مضمار الشارقة يحتضن سباق كأس مجلس التعاون الخليجي

جانب من منافسات السباق الماضي

بناءً على توجيهات كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، تنطلق في الثانية والنصف ظهر اليوم منافسات سباق كأس مجلس التعاون الخليجي، بنسخته الثانية والذي يعد السباق الخامس في موسم سباقات المضمار بنادي الشارقة للفروسية والسباق، والذي ينظمه نادي الشارقة للفروسية والسباق بالتعاون مع هيئة الإمارات لسباق الخيل، برعاية شركة لونجين الراعي الرسمي لموسم سباقات الخيل بالنادي. ويشهد مشاركة 87 جواداً، بالإضافة إلى 10 جياد احتياط من الخيول العربية الأصيلة والمهجنة، من الإنتاج المحلي لدول مجلس التعاون الخليجي، تتنافس للفوز بنصيب من مجمل جوائزه التي بلغت 350 ألف درهم على مدار 6 أشواط لمختلف المسافات والمستويات.

ويعد السباق الأول من نوعه المخصص للخليج العربي ، وكانت النسخة الأولى للسباق قد شهدت في العام الماضي النجاح الكبير.

16 خيلاً في الأول

يشارك في الشوط الأول شوط (لونجين دولشي فيتا) 16 خيلاً ، وهو شوط مخصص للخيول العربية الأصيلة من إنتاج دولة الإمارات وبعمر أربع سنوات فأكبر، لمسافة 1700، وهو سباق تكافؤ وبجوائز تصل إلى 40 ألف درهم. ويتبعه الشوط الثاني: (لونجين كونكويست كلاسيك ) وهو شوط مخصص للخيول العربية الأصيلة مبتدئة توليد الإمارات، لمسافة 2000م، وبجوائز 40 ألف درهم، وعدد الخيول المشاركة في هذا الشوط 14 جواداً.

ومن ثم الشوط الثالث: (لونجين كونكويست في. إتس. بي ) وهو شوط مخصص للخيول العربية توليد الإمارات - تكافؤ، لمسافة 1200م، وبجوائز 40 ألف درهم، بمشاركة 16 جواداً .

ويشهد الشوط الرابع: شوط (لونجين هايدروكونكويست) مشاركة 16 جواداً ، تتنافس في الشوط المخصص للخيول العربية الأصيلة المبتدئة توليد الإمارات بعمر أربع سنوات فأكبر، لمسافة 1000 م، وبجوائز 40 ألف درهم.

الشوط الرئيسي

ويعتبر الشوط الخامس - كأس مجلس التعاون الخليجي المقدم من لونجين ماستر هو الشوط الرئيسي للسباق والمخصص للخيول العربية الأصيلة من دول مجلس التعاون الخليجي بعمر أربع سنوات فأكبر تصنيف (هيبة)، لمسافة 1700 م، وجوائزه تصل إلى 200 ألف درهم، بمشاركة 9 جياد. ويختتم السباق في الشوط السادس (لونجين ركورد) وهو شوط مخصص للخيول المهجنة الأصيلة بعمر ثلاث سنوات فأكبر، لمسافة 1200 م، بجوائز 40 ألف درهم، وبمشاركة 16 جواداً.

 

دعم الفروسية

https://secure.albayan.com/polopoly/polopoly_fs/1.3778342.1581721475!/image/image.jpg

تقدم الشيخ عبد الله بن ماجد القاسمي، رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة للفروسية والسباق، بالشكر إلى صاحب السمو حاكم الشارقة، وولي عهده ، على الرعاية والدعم لرياضة الفروسية عامة ولنادي الشارقة للفروسية والسباق بشكل خاص. وأوضح أنه جاء تخصيص كأس مجلس التعاون الخليجي للخيول العربية الأصيلة من الإنتاج المحلي لدول مجلس التعاون لتعزيز مكانة الإنتاج المحلي للخيول العربية الأصيلة في منطقة الخليج العربي، وتم تخصص هذا السباق في أجندة سباقات المضمار بالنادي.

مواصلة النجاحات

أكد سلطان محمد خليفة اليحيائي مدير عام النادي، أن النجاح الكبير لنادي الشارقة للفروسية والسباق هو ثمرة الدعم الكبير لصاحب السمو حاكم الشارقة، وولي عهده ، للنادي، وتوجه بالشكر لمجلس الشارقة الرياضي ولشركة لونجين – الراعي الرسمي للسباق – على دعمهم الكبير لهذا السباق. وأكد الجهوزية الكاملة للنسخة الثانية للسباق كاشفاً أن الجوائز تصل إلى 350 ألف درهم وللشوط الرئيسي 150 ألف درهم، كما وجه الدعوة لكافة جماهير وعشاق هذه الرياضة للحضور.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات