الكأس الغالية تعبر القارات وتحط الرحال في أمريكا اليوم

الخيول الأمريكية تتنافس على لقب كأس رئيس الدولة

بالتزامن مع عام التسامح، تواصل سلسلة سباقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة رسالتها السامية وريادتها العالمية لتحط رحالها في محطتها الثالثة بمضمار «تشرشل داونز العريق» في مدينة لويسفيل بولاية كنتاكي في الولايات المتحدة الأمريكية اليوم، ضمن أجندة سباقاتها الاثني عشر، بنسختها السادسة والعشرين.

وتحظى سلسلة السباقات برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، في ظل المتابعة الكبيرة والتوجيهات السديدة لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.

وذلك لإعلاء الخيل العربي الأصيل في أهم وأكبر السباقات والمضامير العالمية، وتشجيع المربين والملاك والمدربين برعاية الخيل العربي، الذي يعكس المكانة الكبيرة لتراث الإمارات الأصيل، والعمل على دعم خطط الحفاظ على مسيرته انسجاما مع رؤية ونهج المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه.

وتتجه الأنظار وعشاق سباقات الخيل العالمية، مساء اليوم نحو مضمار تشرشل داونز الرملي في مدينة لويسفيل بولاية كنتاكي الذي يستضيف مهرجان داونز افتر دارك الشهير، والذي يضم في برنامج سباقاته السنوية 11 شوطاً، يحتضنها المضمار العريق الذي تأسس عام 1875.

ويشتهر باستضافة سباقات الخيول الأمريكية والعالمية الكبيرة، وهو موطن سباقات ديربي كنتاكي الشهير والبريدرز كب الأمريكي، إذ خضع المضمار لعمليات تجديد في عام 2005 بقيمة 121 مليون دولار لرفع قدرته الاستيعابية في ظل احتضان أهم سباقات الخيول العالمية لتصل سعة مدرجاته إلى 52 ألف متفرج و77 جناحاً فاخراً بجانب التحديث الكبير في عمليات تطوير الإضاءة لاستيعاب السباقات الليلية.

ويشهد سباق الكأس الغالية في محطتها الثالثة، مشاركة 10 من كوكبة الخيول الأمريكية في صراع الكبار ولقاء الأقوياء للمنافسة على لقب كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة لمسافة 1600 متر «جروب 1» والمخصص للخيول بعمر أربع سنوات فما فوق.

حيث تبلغ قيمة جوائز السباق (100 ألف دولار أمريكي)، حيث تجمع المحطة الأمريكية مواجهة مثيرة بين نخبة وأفضل الخيول المصنفة وكبار الملاك والمدربين والفرسان في السباق الليلي العاشر في مهرجان داونز افتر دارك الشهير.

قائمة الخيول

ويتواجد في قائمة الخيول الـ 10 المشاركة بطلان سابقان هما: الجواد «باديس دي» بطل سباق نسخة 2016 والبالغ من العمر 8 سنوات، للمالك جين تيوتش، والذي يملك في جعبته 24 انتصاراً وحل ثانياً تسع مرات، وجاء بالمركز الثالث مرتين من أصل 43 سباقاً شارك فيها منذ عام 2014 ويقوده في سباق 2019 الفارس ريكاردو سانتانا جونيور، ويشرف على تدريبه ليوني سيسينج.

كما يتواجد المتوج بسباق عام 2017 الجواد «كويك اند رييش» والذي يبلغ عمره 9 سنوات للمالك توم فريتز وبإشراف المدربة إيشبي لاين وبقيادة الفارس كوري جيه لينري، وفي رصيده 35 مشاركة بدأها منذ عام 2013، حقق الفوز في 10، وجاء ثانيا 8 مرات، وحل ثالثا لـ3 مرات، ويطمح لاستعادة لقب الكأس الغالية الذي ذهب العام الماضي لمصلحة الجواد «كويك ساند».

كما تضم القائمة الجواد إيستر مان البالغ من العمر 7 سنوات وصاحب المركز الثالث في سباق نسخة 2018، والمملوك لجيليس وبيتي وجوزيف ويشرف على تدريبه جيرينستو توريز.

وبقيادة الفارس كارول سيدنو، ويعد إيستر من أقوى المرشحين للظفر بلقب السباق، حيث لم يخسر في آخر ثلاثة سباقات في عام 2019، ولديه سجل جيد من 31 مشاركة استطاع تحقيق الفوز في 14 سباقاً، وجاء بالمركز الثاني 11 مرة، فيما حل بالمركز الثالث 4 مرات.

مفاجأة

ويتطلع المهر الواعد «ار بي تكساس هولد اي ام» والذي يعود لإسطبلات بايرلي ريسينج، وتحت إشراف المدرب نيكول روجيري وقيادة الفارس غابرييل سايز، لإحداث الفارق وتحقيق المفاجأة أمام الكبار والأبطال السابقين وقلب سباق الترشيحات، نتيجة لسجلات مشاركاته وظهوره الإيجابي بداية من عام 2018 بفوزه بـ4 سباقات من أصل 9 مشاركات ووقوفه ثانياً لمرة واحدة فيما جاء بالمرتبة الثالثة 3 مرات، ولم يخسر في سباق 2019 قبل سباق الكأس الغالية.

ومن بين المرشحين للانخراط في غمار المنافسة على لقب السباق الجواد «ماجيك مان» صاحب المركز الثاني في سباق النسخة الماضية، ويعود لإسطبلات جولدن ساند ريسينغ ويشرف على تدريبه فينيكا بنتلي، ويقوده الفارس كيبر كو، ولديه 17 مشاركة، حقق خلالها الفوز في 3 مرات، ووقف بالمركز الثاني 7 مرات، وجاء ثالثا مرتين.

كما تضم قائمة الخيول كلاً من: «بيلفاست»، «ميزدورا»، «ذس اس اوسوم» والذي يعد من نخبة الخيول العالمية، «اب تاون كروز دركتور»، «ريسكي ريد».

وتقام سلسلة سباقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة، تحت مظلة وإشراف مباشر من اللجنة العليا المنظمة برئاسة مطر سهيل اليبهوني عضو المجلس الوطني الاتحادي عضو مجلس إدارة مجلس أبوظبي الرياضي، وفيصل الرحماني مستشار مجلس أبوظبي الرياضي، مشرف عام السباقات، وذلك بالتنسيق والتعاون مع هيئة سباقات الخيول الأمريكية ومضمار تشرشل داونز.

المهيري: الاجتماع التحضيري مثمر

اعتبر سعيد المهيري مدير إدارة الشؤون الفنية بمجلس أبوظبي الرياضي أن الاجتماع التحضيري الذي سبق مهرجان داونز افتر دارك الشهير، والذي يتضمن 11 سباقاً من بينها سباق الكأس الغالية، جاء مثمراً وعكس حرص إدارة مضمار تشرشل داونز العريق على تجسيد آفاق التعاون والشراكة مع اللجنة العليا المنظمة لسلسلة سباقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية.

وأكد أن الأجواء التحضيرية تقودنا لسباقات عالمية تجمع النخبة والأصالة بتحدٍّ مثير يتجدد في مضمار تشرشل، ولا سيما بعد الصورة المتميزة التي ظهر عليها السباق في محطتيه المصرية والفرنسية ومستوى التفاعل والمشاركة والنجاح.

وتابع: نسعى إلى تسجيل نجاحات مهمة وحصاد نجاحات إضافية ونتطلع بثقة كبيرة لتحقيق المزيد من الإنجازات والأرقام المهمة وإعلاء رسالة الحدث واهتمام القيادة الرشيدة بموروث الإمارات وتعريف العالم بأسره بالصورة الناصعة للإمارات ورسالتها السامية ومدى اهتمامها الكبير بالحفاظ على مسيرة الخيل العربي الأصيل المتجذر بتاريخها.

اليبهوني: نفخر بتقديم سباقات عالمية للخيل العربية

رحّب مطر سهيل اليبهوني عضو المجلس الوطني الاتحادي عضو مجلس إدارة مجلس أبوظبي الرياضي رئيس اللجنة العليا المنظمة لسلسلة سباقات كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة بالانتقال إلى المحطة الأمريكية الشهيرة بعد النجاحات الكبيرة لمحطتي مصر وفرنسا.

مؤكداً أهمية ودور محطة أمريكا في ترسيخ أهداف ورسالة الكأس الغالية وإعلاء الاهتمام الكبير الذي توليه القيادة الرشيدة لمسيرة خطط الحفاظ على الخيل العربي وتعريف العالم أجمع بإرثه الكبير عبر بوابة سباقات الإمارات للخيول العربية الأصيلة التي تتزامن مع عام التسامح، بما يعكس النهج والإيمان المطلق من دولة الإمارات قيادة وشعباً تجاه الموروث العريق.

وقال اليبهوني: نفخر بتقديم سباقات عالمية للخيل العربي في أهم المضامير وأكبر المهرجانات لتسليط الضوء على رؤية وثقافة الإمارات وانفتاحها الكبير تجاه شعوب العالم بسلام ومحبة عبر مجموعة من السباقات التي تعكس التزامنا الدولي رعاية الخيل العربي وتوفير جميع المقومات من أجل تعزيز حضوره في مشهد السباقات الكبيرة، انطلاقاً من الدعم السخي لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وتوجيهات ورؤية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وتقديراً وعرفاناً بدعمهم المتواصل لمسيرة نهضة وإعلاء الخيل العربي الأصيل في كافة دول العالم، ترجمة لنهج المؤسس ورؤية المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه».

وأضاف: إن سباق المحطة الأمريكية يمثل حدثاً استثنائياً في غاية الأهمية، نحرص من خلاله على تحقيق المزيد من المكاسب والنجاحات على كافة الأصعدة في كل عام، بداية بترجمة خططنا والتواجد في المضمار العريق وفي أهم المهرجانات بجانب التفاعل الكبير من ملاك ومربي الخيل العربي في أمريكا الذين يحرصون على المشاركة القوية وتحقيق النقلة الكبيرة في سباق كل عام .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات