الريسي: منتجع الفرسان سيكون قبلة «رماة العالم»

أشاد اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، رئيس اللجنة المنظمة العليا لبطولة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك العالمية لرماية السيدات، بما شهده منتجع الفرسان الدولي من تطوير، مؤكدا أنه سيصبح في المستقبل القريب قبلة لكل رماة العالم، وقال إن فندق ماريوت الفرسان، أبوظبي الذي يقع داخل المنتجع سيوفر جهدا كبيرا ووقتا ثمينا على الرماة والمنظمين.

وثمن اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي جهود مجلس إدارة منتجع الفرسان وعلى رأسهم جبر السويدي رئيس مجلس إدارة المنتجع، لنظرته الثاقبة وحرصه على استحداث وتطوير الميادين لتضاهي أفضل الميادين العالمية وتواكب المتغيرات التي يشهدها عالم الرماية لتصبح جاهزة لاستضافة كبريات البطولات القارية والدولية، مضيفاً: نحن نعتزم إقامة بطولة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك العالمية لرماية السيدات بالمنتجع، والتي ستحظى بمشاركة افضل راميات العالم وفي مقدمتهن الراميات المتأهلات إلى دورة الألعاب الأولمبية المقبلة في طوكيو.

وأشاد الريسي بقرار مجلس الإدارة تعيين سلطان محمد الكعبي رئيسا تنفيذيا للمنتجع، منوها إلى أن هذا القرار يشكل إضافة نوعية لمواكبة التغيير والتحديث الذي شهده المنتجع لما يتمتع به الكعبي من خبرة وحنكة وديناميكية في العمل، متمنين له التوفيق وفريق العمل في تقديم أفضل ما لديهم من جهود لتعزيز مكانة إمارة أبوظبي كوجهة رياضية وسياحية عالمية وللارتقاء برياضتنا المحببة «الرماية» والنهوض بها نحو غد مشرق ومستقبل مزدهر ومتجدد يعيد لرماية الإمارات إنجازاتها المعروفة.

وكما هو معروف فإن ميادين الرماية بمنتجع الفرسان الدولي بأبوظبي سوف تعود إلى العمل بعد أن تم صيانتها واستحداث ميادين جديدة وإنشاء عدد من المرافق الإضافية كمواقف السيارات ومكاتب الدعم اللوجستي لتستوعب كبريات البطولات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات