كأس الشيخة فاطمة بنت مبارك تصل مضمار هايدوك

ت + ت - الحجم الطبيعي

يستضيف مضمار هايدوك الإنجليزي، اليوم، سباق كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للخيول العربية الأصيلة (للفئة الثالثة) برعاية النسخة الـ 14 لمهرجان سباقات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان.

ويأتي تنظيم هذه السباقات تشجيعاً ودعماً من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة، إلى الترويج للخيول العربية الأصيلة والتراث العريق للدولة، حسب استراتيجية المهرجان.

وتعد جائزة كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك التي تبلغ قيمتها 14 ألف جنيه استرليني، أغلى سباق برعاية مهرجان سباقات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان في المملكة المتحدة لعام 2022، وتقام بالتزامن مع أكبر سباقات مضمار هايدوك في الموسم على كأس السرعة للفئة الأولى.

ويشارك في السباق البالغ طوله 1600 متر، ستة خيول، أبرزها الفرس «بيان عذبة» لعذبة للسباقات بإشراف المدرب فيليب كولينجتون، وقيادة تاج أوشي بطل الفرسان في الإمارات أكثر من مرة، والتي تدافع عن لقبها الذي حققته العام الماضي.

وتواجه «بيان عذبة» العديد من منافسيها من العام الماضي، وأبرزها «عبية عذبة» من دلمون ريسينج والتي كانت في المركز الثالث في تلك المناسبة، وخاضت «عبية عذبة» حملتها مع هذا السباق كهدف، حيث احتلت أخيراً المركز الثالث في سباق السرعة الذي فازت به «بيان عذبة» العام الماضي.

منافسة

وهناك «الكاسر» الذي احتل المرتبة الخامسة خلف «بيان عذبة» في عام 2021، وهو بقيادة شون ليفي، وبإشراف جيمس أوين الذي يشرف أيضاً على «بلقيس»، لجاري ألسوب، وبقيادة هولي دويل التي شاركت الفرس البالغة من العمر خمس سنوات في نجاحها الأول في مايو.

كأس الوثبة

ومن جهة أخرى يستضيف مضمار سلوزفيك البولندي، تحدي كأس الوثبة ستاليونز ـ نجرودا بيشورا، لمسافة 2000 متر، بمشاركة (7) خيول في سن ثلاث سنوات فقط، تتنافس على جوائز مالية وقدرها 5 آلاف يورو.

ويتصدر الترشيحات «شانضرة الفلاح» لمحمد عبيد الخيال، وقيادة كوماربيك اولو، و«نسمة» للشيخ ناصر بن محمد الحشار، بقيادة كي كرزيبوسكي، وكلاهما بإشراف سيي فريسي، و«جولين دو باوي» لعبد الهادي المطير، بإشراف ام كاسبرزايك، وقيادة أي وجسيك، و«جافا دفيالتييه» لمزرعة العوض بقيادة دي سباتابيكوف. ولعب المهرجان دوراً مهماً في الترويج للسباقات العربية وزيادة إنتاج الخيول في جميع أنحاء العالم منذ بدايته في عام 2009، بهدف مواصلة الجهود التي بذلها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، للحفاظ على التراث الرياضي ورياضة الفروسية على وجه الخصوص.

ويقوم المهرجان برعاية أكثر من 150 سباقاً في عام 2022، ويدعم مجموعة واسعة من السباقات من المبتدئة إلى أعلى المستويات، والتي تتوج بأقوى سباق للخيول العربية في العالم على العشب البالغ جائزته 5 ملايين درهم، وهو جوهرة تاج الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان للفئة الأولى في أبوظبي في ديسمبر.

ويدعم ويرعى المهرجان دائرة الثقافة والسياحة، ومجلس أبوظبي الرياضي، والأرشيف والمكتبة الوطنية الشريك الرئيسي، واتصالات الشريك الرسمي، والوطنية للأعلاف الشريك الاستراتيجي، وطيران الإمارات الناقل الرسمي، ويرعاه أيضاً المسعود ـ نيسان، وأريج الأميرات، وعمير بن يوسف للسفريات، وقناة ياس، والاتحاد النسائي العام، والمجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وشركة فيولا، ونادي أبوظبي للفروسية، وجمعية الإمارات للخيول العربية الأصيلة.

طباعة Email