00
إكسبو 2020 دبي اليوم

شارلي آبلبي: خيول الإسطبل الأزرق جاهزة للتحدي

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد شارلي آبلبي مدرب جودلفين، أن خيول «الإسطبل الأزرق» جاهزة لمواجهة الأقوياء في يوم الأبطال بمضمار «آسكوت» ووصف المهر «اديار» بصاحب الأداء المتميز من بين المجموعة المشاركة اليوم، وأكد أن «اديار» صاحب الثلاث سنوات مستعد بقوة لمواجهة «مشرف» للأمير عبد الرحمن بن عبد الله الفيصل، وقادر على التعامل مع تقصير المسافة من ميل ونصف الميل في يوم الآرك الفرنسي إلى 2000 متر لسباق «شامبيون ستيكس» على أرضية يتوقع أن تكون مماثلة لأرضية «ابسوم» في يونيو الماضي حينما حقق المهر فوزه الشهير، مشيراً إلى أن «اديار» يتطلع إلى تحقيق إنجاز الفوز في«شامبيون ستيكس» عقب الخسارة في لونغشام وهو ما أخفق فيه أبطال من أمثال «نجينيسكي» في 1970 و«مونتجو» في 2000.

وأوضح أن العامل الحاسم في اتخاذ قرار مشاركة «اديار» في سباق اليوم برز من خلال التمرين الختامي في مولتون بادوكس يوم الأربعاء الماضي، وقال: كان تمريناً خفيفاً القصد منه تأكيد عافيته ولياقته، وأنجز المهمة بشكل جيد، كما أجرينا جميع الفحوص البيطرية المعتادة عليه هذا الأسبوع، وتبين أنه في جاهزية طيبة.

إعادة

وقال: نتطلع إلى إعادة المواجهة مع «مشرف» للأمير عبد الرحمن بن عبد الله الفيصل في مسافة الميل وربع الميل، حيث سبق للمهر «اديار» التغلب على «مشرف» بسهولة (1.75 طول) في سباق «كينغ جورج»، وعاد «مشرف» وفرض سيطرته في «جدمونت انترناشونال» في يورك محققاً الفوز بفارق ستة أطوال وهي نفس مسافة سباق اليوم تقريباً، ونود أن نعبر عن ارتياحنا لمقابلته على مسافة الميل وربع الميل، وهي المسافة التي نشعر أن قدرات «اديار» ستتركز عليها العام المقبل.

مخاوف

وأكد آبلبي أنه على عكس المخاوف التي أعرب عنها بعض المراقبين، فإن حلول «اديار» بالمركز الرابع في الآرك الفرنسي على أرضية ثقيلة لم يكن له تأثير سلبي على الجواد، وقال: كل المؤشرات كانت إيجابية عقب سباق «الآرك»، ولم تكن الوتيرة قوية في النصف الأول من السباق، وهذا كان السبب الذي جعل الفارس وليام بيوك يسمح للجواد بالتقدم وشغل الصدارة، ولم تبدأ المنافسة فعلياً إلا في الميل الأخير، وخسر «اديار» بفارق لم يتجاوز 4 أطوال إجمالاً.

وعبر آبلبي عن ارتياحه لحالة «ماستر اوف ذا سيز» الذي يحاول حجز تذكرة لسباق بريدرز كب مايل عندما يشارك بسباق كوين إليزابيث الثانية ستيكس للفئة الأولى، وقال: الجواد يتطور باستمرار على الصعيد الذهني، وهذا السباق يعتبر منصة انطلاق إلى المشاركة على مضمار «ديل مار»، بالنسبة إلى «كريتيف فورس» المنافس القوي في بريتش شامبيونس سبرنت «الفئة الأولى» فهو يتدرب على سباقات السرعة من المستوى الرفيع، وسبق له الفوز بسباق «جيرسي ستيكس» 1400 متر في رويال أسكوت وشارك بعدها على مسافة أقصر 1200 متر بسباق «جولاي كب» وقدم أداءً جيداً.

طباعة Email