بلاتيني يقترح طرد اللاعب المخطئ 15 دقيقة بدلا من انذاره

اقترح الأسطورة الفرنسي ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) اليوم الخميس في مقابلة صحفية اتباع نظام جديد لمعاقبة اللاعبين خلال المباريات بدلا من الانذارات.

وأعرب بلاتيني عن رغبته في تقديم مشروع قانون جديد في كرة القدم يسمح بطرد اللاعب المرتكب لخطأ عنيف من 10 إلى 15 دقيقة في ذات المباراة التي أرتكب فيها الخطأ بدلا من حصوله على بطاقة صفراء، وهو قانون أشبه بما يتم تطبيقه في لعبة الرجبي.

ويرى بلاتيني أن مثل هذه العقوبة ستكون أكثر عدلا لأنها ستصب بشكل مباشر في صالح الفريق الذي تأثر من الخطأ المرتكب من قبل لاعب الفريق المنافس.

وفي الوقت الحالي فإن اللاعب الذي يتعرض لعدد من البطاقات الصفراء سواء خلال مباراة واحدة أو في مباريات متعاقبة يتم إيقافه في المباراة التالية.
 
وأوضح بلاتيني لصحيفة "آس" الاسبانية "إنها فكرة ، اقتراح، لا تحتاج إلى اختبار، ينبغي أن نرى ما إذا كان هذا الأمر جيد لكرة القدم"، في اشارة إلى عقوبة طرد اللاعب المخطئ لمدة 10 أو 15 دقيقة.
 
وأشار بلاتيني إلى أن الأخطاء التي يرتكبها حراس المرمى داخل منطقة الجزاء ليس من المفترض أن يتم مقابلتها ببطاقة حمراء.
 

وأوضح رئيس اليويفا "العقوبة تبدو قاسية، ضربة الجزاء في حد ذاتها عقوبة كافية".
 

واقترح بلاتيني أن تتأهل الأندية الفائزة بلقب الكأس في بلادها، بشكل مباشر إلى دوري أبطال أوروبا في الموسم التالي.
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات