مربط دبي يخطف الأنظار في «مهرجان الشارقة» للجواد العربي

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

عاد مربط دبي للخيول العربية ليلفت الأنظار في ختام النسخة الثانية من مهرجان الشارقة كلباء للجواد العربي التي اختتمت السبت الماضي بمنتزه كورنيش كلباء، مؤكداً قوته الإنتاجية من أيقونة الإنتاج العالمي المعاصر الفحل «إف إيه إل رشيم»، سواء كمربط فائز بالألقاب أو كصانع للأبطال. وتمكن أبناء أسطورة الإنتاج العالمي المعاصر من حصد 6 ألقاب، ليظل محتفظاً بقيادته الإنتاجية لأبطال بطولة كلباء التي تصدر إنتاجه أيضاً نسختها الأولى بحصد أبنائه 8 ميداليات.

وتوزعت ألقاب نسل الفحل إف إيه إل رشيم في النسخة الثانية من المهرجان بين عدد من الأبطال الجدد، تقدمتهم في بطولة المهرات بعمر السنة صاحبة الميدالية الفضية «آر ايه كيه عنود» لمالكها مربط رأس الخيمة، والمهرة صاحبة فضية المهرات بعمر 3 سنوات «دي مودي» لمربط غالب. ونال المهر «دي شرار» ابن البطل العالمي «دي سراج» ابن الفحل «إف إيه إل رشيم» ذهبية بطولة الأمهار بعمر السنة، ، وتمكن المهر «الأريام حشيم» لمالكه الشيخ خليفة بن طحنون بن محمد آل نهيان، من نيل الميدالية البرونزية.

إشراق متجدد

أعرب المهندس محمد التوحيدي المشرف العام مدير عام مربط دبي عن سعادته بإنجاز المربط في النسختين معاً، وقال:«مثلما كانت البطولة محطة مشرقة وأكدت على المكانة الإنتاجية لمربط دبي من خلال الفحل «إف إيه إل رشيم»، الذي أثبت أنه لا يزال منهل إنتاج الأبطال بلا منازع». وأضاف التوحيدي:«هذا الإشراق المتجدد لمربط دبي في البطولات نتاج طبيعي للقرارات السامية الحكيمة لفارس العرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، ورؤية سموه العميقة، حيث يعد مربط دبي منبعاً لتطوير الخيل العربية في الإمارات خصوصاً، وفي العالم عموماً».

تميز

من جهته أكد عبد العزيز المرزوقي المدير التنفيذي لمربط دبي أن النسخة الثانية من البطولة تميزت بارتفاع المنافسة ، ونحن سعداء بهذا التطور الهائل الذي يقترن بحصة كبيرة من علامة الإنتاج الأسطورية لمربط دبي، وتحديداً الفحل «إف إيه إل رشيم»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات