الرحماني:يوم تاريخي لجودلفين بمضمار لونج شامب

توجه فيصل الرحماني مستشار مجلس أبوظبي الرياضي مشرف عام سلسلة سباقات كأس رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة بخالص التهاني والتبريكات لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله بمناسبة الإنجازات العالمية التي سجلها فريق جودلفين في سباقات الإمارات جنيز الفرنسية، مؤكداً أن الانتصارات الكبيرة التي تسجلها خيول جودلفين في السباقات والمحافل العالمية هي نتاج الرؤية السديدة لسموه الذي يقف وراء تلك النجاحات المتواصلة والمستمرة والتي تركت أبلغ الأثر في مسيرة الفريق منذ تأسيسه.

وقال الرحماني: فخورون بنجاحات المهر بريشان كينج والمهرة كاسيل ليدي وفوزهما بسباقات جنيز الإماراتي الفرنسي في مضمار لونج شامب والأصداء الواسعة من قبل وسائل الإعلام العالمية التي سلطت الضوء على مكانة وقوة فريق جودلفين الذي جاء ليؤكد عودته الكبيرة في سباقات جنيز الفرنسية العريقة.

وأضاف: شهدنا يوماً تاريخياً في مضمار لونج شامب وإنجازات مضاعفة لفريق جودلفين الكبير برؤيته وخططه وسلسلة انتصاراته المتواصلة التي تمثل مفخرة حقيقية وإضافة مهمة لمسيرة منجزات الدولة التنموية بإعلاء راية الوطن في المحافل العالمية.

حضور

وتابع: نفخر بالنجاحات الجديدة التي سجلتها محطة فرنسا الثانية والأولى في الجولات الأوروبية بكافة المقاييس، حيث شهدت السباقات حضوراً جماهيرياً كبيراً وتفاعلاً عالمياً بأعلى مستوياته من ملاك ومربي ومدربي الخيول، مؤكداً أن ظهور سباقات جنيز بهذا المستوى العالمي الكبير يتناغم مع أهدافنا التي وضعناها في العام الماضي في تسمية أقوى سباقين في العالم للأمهار والمهرات باسم دولتنا الحبيبة، ويمثل استمراراً مهماً للخطوات الجديدة الداعمة لتحقيق المزيد من المنجزات للدولة ولسلسلة سباقات الكأس الغالية في ظل عالمية وجماهيرية السباقين والاهتمام الإعلامي الدولي الكبير، كما يمثل التواجد في مضمار لونج شامب وفي يوم يحتضن أعرق السباقات العالمية نجاحاً كبيراً وأمراً متميزاً لسلسلة سباقات الكأس الغالية.

تألق

وأكمل الرحماني: إن النجاحات التي تحققت في مضمار لونج شامب على صعيد تألق خيول الإمارات والتفوق التنظيمي صنع انطلاقة متميزة لمحطات الكأس الغالية، متقدماً بالشكر للهيئة العليا لسباقات الخيل الفرنسية فرانس جالوب على جهودها وتعاونها الكبير والذي أثمر عن حملات ترويجية مهمة باسم الدولة وكأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية الأصيلة من خلال الإعلانات في أهم الشوارع الباريسية والصحف والإذاعات والقنوات التلفزيونية ومنصات التواصل الاجتماعي في فرنسا، الأمر الذي يعكس الخطط الدؤوبة لإثراء معرفة المجتمع الفرنسي والعالمي وملاك ومربي الخيول برسالة الإمارات السامية وانفتاحها تجاه شعوب العالم للتواصل عبر موروثها وحضارتها الأصيلة ومدى المكانة المتقدمة التي تقف عندها على مستوى صناعة ورعاية سباقات الخيل العالمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات