00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«ملذات» لـ «شادويل» تخلّد إنجازات حمدان بن راشد العالمية وتخطف لقب «كنتاكي أوكس»

ت + ت - الحجم الطبيعي

خلّدت «ملذات» لـ «شادويل» إنجازات فقيد الوطن المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، طيّب الله ثراه، في السباقات العالمية، عندما اقتنصت فجر الأمس لقب النسخة الـ147 من بطولة «كنتاكي أوكس» لمسافة 1800 متر «الفئة الأولى»، والذي أقيم على مضمار «شيرشل داونز» بالولايات المتحدة الأمريكية، بقيادة الفارس جون فيلاسكيز، وإشراف المدرب تود بليتشر مسجلة زمناً قدره 1.48.99 دقيقة وبفارق رقبة عن «سيرش ريزلتس» بقيادة الفارس ايراد اورتيز وإشراف المدرب تشاد براون، بهذا الانتصار أصبحت إسطبلات «شادويل» أول مالك إماراتي يحقق لقب هذا السباق العريق.

تخليد ذكرى

من جانبه، أهدى ريك نيكولاس نائب الرئيس والمدير العام لـ «مزارع شادويل» في أمريكا اللقب إلى روح فقيد الوطن المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، طيّب الله ثراه، وأسرة الفقيد، موضحاً أن الراحل الكبير كانت له بصمته الواضحة في السباقات العالمية، وكان داعماً كبيراً لها، لذا إنجاز «ملذات» عبر «كنتاكي أوكس» هي أفضل وسيلة لتخليد ذكرى الفقيد الكبير.

بدوره، قال المدرب تود بليتشر الذي حقق فوزه الرابع بالسباق: المهرة لديها عزيمة قوية وإرادة على التحدي، وكانت هناك بعض المخاوف مع بداية السباق لأنها لم تنطلق بشكل جيد، لكن الفارس تمكن من وضعها في موقع مناسب، إنها متميزة وتتمتع بموهبة فطرية، وأنا سعيد بالإشراف على تدريبها.

التألق مجدداً

وفي السباق ذاته، ظفر «ماكسفيلد» لجودلفين، بلقب شوط «اليشيبا ستيكس» لمسافة 1700 متر «الفئة الثانية»، بقيادة الفارس خوسيه اورتيز، وإشراف المدرب برندان والش مسجلاً زمناً قدره 1.41.39 دقيقة وبفارق 3 أطوال وربع الطول عن «فيسيتانت» بقيادة الفارس أومبرتو ريسبولي وإشراف المدرب وليام موري.

وقال المدرب برندان والش: فقط طلبت من خوسيه اورتيز ترك «ماكسفيلد» يركض في وتيرة رائعة كونه يرتاح للركض المنتظم والوصول إلى تلك السرعة العالية، وهو جواد قابل للتكييف، وبالتالي تسهل قيادته مهما كانت الظروف.

وأضاف: بدنياً اكتسب قوة أكبر الآن، وبمرور الوقت، امتلأ قوامه العضلي تدريجياً، ووصل مرحلة النضج الكامل، وهذا ما يبعث الإثارة ويبدي الجواد ارتياحاً لهذا المضمار، ولم يظهر أداءً سيئاً في أي مضمار شارك فيه، وهو جواد جيد للغاية.

طباعة Email