«يوم شادويل» يجذب الجماهير في أمسية استثنائية

تألق «حازم» و«هاتريك» جديد للنابودة في مضمار أبوظبي

خلال التتويج بالشوط الثالث في حفل مضمار أبوظبي | تصوير: سيف الكعبي

انتزع الجواد «حازم» لياس لإدارة سباقات الخيل، العائدة لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، لقب الشوط الثالث من سباق «مزارع ديرنزتاون» لمسافة 2200 م، في الحفل الثالث عشر الذي نظمه نادي أبوظبي للفروسية مساء أول من أمس، والذي أقيم برعاية «مزارع شادويل»، العائدة لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، واشتمل الحفل على 6 أشواط، بجوائز مالية بلغت 495 ألف درهم، جرت في أجواء بديعة، وسط حضور إداري وجماهيري كبيرين، تقدمه اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الفروسية، وميرزا الصايغ مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، وفيصل الرحماني مدير عام نادي أبوظبي للفروسية، وجميعهم شاركوا في تتويج الفائزين، عقب كل شوط من الأشواط الستة.

«هاتريك» للنابودة

وحققت خيول خالد خليفة النابودة «هاتريك» جديداً، وذلك بالفوز في الشوط الأول بلقب سباق «مزارع ديرنزتاون» لمسافة 1600 م، عبر «إيه إف مرعب»، بقيادة تاج أوشي، بفارق عنق عن «الشاهينية» لصاحب السمو رئيس الدولة، بقيادة فابريس فايرون، وانتزع «إيه إف ماكرة» بقيادة ادري فريز، التابع لخيول النابودة لقب الشوط الثاني لسباق «مزارع شادويل» لمسافة الميل، بفارق طول إلا ربع عن «الجازي» لصاحب السمو رئيس الدولة، بقيادة جوانا جرزبيوسكا، وفي الشوط الرابع، تمكن «إيه إف مطرق»، من إهداء النابودة اللقب الثالث لسباق «إسطبلات شادويل» لمسافة 2200 م، بقيادة الفارس بريت دويل، وبفارق طول عن الجواد «سيد» للخيالة السلطانية العمانية، بقيادة اشتبيان مازور، ونجح «نواف كيه بي» لفريق بارلي، في انتزاع لقب الشوط الخامس من سباق «مزارع شادويل» لملاك الإسطبلات الخاصة لمسافة 1400 م، بقيادة الفارس بارتريك كوسجراف، وفي شوط الختام السادس، على لقب سباق «إسطبلات شادويل» للخيول المهجنة الأصيلة لمسافة 1600م، وبمشاركة 14 خيلاً، ذهب اللقب إلى «تريشرد تايمز» لنقابة بورسلي، بقيادة برناردو بنييرو.

تفوق الفروسية

وقال اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس الاتحاد، إن كرة القدم تعتبر المنشط الرياضي الأول عالمياً، لكن الفروسية تتفوق في الإمارات على كرة القدم، لأنها، وحسب قوله، رياضة تعبّر عن تراث الدولة، ومن منبعها، ومتوارثة من الأجداد، إضافة إلى أنها تحظى بدعم واهتمام القيادة الرشيدة، وأن ذلك يجعلهم يعتزون ويفتخرون برياضة الفروسية، وقدم الريسي شكره وتقديره لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، وزير المالية، على الدعم المستمر الذي يقدمه محلياً وخارجياً لتطوير رياضة الفروسية، وعلى دعمه لسباقات مضمار نادي أبوظبي للفروسية، بتنظيم «يوم شادويل»، الذي كان مناسبة احتفالية، جذبت الجماهير من كل مكان، وأثنى على الدور الكبير الذي يقوم به ميرزا الصايغ مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، في متابعة توجيهات سموه، وتنفيذها في مختلف المضامير بطريقة مميزة، ذاكراً أن ميرزا الصايغ يشكل حضوراً مستمراً في كل السباقات، ويبذل جهوداً مقدرة في تطوير رياضة الفروسية، مع متابعة جيدة منه، وقال: نتيجة هذا الاهتمام، أصبح هنالك جمهور خاص لشادويل، يتابعه في كل مكان، ونراهم في دبي يجذبون أعداداً كبيرة من الجماهير، وهذا دليل نجاح وتميز.

شكر وتقدير

رفع ميرزا الصايغ مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، أسمى آيات الشكر والتقدير، لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، بمناسبة تفضله على تنظيم «يوم شادويل» بمضمار العاصمة، وقال: صراحة، نحن مدينون لسموه، لأنه منح شادويل هذا اليوم التاريخي، برعاية سباقات مضمار نادي أبوظبي، ونعتبر ذلك مكرمة من سموه، نفخر ونعتز بها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات