العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    المشاركون وضيوف مهرجان محمد بن راشد للقدرة

    بكل لغات العالم شكراً «فارس العرب»

    جانب من أوبريت حفل الافتتاح المستوحى من كتاب «قصتي» | تصوير: غلام كاركر

    أعرب المشاركون في فعاليات النسخة الثالثة عشرة لكأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة وضيوف الحدث الذين وفدوا من 45 دولة من جميع القارات عن شكرهم وامتنانهم بكل لغات العالم، لـ«فارس العرب» صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على الدعم الكبير واللامحدود من سموه لمجتمع ورياضة القدرة .

    وعلى إقامة فعاليات النسخة الثالثة عشرة لكأس سموه للقدرة الذي يقام غداً لمسافة 160 كلم في مدينة دبي الدولية للقدرة بسيح السلم، تلك التظاهرة العالمية والتي تُقام سنوياً وتجمع كل محبي هذه الرياضة العريقة في دانة الدنيا دبي.

    وكانت اللجنة المنظمة للحدث العالمي، قد أقامت حفل افتتاح باهر في ساحة فعاليات ميدان بمنتجع باب الشمس الصحراوي أول من أمس، واشتمل الحفل العديد من الفقرات الشيقة والعروض الرائعة، أبرزها أوبريت يقتبس مشاهد مستوحاة من كتاب «قصتي» لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

    كما شهد الحفل إطلاق الألعاب النارية وحفل عشاء للضيوف والعديد من الفعاليات التراثية التي تعكس كرم الضيافة العربية والإماراتية الأصيلة.

    وأكد سعيد بن حميد الطاير، الرئيس التنفيذي رئيس مجلس الإدارة لمؤسسة ميدان رئيس اللجنة المنظمة، أنهم يسعون جاهدين باستمرار إلى تقديم نسخة مميزة واستثنائية بما يليق باسم وسمعة الدولة، مثمناً جهود كل فرق العمل والشركاء الاستراتيجية للحدث من مختلف الجهات والمؤسسات الحكومية ووسائل إعلام الذين يسهمون سنوياً في كتابة قصة النجاح وإخراج المهرجان في أبهى حلة.

    وأضاف الطاير لـ«البيان الرياضي» أن مهرجان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم يعتبر محطة عالمية يصبو للوصول إليها جميع المهتمين برياضة القدرة، مشيراً إلى أن الحدث يحمل بين طياته رسائل سامية بعيداً عن أجواء المنافسة، ترمز إلى التسامح والسلام من الإمارات إلى العالم أجمع عبر رياضة تراثية عريقة تحتل مكانة كبيرة في قلوب أبناء الإمارات وشعوب الوطن العربي.

    شكر وعرفان

    وتوجه الطاير بالشكر والعرفان إلى «فارس العرب» صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على الدعم اللامحدود.

    وقال: «لن توفي عبارات الشكر سموه وإخوانه حكام الإمارات مهما فعلنا تجاه ما قدموه لمصلحة الوطن والمواطن، وعلينا المحافظة على هذا البلد المعطاء وبذل أقصى ما لدينا من طاقات، وتسخير القدرات من أجل مواصلة البناء ورقي الوطن ورفعته».

    تحدٍّ مستمر

    وأوضح الطاير أن اللجنة المنظمة في تحدٍّ عالمي مستمر، وتتطلع دائماً إلى تنظيم نسخة أفضل من العام الماضي، امتثالاً لتوجيهات ومقولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم: «أنا وشعبي لا نرضى إلا بالمركز الأول»، معرباً عن سعادته بالعروض والمشاهد الشائقة خلال حفل الافتتاح المقتبسة من كتاب «قصتي» لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.
    تطور القدرة

    وأشاد الطاير بتطور مسيرة رياضة القدرة في السنوات الماضية، إذ أصبحت المنافسة مفتوحة بين جميع المشاركين في السباق، إذ من الصعب التكهن بأسماء الأبطال في الفترة الأخيرة.

    مما يدل على ارتفاع مستوى الوعي والقدرة الكبيرة على التعامل مع الخيول في سباقات القدرة بالمقارنة مع الفترة الماضية، مثنياً على الحضور العالمي الواسع الذي يسهم في إثراء الحدث، خاصة أن السباق يشهد مشاركة نخبة الفرسان وأفضل الخيول في العالم.

    محمد العضب: أكبر تجمع دولي لرياضة القدرة

    أعرب محمد عيسى العضب المدير العام لنادي دبي للفروسية، عن سعادته بالحضور العالمي الكبير لمهرجان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة، وقال في تصريحات لـ«البيان الرياضي»، إن المهرجان يعتبر أكبر تجمع عالمي للخيول من جميع القارات يعكس حجم التطور الكبير الذي بلغته الإمارات في عالم الفروسية.

    موضحاً أن المهرجان بمثابة ملتقى يضم مختلف ثقافات العالم للمشاركة في رياضة تعتبر عريقة ولصيقة بالموروث الإماراتي وعاداتنا وتقاليدنا، ما يجعل الحدث فرصة لإبراز كرم الضيافة العربية، كما يعتبر المهرجان محطة التقاء للفرسان والمدربين والأطباء البيطريين مما يساهم في إثراء العمل الرياضي عبر تلاقح الأفكار وتبادل الخبرات والتجارب.

    وأضاف العضب: إن فروسية الإمارات حققت الريادة العالمية بفضل الدعم الكبير من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

    ويعتبر سموه المرجع الأول في عالم الخيل والفروسية، مشيداً بالمستوى العالمي الذي حققناه بفضل رؤية سموه ونظرته السديدة التي قادت إلى الظفر بألقاب عالمية وتواجد أبطال العالم من فرسان وخيول في العديد من البطولات.

    إكسبو 2020

    وأوضح العضب أن الإمارات مقبلة على حدث عالمي كبير في العام الجاري وهو «إكسبو 2020» الذي سيقام في دبي، وتعتبر مثل هذه المنافسات الرياضية العالمية فرصة للترويج عن الأحداث العالمية الضخمة التي تحتضنها الدولة عموماً ودبي على وجه الخصوص.

    وذكر العضب أن كأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة والبالغة مسافته 160 كلم، من المتوقع مشاركة نحو 360 مشاركاً حسب التسجيل المبدئي، مما يعتبر بمثابة تحدٍ للجنة المنظمة في إدارة السباق الذي يضم أعداداً كبيرة، مؤكداً أن الثقة كبيرة بجميع الخبرات والكفاءات التي دائماً ما تكون على قدر التحدي متمنياً قضاء يوم ممتع في ختام الحدث.

    تجهيزات كبيرة

    وكشف العضب أن المهرجان استقبل أكثر من 300 زائر إلى جانب مشاركة 40 خيلاً من الخارج تم تقديم تسهيلات منذ وقوع الاختيار على الخيول المشاركة.

    وتم إعداد آلية عمل لشحن الخيول واستقبال الضيوف وتوفير كافة سبل الراحة والتجهيزات العالية كي تكون المناسبة ذكرى رائعة وخالدة لدى جميع الضيوف، موضحاً أن الحدث يعتبر فرصة لإعطاء الزوار والضيوف الفرصة لمعرفة مدى التطور في عملية التدريب وتجهيز الخيول للمشاركة.

    4

    كشف الفارس الفرنسي أليكس تيرال أن مشاركته تعتبر الرابعة في سباقات القدرة بالدولة، والأولى في كأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة، وسبق له المشاركة في كأس صاحب السمو رئيس الدولة للقدرة لمسافة 160 كلم، مؤكداً أن الحدث بمثابة نقطة التقاء بين فرسان العالم ويعتبر السباق الأفضل على مستوى العالم.

    وعبر تيرال عن إعجابه بدبي والحفاوة الكبيرة وكرم الضيافة من المجتمع الإماراتي واللجنة المنظمة، مشيراً إلى أن وجوده في الإمارات أتاح له الفرصة لزيارة بعض الأصدقاء، منهم صديق في لجنة التحكيم.

    الأمريكية جاسيكا: دعـم لا محـدود

    أبدت الفارسة الأمريكية جاسيكا توريز فرحتها الكبيرة بالوجود في دبي عبر المشاركة في كأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة، ولا سيما أنها تعتبر المرة الأولى التي تشارك في مدينة دبي الدولية للقدرة، بينما سبق لها المشاركة في قرية الإمارات العالمية للقدرة في أبوظبي عام 2013.

    مؤكدة أن فرسان رياضة القدرة محظوظون بالدعم اللا محدود الذي تحظى به الرياضة من «فارس العرب» صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

    وعبّرت جاسيكا عن إعجابها الكبير بدانة الدنيا دبي، وما تضمه من معالم ساحرة، مشيرة إلى أن المنافسة تبدو مختلفة في الإمارات، واستثمرت وجودها من أجل المشاركة في سباق «جميلتي» المخصص للأفراس، وتتطلع إلى تحقيق مشاركة إيجابية في سباق الغد رغم صعوبة المنافسة.

    البولندية مارتينا: حلمي كبير في دبي

    قالت الفارسة البولندية مارتينا كامينسكا إن مشاركتها في مهرجان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة، تحمل ذكريات ولحظات جميلة نظراً لتواجدها قبل سنوات في الإمارات، مشيرة إلى أنها تتطلع إلى تحقيق رقم جديد في مشاركتها غداً في السباق الرئيسي.

    وأضافت مارتينا: إنها تشعر بسعادة كبيرة بالمشاركة في المهرجان العالمي بدبي ويعتبر بمثابة حلم كبير تأمل أن تكلل مشاركتها فيه بنجاح كبير.

    متوجهة بالشكر الكبير إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على ما يقدمه سموه من دعم كبير لرياضة الفروسية والفرسان في العالم ولسباقات القدرة على وجه الخصوص والذي يعتبر المهرجان أحد أوجه الدعم السخي لهذه الرياضة.

    ويليام..أصغر الفرسان من كندا

    يعتبر الفارس الكندي ويليام ماكاي غريسلي هو أصغر الفرسان المشاركين من الخارج ويبلغ من العمر 14 عاماً. وتعد الزيارة هي الأولى رفقة والدته إلى الإمارات عموماً ودبي على وجه الخصوص، حيث سيشارك في كأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة.

    يقول ويليام إنه مشواره الرسمي في السباقات بدأ قبل عامين عندما بلغ سن الـ12 عاماً ويعيش حالياً في تشيلي إذ يتدرب في إسطبلات يطلق عليها اسم «الشعلان»، وقطع خطوات كبيرة في سباقات القدرة في زمن قياسي بفضل الدعم الكبير من والدته التي تعتبر هي فارسة.

    ولم يتوقع في يوم من الأيام المشاركة في كأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة، وشعر بفرحة كبيرة حينما تمت الموافقة على مشاركته في السباق وزفت إليه والدته الخبر السعيد، معرباً عن سعادته الكبيرة بزيارة دبي والتي تضم العديد من المعالم الرائعة خاصة رمال الصحراء الذهبية.

    الإيطالية كارولينا: الملهـم الأول

    أكدت الفارسة الإيطالية كارولينا لازلي، أن مشاركته ليست الأولى في مهرجان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة، ويعتبر السباق أحد أهم المنافسات العالمية لها ولجميع الفرسان والفارسات في روزنامة القدرة، مشيدة بالمستوى العالي والاحترافي في عملية التنظيم والمنافسة في المهرجان.

    خاصة السباق الرئيسي الذي يقام غداً لمسافة 160 كلم، متوجهة بالشكر إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على هذا الحدث العالمي، كما يعتبر سموه الملهم الأول لجميع الفرسان والمهتمين في عالم رياضة القدرة.

    وذكرت كارولينا أن مدينة دبي الدولية للقدرة تضم مرافق مميزة ومسارات مجهزة وفق معايير عالية للمشاركين، إلا أن المسارات تبدو مختلفة في الصحراء بسبب اختلاف العامل الجغرافي بين الإمارات وأوروبا التي تتميز بوجود العديد من المنحدرات الجبلية وغيرها، معربة عن فخرها بالمشاركة المميزة في بطولات العالم منها مونديال نورماندي في فرنسا 2014 وغيرها من البطولات الأخرى.

    طباعة Email