بمشاركة فرسان الإمارات والبحرين ونخبة فرسان العالم

سباق ويندسور للقدرة ينطلق اليوم في لندن

ينطلق سباق ويندسور للقدرة صباح اليوم عند الساعة 7:30 صباحاً «بتوقيت لندن» لمسافة 120 كيلومتراً، المرحلة الأولى باللون الأحمر لمسافة 33.5 كيلومتراً، المرحلة الثانية باللون الأزرق 33 كيلومتراً، المرحلة الثالثة باللون الأسود لمسافة 28 كيلومتراً والمرحلة الرابعة باللون الأصفر لمسافة 25.5 كيلومتراً، أما سباق مسافة 80 كيلومتراً فيتضمن المرحلة الأولى باللون الأحمر لمسافة 33.5 كيلومتراً، المرحلة الثانية باللون الأسود لمسافة 28 كيلومتراً والمرحلة الثالثة باللون الأخضر لمسافة 20 كيلومتراً.

يقود الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة قائد الفريق الملكي للقدرة، والشيخ خالد بن حمد آل خليفة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى، قائد إسطبلات الخالدية فرسان مملكة البحرين في سباق القدرة بمهرجان رويال ويندسور للفروسية والذي سينطلق اليوم لمسافة 120 كيلومتراً و80 كيلومتراً تأهيلي.

ناصر بن حمد يلتقي بالفرسان

التقى الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة مع فرسان الفريق وذلك بهدف التعرف على المنطقة التي ستقام فيها السباق وأرضيتها، مؤكداً أن المنطقة تعد مميزة لإقامة منافسات القدرة، كما أنها مناسبة تماما لمنافسات القدرة نظرالاستواء الأرضية، مشيرا إلى أن الفريق يعرف تماما الأرضية والمكان بشكل جيد.

كما حرص الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة على الاجتماع مع الجهاز الفني والفرسان وذلك للاطلاع على الخطة الفنية التي سيعتمدها الفريق خلال السباق والتي ستضمن له تحقيق النتائج الإيجابية في السباق الذي من المتوقع أن تكون فيه المنافسة قوية وحاضرة في جميع مراحله.

وأكد الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة أن أجواء التفاؤل تسود فرسان الفريق الملكي في تحقيق نتيجة إيجابية ومتميزة في السباق وسيحرص الجميع على المنافسة في ظل وجود نخبة الفرسان العالميين.

وأعرب الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة عن ثقته الكبيرة في فرسان الفريق الملكي للقدرة وترجمة خبراتهم وطموحاتهم نحو الأفضل في سباق مهرجان رويال ويندسور للفروسية وخاصة بعد النتائج الأخيرة في سباق العام الماضي.

وأضاف الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة أن فرسان الفريق الملكي لديهم الحرص الكبير لتحقيق أفضل النتائج في هذا السباق والذي نضع عليه آمالاً كبيرة وخاصة من الناحية الفنية للفريق، مشيراً إلى أن الجميع وضع ثقته الكبيرة في أفراد الفريق لتحقيق أفضل النتائج الإيجابية من خلال سباق مهرجان رويال ويندسور للفروسية وخاصة أن الفرسان سبق لهم المشاركة في السباقات الماضية.

وأشار الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة إلى أن فرسان الفريق الملكي لديهم الخبرة للمنافسة مع فرسان أوروبا لتحقيق أفضل النتائج كما حصل في السباقات الماضية من مهرجان ويندسور للفروسية.

وأضاف الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة أن فرسان الفريق الملكي على درجة كبيرة من الخبرة للتعامل مع السباقات الأوروبية القوية ونحن على ثقة بأنهم سوف يكونون على قدر المسؤولية في تحقيق نتيجة إيجابية في ظل الإعداد الجيد للفريق، ومن هذا المنطلق نتوقع أن يظهر الفريق بمستوى فني متميز ولائق في السباق الذي سيشهد مشاركة واسعة من قبل مختلف فرسان العالم.

خالد بن حمد: سباق قوي

أكد الشيخ خالد بن حمد آل خليفة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، رئيس الاتحاد البحريني لألعاب القوى، قائد إسطبلات الخالدية أن سباق اليوم سيكون سباقاً قوياً والحضور البحريني فيه سيكون مميزاً، حيث إن فرسان مملكة البحرين استعدوا جيداً لهذا الحدث الرياضي الكبير والذي سيشهد مشاركة نخبة من فرسان وفارسات القارة الأوروبية إلى جانب فرسان الإمارات العربية المتحدة.

وأشار أن هذا المهرجان البريطاني الكبير والذي يقام بالحديقة الملكية لقصر ويندسور يعكس العلاقات الثنائية التاريخية التي تربط مملكة البحرين بالمملكة المتحدة.

وأشار الشيخ خالد بن حمد آل خليفة أن السباق يحظى إلى جانب مشاركة فرسان الإمارات، بتواجد نخبة الفرسان من مختلف الدول وخاصة الأوروبية ما يجعل المنافسة قوية وساخنة، وأن فرسان وفارسات البحرين سيشاركون في السباق بكل إصرار وحماس، من أجل تأكيد الوجود البحريني في السباق الذي أسسته المملكة، وإظهار التطور في هذه الرياضة.

متمنياً كل التوفيق لفرسان مملكة البحرين بالمحافظة على المراكز المتقدمة التي حققوها في السنوات الماضية وتحقيق المزيد من الإنجازات الرياضية.

دعيج: التفاؤل يسود الفريق

توقع الشيخ دعيج بن سلمان آل خليفة رئيس لجنة القدرة بالاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة بأن سباق اليوم في مهرجان ويندسور البريطاني سيكون مثيراً وقوياً من جانب كافة الفرسان خاصة بين فرسان دول مجلس التعاون وأوروبا مع تواجد فرسان الإمارات والبحرين، مؤكداً أن قيادة الشيخ ناصر بن حمد والشيخ خالد بن حمد آل خليفة لفرسان البحرين ستدفعهم لتحقيق أفضل النتائج وبذل أقصى درجات العطاء لتحقيق النتائج المشرفة.

وتمنى الشيخ دعيج التوفيق والنجاح لكافة الفرسان بالتوفيق وتحقيق النتائج التي يطمحون لها خاصة وأن المهرجان يقام برعاية مملكة البحرين.

وأشار الشيخ دعيج آل خليفة أن التفاؤل يسود الفريق كما أن المؤشرات تدل على إمكانية تحقيق نتائج إيجابية وجيدة في هذا الموسم خاصة وأن السباق يقام مع بداية المشاركات الأوروبية في هذا الموسم.

الفحص البيطري

أقيم الفحص البيطري للجياد المشاركة بسباق القدرة لمسافة 120 كيلومتراً، حيث من المتوقع أن يشارك عدد كبير من الفرسان من مختلف دول العالم، وسارت أجواء الفحص البيطري كما كان مخططا لها بكل سلاسة وتعاون من الفرسان والقائمين عليه.

كتيبة مميزة

وسيقود الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة والشيخ خالد بن حمد آل خليفة كتيبة فرسان الفريق الملكي للقدرة سباق اليوم وتضم قائمة الفريق الملكي للقدرة في سباق مسافة 120 كيلومتراً كلاً من الفرسان من فريق فيكتوريوس: جعفر ميرزا، عبدالرحمن الزايد، الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة، الشيخ إبراهيم بن محمد آل خليفة، فهد الخاطري، منال فخراوي، عثمان العوضي، سلمان عيسى، يوسف فؤاد، فرسان الخالدية رائد محمود، يعقوب الحمادي، هيا جمال، حمد الجناحي، فرسان الزعيم:

خالد إبراهيم خيري، راشد الرويعي، فرسان الرعود: محمد البستكي ومحمد الخاطري، فرسان النصر: الشيخة نجلاء بنت سلمان آل خليفة ويوسف الجبوري، الفرسان المشاركين في سباق مسافة 80 كيلومتراً من فريق فيكتوريوس: منصور الخالدي، معيوف الرميحي، أحمد الرويعي، زهير أحمد، عبدالله القعود، دانة الدوسري، من فريق الرعود علي السبيعي، من فريق الخالدية عيسى جمال السندي ومن فريق النصر سرحان العنزي.

ناصر بن حمد: نأمل تحقيق أفضل النتائج في المهرجان

أكد الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بأن المشاركة في مهرجان رويال ويندسور للفروسية تأتي تأكيداً للتواجد البحريني في مثل هذا المهرجان المهم، إضافة إلى إعلاء شأن رياضة القدرة في المهرجان الذي تم تأسيسه من قبل مملكة البحرين في بادرة بارعة من المملكة.

مؤكداً أن اهتمام الملك حمد بن عيسى آل خليفة، بتطوير رياضة القدرة في المهرجان الكبير دليل على عمق العلاقات التي تربط بين مملكة البحرين والمملكة المتحدة في المجالات المختلفة.جاء ذلك قبل انطلاق سباق القدرة في المهرجان الذي سيقام اليوم الجمعة.

حيث أكد الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة قائد الفريق الملكي للقدرة أن هذه المشاركات تأتي في إطار البرنامج العام للفريق للمشاركة في البطولات المختلفة والتي تقام في أوروبا في أشهر الصيف، وبناء على ذلك يشارك الفريق الملكي في البطولة بعد المشاركة الناجحة في الأعوام الماضية للفريق والنتائج الإيجابية التي حققها خلال تلك السباقات.

وأضاف الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة أن الفريق الملكي يحرص وفي كل موسم على البحث عن السباقات التي تقام في أوروبا لاختيار الأفضل منها ثم المشاركة وتحقيق أفضل النتائج ومشاركتنا في سباق مهرجان رويال ويندسور للفروسية تأتي مع التواصل للسباقات التي أقيمت في البطولات الماضية والنتائج الإيجابية التي حققها فرساننا والتي أكدت التطور الكبير الذي تشهده رياضة القدرة بفضل الدعم الكبير واللامحدود من قبل الملك حمد بن عيسى آل خليفة.

وأشار الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة: نأمل من خلال مشاركة الفريق في السباق بتحقيق نتائج أفضل في مهرجان رويال ويندسور للفروسية والتي تمهد الطريق أمام الفريق لتحقيق المزيد من الإنجازات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات