00
إكسبو 2020 دبي اليوم

سباق كأس منصور بن زايد للخيول ينطلق بالشارقة اليوم

جانب من منافسات النسخة السابقة | أرشيفية

ت + ت - الحجم الطبيعي

ينظم نادي الشارقة للفروسية والسباق اليوم بالتعاون مع هيئة الإمارات لسباق الخيل سباق كأس سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان - السباق الرابع لمضمار الشارقة لونجين للموسم 2021- 2022 على أرض مضمار الشارقة لونجين بالنادي برعاية مجلس الشارقة الرياضي ومستشفى الشارقة للخيول ومجموعة المروان القابضة ومربط العين.

يشارك في السباق - الذي يتألف من 6 أشواط لمختلف المسافات والمستويات - 83 جواداً من الخيول العربية الأصيلة وخيول الإنتاج المحلي والخيول المهجنة الأصيلة مع وجود 8 جياد على الاحتياط وبجوائز يبلغ مجموعها 310 آلاف درهم.

وينطلق السباق بالشوط الأول وهو مقدم من مجموعة المروان القابضة ومخصص للخيول العربية الأصيلة تكافؤ بعمر 4 - 5 سنوات فأكبر من إنتاج دولة الإمارات لمسافة 1200م وبجوائز تصل إلى 40 ألف درهم وبمشاركة 16 جواداً مع وجود 4 على الاحتياط.

أما الشوط الثاني فهو مقدم من مستشفى الشارقة للخيول ومخصص للخيول العربية الأصيلة المبتدئة توليد الإمارات بعمر أربع سنوات فقط لمسافة 1000م وبجوائز تصل إلى 40 ألف درهم وبمشاركة 12 جواداً.

وخصص الشوط الثالث وهو مقدم أيضاً من مجموعة المروان القابضة للخيول العربية الأصيلة بعمر 4 سنوات فأكبر - تكافؤ ضمن التصنيف لمسافة 1700م وجوائز هذا الشوط 40 ألف درهم بمشاركة 16 جواداً.

في حين خصص الشوط الرابع كأس الإمارات للمنتجين، وهو مقدم من مربط العين للخيول العربية الأصيلة، ويشترط في هذا الشوط أن تكون الخيل المشاركة من إنتاج المالك لها - ويأتي الشوط بنظام التكافؤ ضمن التصنيف لمسافة 1700م وتصل جوائزه إلى 50 ألف درهم بمشاركة 12 جواداً.

والشوط الخامس هو كأس سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وهو مقدم من مجلس الشارقة الرياضي ومخصص للخيول العربية الأصيلة ومن إنتاج دولة الإمارات والمصنفة بعمر 4 و5 سنوات لمسافة 1200م وجوائزه 100 ألف درهم بمشاركة 11 جواداً.

ويختتم السباق بالشوط السادس المقدم من مستشفى الشارقة للخيول وهو شوط تكافؤ مخصص للخيول المهجنة الأصيلة والمصنفة بعمر 3 سنوات وما فوق لمسافة 1200م، وهو شوط تكافؤ وتصل جوائزه إلى 40 ألف درهم بمشاركة 16 جواداً مع وجود 4 جياد على الاحتياط.

وأكد الشيخ عبد الله بن ماجد القاسمي رئيس نادي الشارقة للفروسية والسباق أهمية دعم الإنتاج المحلي من الخيول وكذلك الجواد العربي تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، حيث خصص مضمار الشارقة لونجين في كل لقاء خمسة أشواط من مجموع ستة أشواط للخيول العربية الأصيلة، وقال: «ولتشجيع المنتجين في الدولة نظمنا شوطاً مخصصاً للملاك المنتجين ليكون كأس الإمارات للمنتجين في خطوة تهدف إلى تشجيع المنتجين وزيادة الإنتاج، ولتكون دافعاً للملاك بأن يكونوا في مصاف المنتجين في الدولة».

طباعة Email