عن صاحب الصدارة وينتكس مع مرور ثلث الموسم فقط في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم.

وخسر يونايتد للمرة الرابعة في الدوري هذا الموسم بعد هزيمته 1-صفر على ملعبه امام ايفرتون أول من أمس لتنكشف كل الثغرات في الفريق الذي أحرز لقب الدوري للمرة 20 في تاريخه خلال مايو الماضي بعدما تمكن فيرجسون من سد جميع الشقوق بنجاح.

لكن من الظلم القاء كل اللوم على مويس وهو لا يزال يتلمس خطاه في يونايتد بعد 11 عاما مع ايفرتون الذي كان يمثل مجرد انهاء الدوري ضمن المراكز الستة الأولى نجاحا كبيرا بالنسبة له. ورغم هذا يجب ان يتحمل الاسكتلندي مويز (50 عاما) بعض المسؤولية بسبب عدم ضخ دماء جديدة في خط الوسط الذي يفتقد صانع اللعب المناسب ويعاني من أجل حماية دفاع مهتز في غياب مايكل كاريك.

رأي شيرر

ولخص الان شيرر المهاجم السابق لمنتخب انجلترا ونيوكاسل يونايتد والذي يعمل حاليا كناقد في هيئة الاذاعة البريطانية ما يعاني منه يونايتد بعد الهزيمة امام ايفرتون.

وقال شيرر "افتقد الفريق كاريك امام ايفرتون اضافة الى لاعب وسط قادر على صنع وتسجيل الاهداف."

واضاف "كان من السهل للغاية في بعض الاحيان ان يمر ايفرتون من رباعي خط ظهر يونايتد."

وبدا ان تعاقد مويز مع مروان فيلاني ليس بالقرار الصائب في ظل عدم قدرة اللاعب البلجيكي العملاق على التكيف مع متطلبات خط وسط يونايتد.

معاناة الدفاع

ومع كبر سن ريو فرديناند ونيمانيا فيديتش زادت معاناة قلب الدفاع كما فشل البدلاء في ترك بصمة توضح قدرتهم على الاستمرار في التشكيلة الاساسية.

ويملك مويس العديد من الخيارات في مركز الجناح والخط الامامي ونجح الفريق بالفعل في تسجيل الاهداف رغم غياب الهولندي روبن فان بيرسي بسبب الاصابة بفضل المستوى الجيد الذي ظهر به وين روني. ورغم انه من المستبعد ان تنجح عودة فان بيرسي لكامل لياقته في حل كل مشاكل يونايتد الا ان الفريق افتقد بشدة قدرات المهاجم الهولندي في التسجيل بعد اضاعة العديد من الفرص قبل ان تهتز شباكه امام ايفرتون قرب النهاية عبر برايان اوفيدو.

الحظوظ الأوروبية

ويسير يونايتد بشكل جيد في دوري ابطال اوروبا وضمن التأهل الى دور الستة عشر قبل جولة واحدة على نهاية دور المجموعات لكن الاهتزاز على المستوى المحلي قد يدفع مويس لتعزيز صفوف الفريق في فترة الانتقالات الشتوية خلال يناير المقبل. ويواجه يونايتد خطر الابتعاد عن المربع الذهبي وعدم التأهل لدوري الابطال وهو ما اشار اليه روبي فاولر مهاجم ليفربول السابق والذي يعمل حاليا كناقد في هيئة الاذاعة البريطانية.

وقال فاولر "لا اعتقد ان يونايتد سيفوز بالدوري. اعتقد ايضا انه سيعاني لانهاء الموسم ضمن الاربعة الاوائل."

ويعلم مويس جيدا شعور المنافسة على التأهل الى كأس الأندية الاوروبية عندما كان مع ايفرتون لكن هذا لن ينال رضا جماهير يونايتد المتحمسة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات