مشاركة النخبة تعكس القيمة العالمية للحدث

الرحماني: السباقات الأمريكية أرست شراكة نجاحات دائمة

أكد فيصل الرحماني رئيس الاتحاد الدولي للخيول العربية مستشار مجلس أبوظبي الرياضي، مشرف عام السباقات أن مسار أجندة كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة يتجه في كل عام نحو أعلى المراتب إيماناً بالاسم الغالي الذي تتزين به الكأس الرائدة، وانطلاقاً من دعم ورعاية القيادة الرشيدة لمسيرتها التاريخية.

وقال الرحماني: إن ما تجسده سباقات الكأس الغالية يؤكد مكانتها العالمية الكبيرة وهي تحتفي بنسختها السادسة والعشرين، في عام التسامح، وتمثل نخبة السباقات الكلاسيكية في العالم، وتعد واحدة من المحطات الكبيرة في عالم سباقات الخيل.

حيث أكملنا سباق محطة فرنسا وافتتاحية سباقات القارة الأوروبية وانتقلنا إلى محطة القارة الأمريكية بفئة سباقات غروب «1»، ما يؤكد نوعية السباقات المصنفة بأعلى مرتبة التي تتضمنها الأجندة السنوية وقيمتها الكبيرة التي تجسدها مشاركة نخبة الخيول وما تسفر عنه من مواجهات قوية تجمع الملاك والمربين والمدربين والفرسان، بما يضاهي اسم الكأس الغالية ومكانتها ومسيرتها العالمية.

وأضاف: نفخر ونعتز بسباق أمريكا الذي يمثل نخبة سباقاتنا العالمية والذي يرافقه أصداء واسعة ترحب بتنظيم سباق الكأس الغالية للعام الرابع على التوالي، إذ نشهد في كل عام تجسيد الكثير من النجاحات في هذه المحطة بداية من التواجد بأهم سباقات مضمار تشرشل داونز التاريخي والمشاركة الرائعة لنخبة الخيول الأمريكية القوية في السباق والتنظيم الرائع والحملة الترويجية والإعلامية للحدث والحضور الجماهيري الذي يزدان به السباق.

وتابع: تلك المؤشرات تعكس أهمية ودور محطة أمريكا في إرساء شراكة نجاحات مستمرة لرفعة شأن الخيل العربي عالمياً، ونحن نحرص في اللجنة العليا المنظمة على استدامة هذه الشراكة لمزيد من النجاحات على صعيد تقديم سباقات عالمية تحفظ للخيل العربي مكانته وتعزز حضوره في مشهد المهرجانات والسباقات الكبيرة.

وأكمل: إن مسيرة نجاحات الكأس الغالية ومسيرتها الرائدة عالمياً تعود للدعم المباشر من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، واهتمامه الكبير بتجسيد سباقات عالمية تليق باسم الإمارات ومكانتها المرموقة بطليعة دول العالم، وتترجم رؤية المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» لإعلاء الخيل العربي.

وأضاف: فخورون بتنظيم سباق كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة للعام الرابع على التوالي في مضمار تشرشل داونز معقل سباقات ديربي كنتاكي والبريدرز كب الأمريكي وسط تفاعل ومشاركة أهم وأبرز الخيول المملوكة لأفضل المزارع والاسطبلات وملاك الخيل والمربين وبإشراف خيرة المدربين والفرسان، ما يؤكد ترسيخ رسالة الحدث لدى المعنيين في كافة دول العالم وتعزيز رسالة الإمارات ودورها الكبير بدعم سباقات الخيل العربي وتوفير فرص النجاحات لتلك المناسبة بصفة مستمرة.

وأشاد الرحماني بالمشاركة العالمية لنخبة الخيول الأمريكية في سباق المحطة الثالثة، ما يؤكد قيمة وأهمية الحدث لدى ملاك الخيل في أمريكا وحرصهم الكبير على التنافس من أجل حسم اللقب الذي يمثل مفخرة كبيرة لصيته العالمي ومسيرته التاريخية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات