00
إكسبو 2020 دبي اليوم

انطلاق موسم قفز الحواجز بمشاركة 525 فارساً

 واصل الفارس الشاب علي حمد الكربي تألقه في الموسم الجديد لقفز الحواجز (2021/2022)، وأحرز بالجواد «أوكسمول» من نادي الشارقة للفروسية، صدارة أهم الألقاب في منافسات الأسبوع الأول لدوري الإمارات لونجين لقفز الحواجز في نسخته العاشرة، بإشراف اتحاد الإمارات للفروسية والسباق، وبرعاية لونجين راعية دوري القفز، وبالتعاون مع نادي الشارقة للفروسية والسباق.

 شارك 525 فارساً وفارسة، من أندية ومراكز وإسطبلات الفروسية في الإمارات، بالرغم من الإجراءات الاحترازية التي ما زالت تفرضها (كورونا) على ميادين الفروسية وفرسانها.

اتسمت المنافسات بالندية والقوة والتحدي، خمسة لقاءات أسبوعية جرت في الميادين المغطاة بصالة سلطان بن زايد الكبرى في قرية بوذيب، وصالة مركز الشارقة للفروسية، واختتمت ببطولة الشارقة الدولية الصيفية من فئة النجمتين.

 وقد قام الدكتور غانم الهاجري، الأمين العام لاتحاد الفروسية، وسلطان محمد خليفة اليحيائي، المدير العام لنادي الشارقة للفروسية والسباق، بتتويج الفائزين، وقال اليحيائي: الحمد لله بدأت رياضة قفز الحواجز في التعافي التدريجي، مما يبشر بالخير والنتائج المتقدمة للفرسان والخيول، مضيفاً إن العدد الكبير من المشاركين في بداية الموسم يؤكد الإقبال الكبير على رياضة القفز من المواطنين والمقيمين، وإن الموسم الصيفي عبر بهم إلى الشتوي بكامل الجاهزية، بعد أن أسهمت في تشجيع المزيد على المشاركة والارتقاء بمستوى الأداء الميداني.

وأشاد محمد إبراهيم الناخي، نائب رئيس لجنة قفز الحواجز باتحاد الفروسية، بالمشاركة الواسعة في انطلاقة منافسات الموسم الجديد، كمؤشر للأعداد الكبيرة للمشاركين من كل الفئات في منافسات وبطولات الموسم، وقال ينتظر فرسان القفز والخيول الكثير من المنافسات والبطولات الدولية، بعضها يتوجب التأهل إليها، منها بطولة الاتحاد الدولي للفروسية للتحدي، للفرسان مواليد (2004 ـ 2007)، وستشهد الإمارات أولها على ميدان مركز الإمارات للفروسية في دبي آخر أكتوبر الجاري، وعلى نادي أبوظبي للفروسية منتصف نوفمبر المقبل، تأهيلي الفرسان عن قارة آسيا، وتنافسهم على عدد خمسة مقاعد لدول آسيا.

وقال الحكم الدولي الإماراتي خليل إبراهيم، رئيس لجنة تحكيم منافسات الأسبوع الأول: شارك عدد كبير من الفرسان الجدد في انطلاقة الموسم الجديد، وبلغ عدد المشاركين أكثر من مائة فارس في شوط واحد، مع حصيلة جيدة من النتائج بفضل اهتمام الفرسان، ومشاركاتهم الإيجابية في البرنامج الصيفي الأول 2021، وأثره الكبير عليهم.

وعن تصاميم مسارات انطلاقة الموسم الجديد، قال مصممها الدولي الإماراتي يوسف المحمودي، جميع المنافسات مفتوحة المشاركة، وصممت مساراتها بحواجز متنوعة الارتفاعات، ويتم اختيار مواصفاتها من قبل المنظمين، وتعتمد على مستويات الفرسان والخيول، ومن الضروري مراعاة الارتفاعات والمسلك المفتوح مما يعين على اجتيازه بسلام ودون إصابات.

 

طباعة Email