أغلى الجوائز للحدث الأبرز عالمياً في قرية الوثبة اليوم

محمد بن راشد يتفقد الاستعدادات النهائية لكأس رئيس الدولة للقدرة

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، يوم أمس بقرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة، آخر الاستعدادات لكأس صاحب السمو رئيس الدولة للقدرة، الذي سينطلق اليوم بمشاركة نخبة الفرسان.

وذلك بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة.

حيث تشهد قرية الإمارات العالمية بالوثبة عند السادسة والنصف صباح اليوم، سباق كأس صاحب السمو رئيس الدولة للقدرة للفردي والفرق لمسافة 160 كلم، دولي مصنف 3 نجمات، والذي يعد السباق الأبرز والأغلى والأهم على مستوى العالم، منذ انطلاقته عام 2000 وتتميز النسخة الجديدة اليوم بمشاركة 320 فارساً وفارسة من بينهم 50 مشاركاً من خارج الدولة.

ورصدت قرية الإمارات العالمية للقدرة جوائز ضخمة، عبارة عن 10 سيارات لأصحاب المراكز العشرة الأولى وتقديم مبلغ 100 ألف درهم لكل من يكمل السباق في خطوة تشجيعية ومحفزة لكل الفرسان والفارسات المشاركين.

نخبة الفرسان

ويشارك في السباق مجموعة من الفرسان الأجانب المتميزين من بينهم الإسباني دييغو بالانزا، الفرنسية مانون فاليريو، البولندية ناتاليا، الهنغارية تيودورا سزوسز، الروسية اوسباوفا فيكتوري، وغيرهم من الفرسان والفارسات الذين يخططون للتتويج باللقب على صهوة أفضل الخيول.
إكمال الترتيبات

وأكملت قرية الإمارات العالمية استعدادها لاستقبال الحدث الكبير بعد أن ضاعفت مجهوداتها خلال الفترة الماضية حتى يخرج السباق بصورة نموذجية تليق بالاسم الذي يحمله ويعكس مدى الاهتمام بالفروسية وتطورها في دولة الإمارات.

وتم تقسم السباق إلى 6 مراحل، وترسيم المرحلة الأولى باللون الأزرق لمسافة 40 كلم بعدها فترة راحة لمدة ساعة، وستكون المرحلة الثانية باللون الأصفر لمسافة 33 كلم يعقبها فترة راحة لمدة 40 دقيقة في كل الأشواط، والثالثة باللون الأحمر 24 كلم، والرابعة باللون الأخضر 23 كلم، والخامسة باللون البني لمسافة 20 كلم والسادسة باللون الأبيض لمسافة 20 كلم أيضاً.

ضوابط مهمة

ووضعت اللجنة المنظمة عدداً من الضوابط المهمة التي تستهدف تنظيم السباق من بينها أن يكون عمر الحصان 7 سنوات فما فوق، وألا تتجاوز نبضاته عند الفحص 64 نبضة، وألا يزيد وزن الفارس عن 75 كلم، ومن ضوابط السباق إلزام الفرسان بارتداء خوذات واقية للرأس ذات حزام تحت الذقن، ولا يسمح باستعمال السوط أو أية وسائل أخرى لجلد الحصان.

كما يمنع وخز الحصان بأية أدوات، وفي حال عدم التقييد بهذا الشرط يتم إبعاد الفارس، ومن الضوابط أيضاً عند خروج الخيل من السباق يجب على الفارس عرضه على الطبيب البيطري الرسمي في السباق وإلا سيعرضه ذلك لفترة راحة مدتها 60 دقيقة، ويسمح لكل فارس مشارك في السباق تحديد 5 مساعدين بحد أقصى للاستعانة بهم في منطقة التبريد وأماكن الاستراحة خلال مسار السباق، وغيرها من الضوابط الأخرى.

حامل اللقب

يعتبر الفارس راشد حمود حمد الجنيبي، حامل لقب النسخة الماضية من السباق، والتي توج بها بعد منافسة قوية بمشاركة 270 فارساً، وتوج الجنيبي باللقب على صهوة «8 دقائق» من إسطبلات الوثبة التي تنافس بقوة اليوم على الاحتفاظ باللقب للعام الثاني على التوالي عبر المشاركة بأفضل الخيول وأمهر الفرسان.

دييغو: الفوز باللقب صعب

قال الفارس الإسباني دييغو بالانزا إنه سعيد بالتواجد في دولة الإمارات والمشاركة في سباق كأس رئيس الدولة، ذاكرا أنه ظل في حالة إعداد دائم للبطولة ويسعى إلى تحقيق مركز جيد.

واعترف دييغو بأن حصوله على مركز متقدم سيكون صعبا لأن خبرته ضعيفة في هذه السباقات ولوجود من هم أفضل منه، وأضاف: أتمنى أن أنجح في إكمال السباق والحصول على ترتيب جيد، عموما سأحاول تقديم الأفضل في السباق وأن أستفيد من هذه المشاركة.

وأثنى الفارس الإسباني على تنظيم السباق والجوائز المقدمة، وقال إن سباق كأس صاحب السمو رئيس دولة الإمارات، يعد حدثاً معروفاً ومهماً وإنه يتشرف بأن يكون من ضمن الفرسان المشاركين.

مايا الناميبية: حدث عالمي مهم

وصفت الناميبية مايا جانيبي، سباق كأس صاحب السمو رئيس دولة الإمارات للقدرة بالحدث العالمي المهم وأن مجرد تواجدها في السباق مع مجموعة كبيرة من الفرسان العالميين يمثل نجاحا لها.

وأشارت مايا إلى أنها سبق وأن شاركت في كأس الاستقلال لمسافة 160 كلم في بلادها وأحرزت اللقب عام 2016 كأفضل إنجاز حققته في مسيرتها، بجانب مراكز متقدمة في مختلف السباقات مثل البطولة الأفريقية لمسافة 120 كلم.

وأضافت: أعتقد أن السباق في أبوظبي سيكون رائعاً، هنالك اهتمام كبير من الجميع، وسأعمل جاهدة لتحقيق الفوز بترتيب جيد يكون إضافة إلى إنجازاتي السابقة، أشكر اللجنة المنظمة على دعوتها ومنحي فرصة المشاركة.
10
خصصت اللجنة المنظمة 10 سيارات جوائز للفائزين في السباق بالمراكز العشرة الأولى، وسينال الفائز بالمركز الأول سيارة مرسيدس بينز موديل 2019، وصاحب المركز الثاني سيارة رنج روفر سبورت موديل 2019، و8 سيارات نيسان باترول ، مع جوائز مالية قد تصل إلى 31 مليون درهم .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات