تمديد مسافة سباق جوهرة تاج زايد للفئة الأولى

بناء على توجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سيتم تمديد سباق جوهرة تاج الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، والتي تبلغ قيمتها 5 ملايين درهم، كواحدة من أغنى سباقات الخيول العربية الأصيلة في العالم، للركض لمسافة 2200 متر للفئة الأولى.

وتسعى اللجنة المنظمة لمهرجان منصور بن زايد آل نهيان العالمي لسباقات الخيول العربية الأصيلة على نحو موصول إلى الترويج لسباق الخيل العربية في جميع أنحاء العالم، مع السعي إلى تطوير المهرجان، لتلبية توقعات المشاركين على أفضل وجه. ومع أخذ ذلك في الاعتبار وبعد التشاور مع كل من هيئة الإمارات لسباق الخيل (ERA) والاتحاد الدولي لهيئات سباق الخيل العربية (IFAHR)، فقد تقرر زيادة المسافة، من 1600 متر إلى 2200 متر. ويُنظر إلى هذا التغيير في السباق العربي الشهير في دولة الإمارات على أنه خطوة إيجابية ستجذب عدداً أكبر من الخيول من جميع أنحاء العالم إلى نادي أبوظبي للفروسية، عندما يستضيف هذا الحدث الرائع في 4 ديسمبر المقبل.

ويصادف هذا العام الذكرى السنوية الثانية عشرة للمهرجان الذي تم إطلاقه في 2009 بتوجيهات من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، في أوروبا، ومنذ ذلك الحين نمت لتصبح واحدة من أبرز أحداث السباقات المرموقة التي تجذب خيول السباق والمدربين والفرسان والملاك المحليين والدوليين من أعلى المستويات.

ويقام مهرجان منصور بن زايد آل نهيان العالمي لسباق الخيول العربية السريعة، بدعم ورعاية دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، بتنسيق من مجلس أبوظبي الرياضي، وبرعاية الشركة الوطنية لإنتاج وتسويق الأعلاف، بصفتها «الشريك الأساسي»، والأرشيف الوطني «الشريك الرسمي»، وطيران الإمارات بصفتها الناقل الرسمي، وأيضاً شركة المسعود للسيارات ـ نيسان، وأريج الأميرات، وكالة عمير للسفريات، وقناة ياس الرياضية، وفيولا كوميونيكيشنز، ونادي أبوظبي للصقارين، والاتحاد النسائي العام، ونادي أبوظبي للفروسية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات