"اكيرلاند" بطلا للجولة الثالثة من كأس رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة بروسيا

واصلت سلسلة سباقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة بنسختها السابعة والعشرين نجاحاتها المبهرة في المضامير الأوروبية، وذلك مع ختام المحطة الثالثة التي استضافتها روسيا أمس في مضمار سنترال موسكو هيبودروم الرملي.

وأقيم السباق تحت رعاية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، امتداداً لرؤية ونهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"، لإعلاء الخيل العربي الأصيل في كافة المضامير العالمية.

وتوج بلقب الكأس الغالية المهر اكيرلاند المولود في عام 2016 والذي يعود للمالك مردوخوفيتش ادوارد، والمنحدر من سلالة الفحل جنرال والفرس انستاسيا بنت دورمان، وذلك بإشراف المدرب بيرامكولوف مراد وقيادة الفارس افيدزبا دجوبي حيث قطع مسافة السباق البالغة 2000 متر في زمن قدره 2:20:30 دقيقة، وبفارق 3 أطوال عن المهرة فيباسانا سيفر التي حلت بالمرتبة الثانية، وجاء بالمركز الثالث المهر كمال قفكاس، وذلك في السباق الذي أقيم ضمن فئة "جروب 1" وشهد مشاركة 12 خيلاً تمثل نخبة الخيول العربية في روسيا من عمر أربع سنوات فما فوق، بقيمة جوائز 50 ألف يورو.

من جهته أشاد فيصل الرحماني مستشار مجلس أبوظبي الرياضي مشرف عام سلسلة سباقات كأس رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة بالنجاحات الكبيرة والتفاعل الرائع لقطاع الخيل العربي في روسيا بالمحطة الثالثة للكأس الغالية التي شهدتها موسكو.

وقال: "إن توجيهات ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان تقودنا لتحقيق أعلى المراتب العالمية، وتقديم الصورة المميزة لريادة الكأس الغالية التي تعد من أهم السباقات الكلاسيكية في العالم".

وتابع: "تأتي أهمية الكأس الغالية في روسيا وحول العالم، لتجسد رسالة الإمارات السامية المنفتحة على جميع شعوب العالم بمحبة وسلام وتسامح وتأكيدا مهما على مواصلة نهج المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" لإعلاء قيمة الخيل العربي الأصيل، ورفعة شأنه بجميع دول العالم، دعما لمسيرة تراث الإمارات الأصيل".

وأضاف: "نفخر بالنجاحات المهمة التي سجلتها البطولة في روسيا في ظل المرحلة الحالية ومدى التفاعل الكبير للملاك والمربين للخيل العربي بالحدث، مؤكدا أن روسيا تملك نخبة رائعة ومميزة من الخيول العربية، وقاعدة كبيرة تنسجم مع أهداف ورسالة كأس رئيس الدولة للخيول العربية التي تمثل منصة مهمة لدعم خطط الارتقاء والتطور بمسيرة الخيل الأصيلة وتعزيز مكانتها في أعرق المضامير العالمية وفي أهم المهرجانات والسباقات الكبيرة".

وأضاف: "حقق السباق صورة تنظيمية مبهرة بكافة المقاييس، حيث شهدنا منافسات مثالية ضمن فئة "جروب 1" بجانب الأصداء الإعلامية الواسعة والمشاركة القوية من أفضل مرابط الخيل العربي في روسيا" ..مشيدا بالجهود التنظيمية للهيئة العليا لسباقات الخيل في روسيا ومضمار موسكو واهتمام ملاك ومربي الخيول العربية في روسيا وحرصهم على تسجيل المشاركة الكبيرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات