سالم الكتبي بطل مونديال القدرة يتألق في «راشفورد»

ت + ت - الحجم الطبيعي

تصدر فرسان الإمارات المشهد من جديد في سباقات القدرة التي شهدتها راشفورد بمنطقة نورفوك ببريطانيا، حيث تمكن الفارس سالم ملهوف الكتبي حامل لقب بطولة العالم للقدرة، من إحراز المركز الأول في سباق الـ 160 كلم، ممتطياً صهوة الجواد «أحمد دور بارتاس» لإسطبلات M7، وجاء في المركز الثاني الفارس الإسباني غويلم سولديفيلا على صهوة «ماجيك ريتشارد» لإسطبلات SS، بينما حققت المركز الثالث الفارسة الأرجنتينية مارتينا سبيلانزون على صهوة «اس دبليو غيلتشيم» لإسطبلات M7.

ويعتبر سالم ملهوف الكتبي من أبرز فرسان الإمارات المشاركين في السباق عطفاً على مسيرته الحافلة بالعديد من الألقاب المحلية والدولية أبرزها تتويجه بلقب النسخة الماضية لبطولة العالم للكبار لمسافة 160 كلم التي أقيمت في مدينة بيزا بإقليم توسكانا بإيطاليا على صهوة الفرس «هالة» لإسطبلات M7، ومن أبرز الألقاب التي حققها على الصعيد الخليجي تتويجه بكأس خادم الحرمين الشريفين للقدرة لمسافة 120 كلم في عام 2019 على صهوة الجواد «بلاك ريدج انديغو» لإسطبلات M7، إضافة إلى العديد من الألقاب المحلية والدولية من بينها كأس الإسطبلات الخاصة في مهرجان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة، وتتويجه بلقب النسخة الأخيرة من كأس سمو ولي عهد دبي للقدرة لمسافة 119 كلم وكأس ملك البحرين للقدرة لمسافة 120 كيلومتراً.

سباق 120 كلم

وتألقت إسطبلات M7 في سباقات راشفورد للقدرة، حيث شهد سباق الـ 120 كلم، فوز الفارس راشد أحمد الصغير الكتبي بالمركز الأول على صهوة «إيل نايز ماجنفيد»، وحقق المركز الثاني الفارس زايد أحمد المري على صهوة «بل راي» لإسطبلات F3، ونال المركز الثالث الفارس سعيد سالم المهيري على صهوة «الن كاركو» لإسطبلات M7، يليه في المركز الرابع الفارس زايد محمد عتيق خميس المهيري على صهوة «الجاني دى شاني» لإسطبلات F3، وجاء في المركز الخامس الفارس راشد محمد عتيق خميس المهيري على صهوة «اس اتش هاريت» لإسطبلات F3.

تحضيرات

وتستمر تحضيرات فرسان الإمارات عبر المشاركة في سباقات الموسم الأوروبي الخارجي لغاية منتصف أغسطس الجاري استعداداً للاستحقاقات الدولية المقبلة وعلى رأسها بطولة العالم للقدرة للكبار لمسافة 160 كلم المقرر إقامتها في إيطاليا شهر أكتوبر المقبل، إضافة إلى مونديال الخيول الصغيرة بعمر 8 سنوات في إسبانيا شهر سبتمبر المقبل.

طباعة Email