زياد كلداري: الإمارات رائدة في تصدير الخيول

أكد زياد كلداري، رئيس اللجنة المنظمة، أن بطولة دبي الدولية للجواد العربي أقيمت وسط إجراءات احترازية مشددة وشهدت إقبالاً واسعاً.

وقال: التزام الجميع بالتدابير الصحية يعكس حجم الوعي الكبير لدى المجتمع، مشيراً إلى أن الحدث يواصل المحافظة على مستوى قوته رغم التحديات  بدليل مشاركة 4 أبطال عالميين من أوروبا. وقال: الإمارات رائدة في تصدير الخيول وبأعداد ضخمة، وتعتبر عملية الاستيراد محصورة في بعض السلالات بحسب احتياجات الملاك. 

وأضاف: سطرت مرابط الدولة إنجازات كبيرة في مختلف البطولات العالمية ووضعت بصمة امتياز وريادة في معظم الألقاب بمختلف المحافل الدولية.

وأشار كلداري إلى أن اللجنة أبقت على جوائز البطولة بقيمة 4 ملايين دولار بناءً على التوجيهات العليا، وتوجد مفاجآت في المستقبل رغم أن الجوائز تعتبر هي الأعلى على مستوى العالم باعتبار أن البطولة هي الأكبر في العالم من حيث التصنيف، إذ تحتاج عملية المشاركة إلى تأهيل.

مبيناً أنه تم استحداث شوط المهرات بأقل من سنة، لتشجيع صغار المُلاك على المشاركة في مثل هذه البطولة، وزيادة عدد المهتمين بجمال الخيول، وكانت المشاركة مفتوحة من دون أي شروط لأجل هذا الغرض. 

سجل حافل

وأكد قصي عبيد الله، الأمين العام للبطولة، أن البطولة تشهد مشاركة 210 خيول، منها 4 خيول حاصلة على بطولة العالم، وأكثر من 50 خيلاً تملك سجلاً حافلاً بالإنجازات عبر حصولها على مراكز أولى في مختلف بطولات العالم، موضحاً أن جميع الخيول المشاركة تأهلت من خلال بطولات سابقة وجاءت للمشاركة في 18 شوطاً تأهل الثلاث الأوائل في كل شوط لمنافسات اليوم الختامي التي تضم 6 بطولات. 

وأضاف: الحدث يشهد مشاركة 7 دول، منها البرازيل التي تشارك للمرة الأولى، مشيداً بنتائج البطولة  وعدالتها، حيث لم تتلقَّ اللجنة أي شكاوى، ما يعكس المستوى المميز للتحكيم ونزاهة اللجنة في عملية اختيار الفائزين بكل حيادية.

 
طباعة Email