إسطبل FS.. تألق في ميادين القدرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

رغم مرور أقل من عام على تأسيس إسطبل FS، إلا أن الإسطبل الواعد أثبت نجوميته المبكرة بعد تألقه في سباقات القدرة والتحمل خلال الموسم الأوروبي وتحديداً في فرنسا، حيث تمكن FS الذي انطلق من رمال المرموم في دبي، من حصد 3 ميداليات ملونة في سباقات دولية مختلفة التصنيف والقوة في القارة العجوز.

وأكد الشيخ فيصل بن سعود القاسمي، مالك الإسطبل، أن الفكرة انطلقت بدعم من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتعتبر ريادة الإمارات في عالم صناعة الخيل ورياضة الفروسية، من الأسباب المحفزة للانطلاق في هذه الرياضة العريقة، مشيراً إلى أن الإسطبل دشن مشواره الرسمي في الموسم المحلي الماضي قبل المشاركة في أوروبا، وحالياً الإسطبل في طور الاستعداد لخوض منافسات الموسم الجديد الحافل بالعديد من البطولات والفعاليات.

استعدادات خاصة

وأضاف الشيخ فيصل القاسمي لـ «البيان الرياضي»، إن كل سباق يتطلب استعدادات خاصة من حيث نوع الخيل المراد المشاركة بها، وتم استقطاب خيول جديدة من خارج الدولة انضمت إلى الإسطبل المتواجد في منطقة المرموم، وستخضع للتجربة والتأهيل من أجل التأقلم على أرضية ميادين السباق في الإمارات، مشيداً بريادة الدولة عموماً في رياضة الفروسية وسباقات على القدرة بصورة خاصة من خلال حصد الألقاب والإنجازات في البطولات والمحافل الدولية الكبرى بفضل الدعم والاهتمام من قبل «فارس العرب» صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

مشاركة ناجحة

وذكر الشيخ فيصل القاسمي أن إسطبل FS أنهى مشاركته الخارجية في فرنسا بنجاح وتوج مشواره الخارجي بنيل 3 ميداليات ذهبية وفضية وبرونزية، ويعتبر اعتلاء منصة التتويج خلال 6 أشهر من تأسيس الإسطبل بمثابة إنجاز سيكون له بالغ الأثر في مواصلة التألق والانطلاقة بقوة في الموسم المحلي الجديد، مؤكداً أن الطموح هو المنافسة وحصد أفضل النتائج التي تلبي تطلعات الإسطبل وطموحات محبيه.

ولفت الشيخ فيصل القاسمي إلى أن الإسطبل يعمل وفق استراتيجية واضحة على المدى القريب والمدى البعيد، حيث يضم مجموعة من الخيول الجاهزة ومجموعة أخرى يتم تحضيرها من أجل المنافسة إلى جانب قسم آخر من الخيول الهدف منها إعدادها للسنوات المقبلة.

وأعلن الشيخ فيصل القاسمي عن مشاركة شعاره قريباً في سباقات الخيل بعد الانطلاقة الناجحة لإسطبل FS في رياضة القدرة، وقال إن شغف الفروسية يقوده إلى التمسك بكل جوانب رياضة الآباء والأجداد سواء في رياضة القدرة والتحمل أو سباقات الخيل، وتم تأجيل فكرة المشاركة في سباقات الخيل خلال العامين الماضيين بسبب الظروف التي مر بها العالم أجمع جراء انتشار جائحة كورونا «كوفيد -19» مما أدى إلى صعوبة النقل والشحن بالنسبة للخيول، إلا أن شعاره سيتواجد عما قريب في سباقات الخيل في الموسم المحلي قبل الانتقال إلى المضامير الأوروبية.

طباعة Email