مضمار « آسكوت» يهنئ سموه بتصدر الملاك في المهرجان

خيول حمدان بن راشد انتصارات متواصلة في المضامير العالمية

صورة

أضاف سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، إنجازاً جديداً إلى سجل إنجازات سموه في سباقات الخيول العالمية، إذ نال سموه لقب بطولة الملاك بمهرجان «رويال آسكوت 2020» الملكي برصيد 6 انتصارات لخيول سموه، وكان مضمار «آسكوت» قد تقدم بخالص التهاني والتبريكات لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، لحصول سموه على بطولة الملاك في مهرجان (رويال آسكوت)، وأشاد ممثل الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا والمملكة المتحدة ودول الكومنولث، ونخبة من أرفع الإداريين في مضمار «آسكوت» في رسالة التهنئة، والتي انفرد «البيان الرياضي» بنشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بدعم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم لـ «آسكوت» والسباقات البريطانية، وسباقات الخيل العالمية بشكل عام، معبرين عن تطلعهم وحرصهم لتقديم الجائزة لسموه شخصياً حينما تسمح الظروف بذلك، كما أشادت الرسالة بالعرض المبهر للجواد «بطاش» في افتتاح المهرجان بشوط «كينجز ستاند ستيكس» لمسافة 1000 م «الفئة الأولى»، وإنجازات خيول الإنتاج في شادويل التي كسبت ثلاثة من السباقات الستة التي فازت بها خيول سموه في المهرجان.

ارتباط وثيق

وارتبط اسم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، بسباقات الخيول المحلية والعالمية، خاصة الإنجازات التي حققها سموه، والتي تركت بصمة واضحة في مضامير العالم، بالإضافة إلى السباقات والمبادرات التي تحظى بدعم سموه، خاصة سباقات الخيول العربية الأصيلة، وظل سمو الشيخ حمدان بن راشد يقدم الكثير للفروسية والخيول، وتعود بداية رحلته معها إلى سبعينيات القرن الماضي، عندما أسّس سموه سلسلة من المزارع النموذجية والإسطبلات العالمية لتربية الخيول في عدد من البلدان المشهورة بصناعة الفروسية وتربية الخيل وسباقاتها، وكانت البداية بشراء إسطبلات شادويل ستيت في المملكة المتحدة، ثم ديرنزتاون في إيرلندا، ثم مزرعة شادويل فارم بولاية كنتاكي في أمريكا.

دعم السباقات

وتعد هذه الإسطبلات والمزارع من أكبر الداعمين لسباقات الخيل في دولة الإمارات، فقد حققت شهرة واسعة في مجال إنتاج الخيول الأبطال، وتحقيق نتائج قياسية في فترة زمنية قصيرة، ما جعلها من أفضل الإسطبلات العالمية إنتاجاً للخيول الأبطال، وآلت ملكية شادويل ستيت «المملكة المتحدة» إلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم عام 1984، بعد أن كانت عبارة عن إسطبلين لرعاية الخيول، الأول «ملتون بادوكسي» والثاني إسطبل «سنير هيل» فتم تحديثهما، وخصص الأول ليكون لحضانة أفراس الإنتاج، بينما تم تحويل الثاني ليكون مقراً لتأهيل الخيول بأحدث الوسائل في هذا المجال.

مركز عالمي

وتقع مزرعة ديرنزتاون قرب العاصمة الأيرلندية دبلن، وقد آلت ملكيتها إلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم في بداية الثمانينيات، ويتألف المركز حالياً من 11 مزرعة، وتقع شادويل فارم في ولاية كنتاكي الأمريكية، وآلت ملكيتها إلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم في عام 1984، وارتبطت شادويل فارم بخيول ذات شهرة عالمية.

دور مهم

ولعب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، كأكبر مالك ومنتج للخيول العربية، دوراً رئيسياً في امتلاك المواطنين أجود السلالات، وتشجيع مشاركتهم في مختلف السباقات، ما يؤكد سخاءه وعطاءه غير المحدود من أجل الارتقاء وتطوير سباقات الخيل، ويُحسب لسموه دعم وتطوير صناعة تربية الخيل، وإعلاء شأن الجواد العربي، فقد ساهم في تطور وازدهار سباقات الخيول العربية الأصيلة في مختلف أنحاء القارة الأوروبية وساواها مع سباقات «الثوروبريد»، بعد أن كانت قيادة الخيول العربية ممنوعة على الفرسان المحترفين في السباقات، فأصبحت أقوى سباقات الخيول العربية تقام الآن في بريطانيا وفرنسا وألمانيا.

تحول كبير

وحرص سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، على تعزيز دور الجواد العربي، وأحدث تحولاً كبيراً في طبيعة السباقات العربية بالقارة الأوروبية، حيث يرعى سلسلة من السباقات المرموقة التي صارت من أبرز السباقات في تلك البلدان، وهذا ما دعا الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية إلى تتويج سموه بجائزة أفضل مالك ومربٍّ للخيول العربية على مستوى العالم، ولا يزال سموه يدعم السباقات ويدفع إليها بأفضل ما لديه من خيول أصيلة بغية الارتقاء بمستواها الفني.

خبرة ودراية

ويمتلك سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، خبرة ودراية واسعة بأنساب الخيل وسلالاتها وسباقاتها، ويعد أول مالك خيل عربي ينال الفوز ببطولة الديربي الإنجليزي ولمرات متعددة منذ عام 1989، وسموه أول مالك عربي يفوز بالبريدرز كب كلاسيك الأمريكي، وفاز بكأس دبي العالمي مرتين، وملبورن كب مرتين، إضافة إلى الألفي جينيز الفرنسي، علاوةً على فوز سموه في سلسلة من الانتصارات المتتالية في سباقات الفئة الأولى في كل من أوروبا وأمريكا وأستراليا والإمارات، كما أن توزع إسطبلات ومزارع سموه في القارات الخمس يؤكد بعد نظره ودوره في نشر رياضة الخيول العربية الأصيلة في بقاع الكرة الأرضية وعلى مدار فصول السنة.

أشهر جائزة

وتعد جائزة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم لسباقات الخيول العربية الأصيلة، من أشهر الجوائز على الساحة العالمية، حيث تنظم الجائزة سباقات مميزة للخيول العربية في كل من إيطاليا، هولندا، فرنسا، قبل أن تبلغ قمتها بسباق دبي الدولي بمضمار نيوبري في المملكة المتحدة، كما دخلت سباقات الجائزة للساحة الأمريكية.

حيث نظمت يوماً حافلاً للسباقات العربية بمضمار دالاس في تكساس، ويولي سموه، وهو البطل المتوج لملاك الخيول العربية الأصيلة في الإمارات وبريطانيا، هذه الجائزة اهتماماً كبيراً ويوفر لها كل دعم ومساندة، ويحرص سموه على أن يكون للجائزة دورها في تطوير سباقات الخيل العربية ونشر سباقاتها عالمياً، ووجه سموه بالتوسع الجغرافي والدخول إلى ميادين وبلدان جديدة لم تدخلها من قبل.

سجل حافل

يمتلك سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، سجلاً حافلاً على صعيد الانتصارات في أرقى مضامير السباق العالمية، ونالت خيول سموه ألقاباً في مختلف السباقات البريطانية والأيرلندية والفرنسية والأمريكية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات