مهرجان منصور بن زايد يتوهج في مراكش

«أدي دو سينت لون» بطلاً لكأس زايد

سيف الطنيجي ولارا صوايا والحضور مع بطل سباق كأس زايد | من المصدر

توج الجواد «أدي دو سينت لون» لزكريا سملالي، بقيادة أمين موغات، بطلاً للجولة الثانية لكأس زايد (قوائم)، وفازت الفارسة الدنماركية فيكتوريا لارسن، بالجولة الأولى لمونديال سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك أم الإمارات للسيدات، ونال الجواد «وليد الملس» لعز الدين سدراتي، كأس الوثبة ستاليونز، ضمن «يوم الإمارات ـ أبوظبي»، للخيول العربية الأصيلة، وأقيمت السباقات الثلاثة أول من أمس، بمضمار مراكش بالمملكة المغربية، وتحت مظلة النسخة الحادية عشرة، من مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، وبالتزامن مع عام التسامح، تحت شعار «عالم واحد 6 قارات أبوظبي العاصمة».

ويأتي تنظيم المهرجان، بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، ودعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة.

كأس زايد

وجاء سباق كأس زايد، الذي أقيم على الأرضية الرملية لمسافة 1900 م، والبالغ جائزته 320 ألف درهم مغربي، قوياً، حيث تقدم السباق مبكراً «ديابولو هوبيليت» بقيادة عبد الرحيم فضول، ومن خلفه المرشح الثاني «أدي دو سينت لون»، وظل السباق ينسج على هذا المنوال، مع مطاردة من «بشار دو كارير» بقيادة كمال دياسوي، و«أمير دو فيالتيه» بقيادة سيد سمير، حتى الوصول إلى منتصف السباق البالغ طوله 1900 م، ولكن هذه المطاردة لم تشكل أي خطورة، حيث تراجعت هذه الخيول تدريجياً، فيما تقدم البطل الجسور «أدي دو سينت لون»، إلى الصدارة التي كلفته الانحراف بعيداً عن السياج الداخلي، ولكن ظل متمسكاً بالصدارة، بأسلوب يؤكد جدارته، متقدماً بفارق طولين عن «عون» لياس لإدارة السباقات، الذي كان يسعى للدفاع عن لقبه، ولكن انطلاقته جاءت متأخرة من البوابات، فيما جاء في المركز الثالث «فوزي الملس» الفائز بسباق كأس الوثبة ستاليونز في العام الماضي، والذي تعود ملكيته لعز الدين سدراتي، أحد أبرز الملاك في المغرب للخيول العربية.

مونديال السيدات

وفي سباق الجولة الأولى من مونديال أم الإمارات للسيدات، البالغ جائزته 160 ألف درهم مغربي، والمخصص للخيول العربية لمسافة 1900 م، شاركت 10 فارسات من مختلف دول العالم، تتصدرهم صاحبة الأرض زينب البريول على صهوة «أورز فال»، وبالفعل انطلقت البريول، بصورة جيد من البوابات، وظلت متصدرة لمجريات السباق، ومنافسة حتى الرمق الأخير، قبل أن تتراجع إلى المركز الرابع في نهاية المطاف، وتخطف الفوز الدنماركية فيكتوريا لارسن التي تصدرت السباق بزمن 2:21:15 دقيقة.

كأس الوثبة

وسيطرت خيول المالك عز الدين سدراتي على المركزين الأول والثاني لكأس الوثبة ستاليونز لمسافة 1600 م، البالغ جائزته 70 ألف درهم مغربي، والذي فاز به «وليد الملس»، ووصف فارسه رشيد امينيا أن انطلاقته كانت غير موفقة في البداية، وأضاف أن الجواد البطل سرعان ما استعاد توازنه، وحقق الانتصار في عمق المستقيم، بانطلاقة قوية، وعقب ختام جميع السباقات، قام سيف خليفة الطنيجي سكرتير أول بسفارة الإمارات بالمملكة المغربية، ولارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل «ايفهرا»، مدير عام الوثبة ستاليونز، رئيس لجنة سباقات السيدات في الاتحاد الدولي «افهار»، بتتويج الفائزين في السباقات الثلاثة.

يوم رائع

أشاد سعيد مهير الكتبي، القائم بأعمال سفارة الدولة لدى المملكة المغربية، بالنجاح الكبير، واليوم الرائع لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية بمراكش، مشيراً إلى أن المهرجان أصبح حدثاً عالمياً رائداً، بفضل رؤية واهتمام سموه، وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، ودعمهما المستمر للفروسية والخيول العربية الأصيلة بصفة خاصة، وسباقات السيدات، وأضاف: المهرجان الذي يقام سنوياً، يهدف إلى ارتقاء تطوير العلاقات المتميزة مع المملكة المغربية، كحدث مهم، وكان ناجحاً إلى أبعد الحدود، من خلال الحضور الجماهيري، الذي فاق التوقعات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات