محمد العظب: نجحنا في تجاوز التحديات وأبوابنا مفتوحة للجميع

صورة

أكد اللواء خبير محمد عيسى العظب عضو مجلس الإدارة والمدير العام لنادي دبي لسباق الخيل، أن موسم «ميدان» كان استثنائياً، وواجهنا عدداً كبيراً من التحديات والأحداث الغير متوقعة أبرزها رحيل المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، طيب الله ثراه، أحد أعمدة الفروسية في الدولة والعالم، بالإضافة إلى جائحة كورونا التي فرضت علينا تعاملاً مختلفاً في تنظيم كأس دبي العالمي، إذ قمنا بتطبيق الإجراءات الاحترازية بكل احترافية التي نالت إشادة الجميع حول العالم، وعكست الصورة الحضارية لدولة الإمارات العربية المتحدة وتجاوزها لهذه الأزمة العالمية.

وأضاف محمد العظب، بأنه على الرغم من نهاية الموسم، إلا أن الأبواب مفتوحة أمام الجميع من ملاك ومدربين وفرسان ومجتمع الفروسية بشكل عام والإعلام، لسماع أفكار واقتراحات جديدة تساهم في تطوير السباقات.

كما تحدث محمد العظب عن مشاركة كوكبة من المؤسسات الوطنية والعالمية في رعاية ختام موسم المضمار العالمي قائلاً: «إن مشاركة كافة الرعاة في ختام موسم «ميدان» جاء كنوع من الشكر والتكريم لكافة الداعمين لنا، إذ نعتبرهم أحد أركان نجاح الموسم، وهذه الفكرة سوف تستمر الموسم القادم».

وعن خطط الموسم المقبل، قال محمد العظب، إنه بتوجيهات من الشيخ راشد بن دلموك بن جمعة آل مكتوم رئيس مجلس إدارة نادي دبي لسباق الخيل، قمنا بإعداد برنامج سباقات بفترة زمنية محددة سيتم الإعلان عنها لاحقاً، لإعطاء الفرصة للملاك والمدربين لتجهيز خيولهم، كما سيكون هناك تواصل مع المدربين الذين نعتبرهم شركاء في تطوير السباقات لأخذ آرائهم الفنية بخصوص مسافات السباقات والأرضيات.

وتقدم محمد العظب في ختام حديثه بخالص الشكر والتقدير لكافة فرق العمل التي لعبت دوراً مهماً في إنجاح موسم سباقات المضمار العالمي، وتجاوز المرحلة الصعبة التي أفرزتها جائحة كورونا، بالإضافة إلى وسائل الإعلام التي ساهمت في إيصال الصورة الحضارية للسباقات إلى العالم.

طباعة Email
#