في ختام المحطات الأوروبية اليوم

13 خيلاً في تحدي القمة البولندية لكأس رئيس الدولة

أبرز الخيول العربية تشارك في السباق | من المصدر

يسدل الستار اليوم، على المحطات الأوروبية لسلسلة سباقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة بنسختها السادسة والعشرين، عندما تستضيف بولندا الجولة العاشرة والأخيرة أوروبياً، في مضمار سلوزويك في العاصمة وارسو، قبل انتقالها للجولتين الأخيرتين في المملكتين الشقيقتين المغرب والسعودية في نوفمبر وديسمبر المقبلين.

وتقام الكأس الغالية برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في ظل الاهتمام الكبير والتوجيهات السديدة لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، لإعلاء نهج المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في تشجيع ورعاية الخيل العربي الأصيل ورفعة شأنه بكل دول العالم وتنمية حضوره في أهم المهرجانات والسباقات العالمية والحفاظ على مسيرته الأصيلة.

وتشهد المحطة البولندية الجديدة في أجندة سلسلة سباقات الكأس الغالية لعام 2019، مشاركة 13 خيلاً تمثل أفضل وأقوى مرابط الخيل في بولندا وأوروبا، للتنافس على لقب السباق الذي يقام لمسافة 2400 متر ضمن فئة «ليستد» والمخصص للمهور والمهرات من عمر أربع سنوات فما فوق، بمجموع جوائز 30 ألف يورو، كما تعد الجولة البولندية إحدى ثمرات الخطط التطويرية للجنة العليا المنظمة المشرفة على تنظيم الكأس الغالية التي تحرص على زيادة عدد الجولات والانفتاح لدعم الدول التي تملك قاعدة إنتاج ورعاية للخيل العربي وتعمل على دعم الملاك والمربين.

وأشاد مطر اليبهوني رئيس اللجنة العليا المنظمة المشرفة على سباقات كأس رئيس الدولة للخيول العربية بوصول سلسلة السباقات للمحطة العاشرة وسط تحقيق الكثير من الأرقام والمنجزات المهمة التي تؤكد السمعة العالمية ومكانة وريادة الكأس التي حضرت بأهم مهرجانات الخيول في العالم، مبيناً أن محطة بولندا الجديدة تمثل إضافة كبيرة وقيمة نوعية أخرى، ستسهم في تعزيز النجاحات ورفد أجندة سباقات عام 2019 بمكاسب جديدة.

وقال: اهتمام بولندا بالخيل العربي من حيث الإنتاج ورعاية الخيل وتنظيم سباقات الخيول العربية على مدار الموسم، دفع اللجنة المنظمة لاختيارها، لتكون ضمن قائمة الدول المستضيفة للحدث، والتي تسهم بتحقيق الإضافة الناجحة لخارطة سباقاتنا العالمية التي تحظى بجماهيرية كبيرة واهتمام أكبر من ملاك ومربي الخيل، بجانب الاهتمام الإعلامي والترويجي لرسالة الإمارات السامية عبر هذه السلسلة الغالية التي تعزز أواصر التواصل وتعرّف العالم أجمع بتراثنا الأصيل ونهج قيادتنا الرشيدة وحرصها الكبير لإعلاء شأن الخيل العربي الأصيل.

وأعرب فيصل الرحماني مستشار مجلس أبوظبي الرياضي المشرف العام على سباقات كأس رئيس الدولة للخيول العربية عن سعادته الكبيرة بالترحيب والأصداء البولندية بتنظيم المحطة العاشرة للكأس الغالية، بعد سلسلة نجاحات على مدار 9 محطات سابقة، بدلالات الأرقام وشهادات الاتحادات الدولية والملاك والمربين والمضامير العالمية والتغطية الإعلامية والحملة التسويقية.

وقال الرحماني: إن بولندا تعد من أوائل الدول التي انطلقت منها كأس رئيس الدولة للخيول العربية إلى العالم قبل 30 عاماً على يد المؤسس المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي أرسى قواعد الانطلاقة بدعمه واهتمامه بتأسيس سباقات للخيول العربية تتواصل وتقام في مختلف مضامير أوروبا والعالم بصفة عامة، مضيفاً: نتابع باستمرار الدول التي تولي اهتماماً كبيراً بالخيل العربي.

صراع القمة

يلتقي في القمة البولندية نخبة الخيول العربية في تحدي وصراع الأفضل والأقوى والأسرع على لقب أغلى الكؤوس، حيث تشارك إسطبلات الخالدية التي تعود للأمير خالد بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود، بقوة في السباق وذلك بـ5 خيول مرشحة للفوز باللقب والتواجد في طليعة السباق، لاسيما وأن بولندا تعد مقراً لمزارع إنتاج خيول مربط الخالدية، ويتقدم المرشحين في قائمة المشاركين: المهر «شمحوط الخالدية»، كما يتواجد المهر «سهم الخالدية»، كما تضم قائمة المرشحين المهر «عرين الخالدية»، بجانب الجواد «شدوان الخالدية»، كما يعد من أقوى المرشحين لخطف لقب الكأس الغالية «سلام الخالدية» الذي يعد من أبرز خيول إسطبلات الخالدية في بولندا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات