إعادة تنظيم التغطية الإعلامية في السباقات من أجل المصلحة العامة

محمد العضب: لا نقبل المساس بالإرث في «القدرة»

أكد محمد عيسى العضب المدير العام لنادي دبي للفروسية أن التحديثات الأخيرة في عملية التنظيم بمدينة دبي الدولية للقدرة الأخيرة، شملت التغطية الإعلامية، حيث تم إيقاف عملية النقل التلفزيوني المباشر للسباقات، لما فيه مصلحة لرياضة القدرة والتحمل في رياضة الآباء والأجداد، التي لا يمكن قبول المساس فيها تحت أي ظرف، مشيراً إلى أن الهدف من هذه الخطوة هو التركيز على نقل الصورة الحضارية والمشرفة للمنافسات، كما أن هذه الخطوة تأتي انسجاماً مع التوجه العام لحكومة الإمارات في ظل الظروف الحالية بسبب جائحة فيروس «كورونا» التي تتطلب تطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، منها التباعد الاجتماعي وعدم التجمهر.

وأضاف العضب لـ«البيان الرياضي»: إن حجب التصوير شمل مرافق عدة، منها منطقة الفحص والتبريد للخيول المشاركة في السباقات، ونقطة المغادرة أو الانطلاقة ومنطقة الاستراحات، بينما يعتبر المجال مفتوحاً لكل وسائل الإعلام لإجراء اللقاءات أو تغطية الجوانب الأخرى في منطقة السباق مثل مراسم تتويج الفائزين، إضافة إلى جانب من المسارات في مراحل السباق، مشدداً على ضرورة الابتعاد عن اللقطات التي لا تعكس الصورة الصحيحة لمستوى التنظيم العالي للسباقات في الإمارات.

ووجه العضب دعوة للجميع قائلاً: ندعو جميع وسائل الإعلام المسموعة والمقروءة وجميع الناشطين والحسابات في مواقع التواصل الاجتماعي، الأخذ في الاعتبار ريادة فروسية الإمارات عموماً، والتطور الذي وصلنا إليه في رياضة القدرة والتحمل بشكل خاص، وعدم المزايدة على هذا الإرث الكبير لرياضة الآباء والأجداد تحت أي ظرف أو تبرير غير مقبول، لأن المساس بهذه النقلة الكبيرة يعتبر بمثابة ظلم وإجحاف للجهود المبذولة في هذا المجال، خصوصاً أن هناك بعض التصرفات الفردية، التي لا تعكس التطور في وسائل الإعلام ولا تخدم الصورة الحضارية لرياضة دولتنا الحبيبة.

ورحب العضب بكل الخطوات الهادفة من وسائل الإعلام إلى نقل الصورة المشرفة للمستوى الراقي والعالمي والطفرة التي شهدتها سباقات القدرة في الدولة خصوصاً أن الإمارات تحتل الريادة العالمية في هذه الرياضة سواء على مستوى المنافسة أو حجم الإمكانات الهائلة في ظل وجود الأنظمة الذكية والأدوات الحديثة، مؤكداً أن الأبواب ستظل دائماً مفتوحة لتقديم أي اقتراحات أو ملاحظات تهدف إلى مصلحة الرياضة والسباقات بصورة عامة.



دعم لا محدود

واستطرد: رياضة القدرة والتحمل تواصل الريادة العالمية بفضل ما تحظى به من اهتمام ودعم لا محدود من فارس العرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وتمكنت رياضة القدرة في الدولة من تحقيق العديد من الإنجازات العالمية، بفضل هذا الدعم الكبير سواء على المستوى التنظيمي أو التنافسي في مختلف المحافل الدولية إضافة إلى إعداد كفاءات في مختلف المجالات واللجان قادرة على إدارة السباقات على أعلى مستوى.

تنسيق

ونوه المدير العام لنادي دبي للفروسية بأن السباقات الحالية تشهد تطبيق القوانين المحلية لاتحاد الإمارات للفروسية، وجميع التحديثات أو التغييرات في مدينة القدرة، بما فيها عملية تنظيم التغطية الإعلامية للسباقات، تتم بعد عملية التنسيق مع اتحاد الفروسية وغيرها من الأمور الأخرى، متمنياً التوفيق للجميع في السباقات المقبلة للموسم الحالي.

طباعة Email