مؤتمر دولي حول العلاقة بين الخيل والفارس

انطلاق مهرجان سلطان بن زايد للقدرة والتحمل

Ⅶ سباقات القدرة علاقة خاصة بين الفارس والخيل | البيان

انطلقت صباح أمس في قرية بوذيب العالمية للقدرة بالختم، الدورة الثالثة عشرة من مهرجان سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الدولي للفروسية ركوب القدرة والتحمل، الذي ينظمه نادي تراث الإمارات بتوجيهات ورعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس النادي، بالتعاون مع اتحاد الإمارات للفروسية والسباق، وفي ظل بروتوكول وقوانين بوذيب لركوب القدرة والتحمل.

وشكل المؤتمر الدولي الرابع لركوب القدرة والتحمل باكورة فعاليات المهرجان، إذ غطت فعاليات أول أيام المهرجان، حيث تضمنت ندوة بعنوان «العلاقة بين الخيل والفارس – الجانب الإنساني» أدارها الحكم الإماراتي الدولي محمد علي الحضرمي، وشارك فيها نخبة من الخبراء والباحثين والمختصين من جنسيات مختلفة، هم: الحكم الدولي عزير شيخ محمد ياسين من الهند، والحكم الدولي كريستيان لوزانو من فرنسا، والطبيب البيطري الدولي الدكتور جان لوي لوكليرك من فرنسا، والطبيب البيطري الدولي السويدي الدكتور هالفرد سومراش، والطبيبة البيطرية الإماراتية رولا حسن شعبان، والباحث في شؤون جدول المسابقات البريطاني الدكتور ديفيد جوهن ماري.

كما تضمنت فعاليات المؤتمر ورشة عمل حول «جدولة السباقات ومدى تأثيرها الإيجابي والسلبي على توزيع المدربين للخيل خلال الموسم الخاص برياضة الفروسية».

حضور

وألقى محمد عبدالله شلبود الهاملي كلمة باسم اللجنة المنظمة للمهرجان، مرحباً بالحضور في مهرجانِ سموِ الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الدولي الثالث عشر للفروسية ناقلاً إليهم تحياتِ سموه وأمنياته بالتوفيق.

مشيراً إلى أن المؤتمر يمثل أحد أوجُهِ ومجالاتِ التطورِ التي يحرصُ سموُّ راعي المهرجانِ على إثراءِ المهرجانِ بها في كلِّ عام، كي يحافظَ المهرجانُ على مكانتِه المحليةِ والدوليةِ التي احتلها ضمنَ مهرجاناتِ الفروسيةِ الدولية.

ثم ألقى أديب عبد الكريم الحمادي كلمة رحب فيها بالحضور ناقلاً تحيات اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس الاتحاد والسادة أعضاء مجلس إدارة اتحاد الإمارات للفروسية والسباق، مؤكداً أن مثل هذه الندوات والمؤتمرات تأتي ضمن أولوية الاتحاد في نشر ثقافة الفروسية وكيفية تطوير وتقدم فروسية الإمارات.

مشيراً إلى الأهمية الكبيرة للمؤتمر الدولي الرابع لركوب القدرة والتحمل في مسار فروسية الإمارات وأنه يعكس مدى الاهتمام بمبدأ صحة وسلامة الخيل.

أسلوب

واستهلت الطبيبة البيطرية الدكتورة رولا شعبان، ورقتها التي تناولت التفاعلات بين الحصان والفارس بما يؤدي إلى علاقة إيجابية، بوصفها لركوب الخيل وأسلوبه المعتمد على التماس المباشر بين الفارس والحصان واستجابة الأخير للإشارات والأوامر التي يقوم بها الفارس. وقالت إن العلاقة بين البشر والخيول تقوم على عدة تفاعلات في ما بينهما، تؤدي إلى علاقة إيجابية أو سلبية.

وتناولت رولا شعبان الإصابات التي تحدث في رياضة ركوب الخيل التي اعتبرتها من أكثر الرياضات خطورة في العالم. وأشارت إلى أن الإصابات الأكثر شيوعاً هي بسبب السقوط من الحصان، أو أن الحصان كان مرعوباً، أو لأن الحصان قد طلب منه أداء مهمة خارج نطاق مهارته.

وقالت إن تواتر الحوادث يزيد مع زيادة الوقت المستغرق بين الخيول، بغض النظر عن مدى خبرة الفارس، مؤكدة أنه يمكن تجنب العديد من الحوادث إذا فهم الفارس بشكل أفضل سلوك الحصان الأساسي، مما يمكنه التنبؤ برد فعل الحصان في حالات معينة.

توصيات

وخلص المؤتمرون، في نهاية فعاليات المؤتمر، إلى جملة من التوصيات أهمها وضع متطلبات ومعايير للأندية ومراكز تعليم ركوب الخيل، تساعدهم في الفهم الأشمل لقوانين رياضة الفروسية، واقتراح مناهج تعليمية وإجراءات اعتماد دقيقة لمراكز تدريب ركوب الخيل، وكذلك دراسة مدى تأثير فترات الاستراحة الإجبارية على الخيول بعد مشاركتها في سباقات القدرة والتحمل، إضافة إلى دراسة مدى تأثير الوزن الإضافي الإجباري على الخيول المشاركة في سباقات القدرة والتحمل، كما اقترح المؤتمرون إجراء بحوث ودراسات إضافية حول التعامل مع الخيل والعناية به وبسلامته، مع التركيز على كيفية التعامل مع إصابات الخيل في مشاركتها بسباقات القدرة والتحمل، كذلك ضرورة متابعة وتنفيذ التوصيات التي تمت في هذا المؤتمر والمؤتمرات السابقة، والتواصل المستمر بين المدربين والفرسان ومراكز وأندية الفروسية مع اتحاد الإمارات للفروسية والسباق والقرى الخاصة بسباقات الخيل وتزويدهم جميعاً بكل جديد في مجال رياضة الفروسية، وشددوا على مخرجات بروتوكول بوذيب لركوب القدرة والتحمل.

إقامة المنافسات على 3 أيام
بدأت بعد ظهر أمس إجراءات الفحص البيطري لكل من سباق 100.91 كم محلي سيدات، وسباق 242.15 كم دولي مفتوح «ثلاث نجوم» الذي ستكون انطلاقة يومه الأول «80.84 كم» في السادسة والربع من صباح اليوم، فيما ينطلق سباق 100.91 سيدات في السادسة وخمس وأربعين دقيقة صباح اليوم نفسه، الذي سيشهد في الثانية والنصف ظهراً الفحص البيطري لسباق 100.91 كم للخيول ذات الملكية الخاصة.

وستبدأ غداً، في الخامسة والنصف صباحاً إجراءات الفحص البيطري لسباق 242.15 كم دولي مفتوح «ثلاث نجوم» وينطلق في يومه الثاني في السادسة والربع، وفي التوقيت نفسه ينطلق سباق 100.91 كم محلي للخيول ذات الملكية الخاصة، فيما يبدأ في الثانية والنصف ظهراً الفحص البيطري لسباق 80.47 كم دولي تأهيلي «نجمة واحدة». أبوظبي - البيان الرياضي

حضور متميز في الحدث
حظي المؤتمر بحضور متميز ممثلاً في حميد الرميثي المدير التنفيذي للأنشطة والفعاليات بنادي تراث الإمارات، والدكتور عبيد المنصوري، نائب مدير عام مركز سلطان بن زايد، ومحمد الهاملي وكيل إدارة أعمال سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، وعلي الرميثي، المدير التنفيذي للدراسات والإعلام بنادي تراث الإمارات، وأديب الحمادي المدير التنفيذي لاتحاد الإمارات للفروسية والسباق، وغانم المزروعي مدير إدارة ورسان، وأعضاء اللجنة المنظمة، وعدد من مديري الإدارات والمسؤولين في النادي والمركز، وممثلي الجهات الراعية والداعمة والإعلاميين. أبوظبي - البيان الرياضي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات