«غياث» لجودلفين أفضل حصان في العالم بجوائز كارتييه

صورة

في إنجاز تاريخي، توج النجم الأسطوري المعتزل «غياث» لجودلفين، بلقب أفضل حصان في العالم لعام 2020، في حفل جوائز كارتييه الأوروبية للسباقات، الذي أقيم في العاصمة البريطانية لندن.

كما أحرز النجم الأسطوري أيضاً جائزة أفضل الخيل الأكبر سناً. وجاء تتويج «غياث» بعد الإنجازات التاريخية التي حققها خلال العام الحالي، خاصة في السباقات الإنجليزية، إذ ظفر بأربعة ألقاب، 3 منها من الفئة الأولى، أبرزها «كورونيشن كب» و«كورال اكليبس»، و«جودمونت إنترناشونال ستيكس»، وكان آخر تتويج لجودلفين بلقب أفضل حصان في العالم عام 2001، عبر «فنتاستك لايت». وتقدم هاري هيربرت المستشار في جوائز كارتييه الأوروبية للسباقات، بالشكر والتقدير للملاك، لدعمهم المستمر، رغم الظروف الصعبة التي تواجه العالم، وقال: «لن يستمر السباق بدون الدعم المتواصل الذي يقدمه الملاك، وأود أن أهنئ كل الفائزين في هذا الحفل».

شكر

ومن جانبه، قال هيو أندرسون مدير عام جودلفين في دبي والمملكة المتحدة: «نيابة عن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، أتقدم بالشكر الجزيل على هذه الجائزة، وهي تعني الكثير، «غيّاث» هو أحد عظماء الخيول في تاريخ جودلفين، وأسهم في جعل عام 2020 رائعاً حقاً بالنسبة لنا».

وأضاف قائلاً: أتقدم بالشكر لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، على دعمه لنا طوال العام الجاري، وصولاً إلى العام المقبل أيضاً، وهذا الإنجاز بمثابة مسك ختام مدهش لهذا العام، كما أود أن أتقدم شخصياً بالشكر لشارلي آبلبي ووليام بيوك، على روح الفريق الرائعة في تحقيق هذه الانتصارات المبهرة، على مستوى الفئة الأولى.

ومن جانبه، قال المدرب شارلي آبلبي: «أود أن أشكر الجميع في جوائز كارتييه، والفوز بلقبي حصان العام، وأفضل الخيول المسنة من خلال «غيّاث»، يعد إنجازاً رائعاً لجميع المعنيين في جودلفين». وأضاف: «صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، ظل متابعاً لهذا الجواد عن كثب، منذ أن كان عمره عاماً واحداً، وطوال موسمه في عمر السنتين، ومن الرائع أن يتوّج ذلك الاهتمام بما حققه الجواد من إنجازات هذا العام».

وواصل: «يسعدني الآن تمرير مقاليد الجواد إلى فريق الإنتاج، وأنا واثق من أنهم سيحققون المزيد من الإنجازات المبهجة من خلاله في سيرته الجديدة». وبدوره، قال الفارس وليام بيوك: «نشعر بالفخر تجاه فوز «غيّاث» بلقب حصان العام في جوائز كارتييه، والتقدير لجميع المعنيين بهذا الإنجاز لا سيما الحصان الذي استحقه عن جدارة، وهو جواد قيادته ممتعة، وأشعر بفخر كبير بقيادة خيل مثله». وأضاف: «كخيل سباق، اتصف بالفعل بكل الخصائص المطلوبة، ولم يسبق لي قيادة خيل لديه مثل هذا التسارع، ويمكنه أن يحافظ عليه طوال المسافات التي شارك عليها، وهو جواد مقاتل مقدام، ومدهش في قيادته، ومن طراز رفيع، وسأفتقد قيادته في السباقات».

سيطرة

كما سيطرت خيول الإمارات على باقي الجوائز الكبيرة في الحفل، إذ توج «بالاس بيير» لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، بجائزة خيول الثلاث سنوات، نظراً للإنجازات الكبيرة التي حققها البطل هذا العام، أبرزها سباق «سانت جيمس بالاس ستيكس» في مهرجان «رويال آسكوت»، وسباق «بري جاك لو ماروا» في فرنسا. وظفر ملك السرعة «بطاش» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، بلقب جائزة السرعة، إذ حافظ «بطاش» على سجله خالياً من الخسارة، برصيد ثلاثة انتصارات العام الجاري، بعد فوزه في «كينغز ستاند ستيكس» في مهرجان «رويال آسكوت»، و«كينغ جورج ستيكس» في مهرجان «جلورياس جودوود»، ثم اختتمها بفوز مستحق في «ننثورب ستيكس» بمضمار يورك.

جوائز

وفي باقي جوائز الحفل، حصدت «لوف» لقب فئة مهرات الثلاث سنوات، فيما توج «سترادي فيرياس» بفئة القدرة على التحمل للعام الثالث على التوالي، بينما حصل «فان غوخ» على جائزة أفضل خيل في عمر السنتين. وذهبت جائزة أفضل مهرة في عمر السنتين، إلى المهرة «بريتي جورجس»، وحصل المدرب جون غوسدن على جائزة الاستحقاق.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات