العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    محمد السبوسي: توجيهات «فارس العرب» سر اللقبين العالميين في 4 أشهر

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    أكد محمد السبوسي المدرب الوطني لفريق فرسان الإمارات ولإسطبلات M7، أن توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وراء الإنجازات العالمية التي حققتها القدرة الإماراتية في مسيرتها التاريخية عموماً والتتويج بثنائية بطولة العالم للكبار في بيزا الإيطالية خلال مايو الماضي ولقب مونديال الشباب والناشئين في ارميلو الهولندية هذا الشهر.

    مشيراً إلى أن نظرة «فارس العرب» الثاقبة رسمت خطة الفوز عبر ترشيح الفرس «هالة» ضمن الخيول المشاركة في مونديال الكبار، إضافة إلى بطولة الشباب والناشئين ليتكلل مشوار فرسان الإمارات بالمركز الأول على صهوة «هالة» التي دخلت التاريخ من أوسع أبوابه بعد أن سطرت اسمها بطلة في المونديالين.

    وأضاف السبوسي لـ «البيان الرياضي»، إن الفرس «هالة» تعتبر من أفضل الأفراس المتواجدة حالياً في العالم، وحققت إنجازاً غير مسبوق بانتزاع لقبين على التوالي لأول مرة في تاريخ رياضة القدرة خلال 4 أشهر، موضحاً أن تباين مسافات السباق سواء 120 كلم أو 160 كلم، إضافة إلى تغير وزن الفارس، لا يشكل فارقاً أو يؤثر على أداء «هالة» لأنها تعتبر من الخيول النادرة.

    مشاركة ناجحة

    وكشف السبوسي أن «هالة» بعد إنهاء مشاركتها الناجحة في بطولة العالم بإيطاليا انتقلت إلى إسطبلات M7 في فرنسا، وخاض الفريق تحدياً جديداً بتجهيز الخيول من فرنسا للمونديال بعد أن كان التجهيز السابق في الإمارات أو بريطانيا، وأثبت الإسطبل قدرته العالية على تجهيز الخيول الأبطال للاستحقاقات الدولية الكبيرة من فرنسا، مشيراً إلى أنه خلال الشهرين المقبلين سيتم التجهيز للموسم المحلي الحافل بالعديد من البطولات.

    وأوضح السبوسي أن من أسرار النجاح، العمل بروح الفريق الواحد بين مختلف الإسطبلات وأبرزها إسطبلات M7 وإسطبلات F3، حيث تتوحد الجهود وتتضاعف من أجل هدف واحد وهو رفع علم الدولة عالياً على منصة التتويج، متوجهاً بالشكر إلى كل من ساهم وشارك في نجاح مهمة أبناء الإمارات في الحدث العالمي.

    رياضة شاقة

    ولفت السبوسي إلى أن القدرة تعتبر رياضة شاقة، وهي من أصعب الرياضات في العالم، حيث تحتاج إلى صبر وتخصيص جزء كبير من الوقت لها وللخيل.

    حيث إن الوصول إلى القمة يحتاج إلى العديد من التضحيات والطريق إلى الألقاب العالمية لم يكن مفروشاً بالورود وإنما جاء بعد جهود كبيرة، مبيناً أنه بعد إسدال الستار على بطولة العالم للشباب والناشئين للقدرة، باشر بالعمل والتجهيز للمهمة العالمية المقبلة وهي بطولة العالم للخيول الصغيرة المقرر إقامتها في الفترة المقبلة بسردينيا في إيطاليا.

    وذكر السبوسي أن الفرس «هالة» انضمت إلى الإسطبل منذ أن كانت في سن الخامسة قبل 4 سنوات، وتأهلت بشعار إسطبلات M7 في سباقات أوستن بارك بانجلترا، وقدمت مؤشرات تدعو إلى التفاؤل بمستقبلها الواعد في أول مشاركاتها الرسمية، لتؤكد أنها ورقة رابحة، رغم أن مشاركاتها تعتبر محدودة في المنافسات، مشيداً بأداء جميع فرسان الإمارات في مونديال هولندا.

    مونديال سردينيا

    كشف محمد السبوسي عن الدفع بـ 6 خيول جديدة في مونديال سردينيا، ويأمل أن تتواصل الإنجازات باسم الإمارات في البطولة، التي ستشهد مشاركة واسعة من مختلف أنحاء العالم، مبيناً أن الغموض لا يزال يحيط ببطولة العالم للقدرة التي كان مقرراً أن تقام في منطقة فيرونا بإيطاليا في العام المقبل، وسيتم المزج بين خيول جديدة وخيول أخرى معروفة منها «كاستليبار»، وسيتم تحديد الموقف النهائي في تلك الأثناء وفق جاهزية الخيول.

    طباعة Email