«مكتوب» ينتزع لقب ديربي العين في السباق العاشر

Ⅶ محمد الناصري وفيصل الرحماني خلال تتويج أبطال الشوط السادس | البيان

انتزع المهر (مكتوب)، لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإشراف إيريك ليمارتنيل، وقيادة باتريك كوسجريف، لقب بطولة ديربي العين، بالشوط السادس، سباق هيبة توليد الإمارات بمشاركة 15 خيلاً تسابقت لمسافة 1800 متر، وعلى جائزة مالية 100 ألف درهم، وشهد هذا الشوط تنافساً قوياً قبل أن يتصدره المهر الفائز قاطعاً مسافة السباق في زمن قدره (2:10.55 ) بفارق 1.25 طول عن صاحب المركز الثاني المهر (جاب ملاوح)، لسمو الشيخ سعيد بن مكتوم آل مكتوم.

وكان السباق العاشر للمضمار العيناوي، انطلق أول من أمس وسط أجواء رائعة بحضور كل من اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، رئيس اتحاد الإمارات للفروسية والسباق، ومحمد راشد الناصري المدير العام لنادي العين للفروسية والرماية والغولف، وفيصل الرحماني، مستشار مجلس أبوظبي الرياضي، نائب رئيس اللجنة المنظمة لسباقات مضمار العين، ولارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، كما شهده جمهور غفير بلغ نحو 8 آلاف متفرج من عشاق سباقات الخيول.

«سيكريت تريد» يفوز بلقب المويجعي

فاز الجواد (سيكريت تريد)، للشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي، وإشراف علي راشد الرايحي، وقيادة أنطونيو فريزو، بلقب سباق المويجعي في الشوط الثاني، المخصص للخيول المهجنة الأصيلة، بمشاركة 15 خيلاً تسابقت لمسافة 2600 متر (تكافؤ)، وشهد هذا الشوط تنافساً محتدماً منذ البداية قبل أن يحسمه الجواد الفائز في الأمتار الأخيرة، قاطعاً مسافة السباق في زمن قدره 2:50.09 محطماً بذلك رقمه السابق البالغ (2:50.31)، بفارق 1.25 طول عن صاحب المركز الثاني الجواد (جيمسيان)، لمحمد خليفة البسطي، وإشراف مصبح المهيري.

«بلد الريف» بطل ماراثون العين

خطف الجود (بلد الريف) لإسطبلات العجبان، وإشراف عبدالله الحمادي، وقيادة اشتيبان مازور، لقب الجولة الثالثة والختامية لسلسلة ماراثون العين، للخيول العربية الأصيلة بالشوط السابع والأخير في الأمسية بمشاركة 11 خيلاً تسابقت لمسافة 5100 متر وكانت الإثارة حاضرة بقوة في هذا الشوط، حيث تناوبت الخيول المتنافسة في تصدر السباق قبل أن يتمكن الجواد الفائز من حسم الأمور لمصلحته بعد أن ضاعف من سرعته وانطلق بقوة قاطعاً مسافة السباق في زمن قدره (6:19.47) بفارق 1.75 طول عن صاحب المركز الثاني الجواد رفيقه في الإسطبل (حرير الريف) بقيادة إليون هنريك شافيز.

«إيه إف الباهر» يتوج بكأس الوثبة

توج الجواد (ايه اف الباهر) لخالد خليفة النابودة، وإشراف ارنست أورتيل، وقيادة تاج أوشيه بلقب كأس الوثبة ستاليونز لملاك الإسطبلات الخاصة، برعاية مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، في الشوط الأول بمشاركة 15 خيلاً تسابقت لمسافة 1800 متر ، وقطع الجواد الفائز مسافة السباق في زمن قدره 2:06.23 بفارق 4 أطوال عن صاحب المركز الثاني الجواد (دريم دو مونجوا)، للوارث إبراهيم الحضرمي، وإشراف يونس الكلباني.( مخباط) يحقق الثنائية

حقق المهر (ايه اف مخباط)، الثنائية لخيول خالد خليفة النابودة، بفوزه بلقب الخزنة بالشوط الثالث، بإشراف إرنست أورتيل، بمشاركة 15 خيلاً من الخيول العربية الأصيلة المبتدئة توليد الإمارات، لمسافة 1400 متر وعلى جائزة مالية 70 ألف درهم، وبعد تنافس قوي من الخيول المشاركة نجح المهر الفائز في تصدر السباق ليصل أولاً إلى خط النهاية قاطعاً مسافة السباق في زمن قدره 1:39.58 بفارق 3.25 أطوال عن صاحب المركز الثاني المهر (صاروخ) لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان.

«جايدي البراق» بطل البصرة

نجح الجواد (جايدي البراق) للوصل للسباقات، وإشراف خليفة النيادي، وقيادة برناردو بينيرو، في تحقيق الفوز بلقب البصرة بالشوط الرابع للخيول العربية الأصيلة، المبتدئة بمشاركة 15 خيلاً تسابقت لمسافة 1600 متر وعلى جائزة مالية 70 ألف درهم، وقطع الجواد الفائز مسافة السباق في زمن قدره (1:54.22) بفارق 2.75 طول عن صاحب المركز الثاني المهر (ايه اف يا هوا)، لخالد خليفة النابودة، وإشراف ارنست أورتيل، وقيادة ادري دي فريز.

«غزوان الخالدية» نجم الصاروج

ظفر الجواد (غزوان الخالدية)، لأبوظبي ريسنج، وإشراف هلال العلوي، وقيادة أنطونيو فريزو، بلقب الصاروج بالشوط الخامس للخيول العربية الأصيلة (تكافؤ) بمشاركة 15 خيلاً تسابقت لمسافة 1000 متر ، واستطاع الجواد الفائز أن يتجاوز منافسيه الواحد تلو الآخر ليصل أولاً إلى خط النهاية قاطعاً مسافة السباق في زمن قدره (1:05.21)، بفارق 1.5 طول عن صاحب المركز الثاني الجواد (المبهر) للخيالة السلطانية العمانية.

شكر

وتوجه اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي، رئيس اتحاد الإمارات للفروسية والسباق، بالشكر لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، على دعم سموه لسباقات الخيول ولمهرجانه العالمي المتميز الذي أصبح يجول العالم وينقل الصورة الحضارية والإيجابية لدولة الإمارات العربية بكل قارات العالم، وقال إن هذا التميز لم يأت من فراغ بل من رؤية ثاقبة منذ بداية انطلاقة هذا المهرجان وحصيفة، كما عبر عن شكره للارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، والتي تعمل بكل جهودها لتألق المهرجان .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات