برعاية «طيران الإمارات»

جبل علي يعلن جاهزيته لسباق «أم سقيم» الجمعة

أعلن مضمار جبل علي عن اكتمال كافة الاستعدادات للسباق الثامن للمضمار الأصفر، والذي سيحمل اسم «سباق أم سقيم - يوم طيران الإمارات»، والذي سيقام يوم الجمعة المقبل برعاية «طيران الإمارات».

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي أقيم يوم أمس في مضمار جبل علي، بحضور المهندس شريف الحلواني نائب المدير العام لمكتب سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم، ومدير مضمار جبل علي، ومحمد النهاري الهاشمي مدير مبيعات الشركات في «طيران الإمارات»، وياسر مبروك ممثل هيئة الإمارات لسباق الخيل، بالإضافة إلى ممثلي الصحف ووسائل الإعلام المحلية.

تقدير كبير

وتقدم المهندس شريف الحلواني نائب المدير العام لمكتب سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم، ومدير مضمار جبل علي، في بداية كلمته بالشكر والتقدير لسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني، رئيس مؤسسة مطارات دبي، الرئيس الأعلى، الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة ،على دعم سموه الكبير للمضمار الأصفر برعايتهم لجميع الأشواط السبعة للسباق.

كما تقدم المهندس شريف الحلواني، بالشكر والتقدير لجماهير سباقات الخيل بمضمار جبل علي على حضورهم المكثف والدائم الذي يزيد من الإثارة المطلوبة، ويساهم بفعالية لإنجاح مثل هذه السباقات.

وأضاف قائلاً «تقديرا من إدارة المضمار لهذا الدور الرائد، فقد رصدت اللجنة المنظمة عدداً من الهدايا، والتي سيتم السحب عليها عن طريق الكوبونات التي توزع مجاناً على جميع الحاضرين، بالإضافة إلى السحب على جائزة السيارة».

وتقدم المهندس شريف الحلواني بالشكر أيضاً إلى هيئة الإمارات لسباق الخيل على حضورهم الدائم ودعمهم المتواصل للمضمار الأصفر، كما قدم الشكر إلى جميع الصحف والمجلات، والتي لا يغيب عن أحد دورها الرائد في نشر هذه الرياضة العريقة، وتعريف الجماهير العريضة عن فنياتها، مما يزيد من أعداد الجماهير المهتمة بتلك الرياضة العريقة، مقدماً الشكر لقناة «دبي ريسنج» على نقلها المتميز وتعاونها الدائم مع إدارة مضمار جبل علي في سبيل إخراج الموسم في أبهى حلة وبطريقة ذات احترافية عالية.

أعلى المستويات

وقال المهندس شريف الحلواني، إن مضمار جبل علي يسعد دائماً بكل قادم إليه وتقدم إدارته كل ما في وسعها للترحاب به، وإننا على يقين بأن مضمارنا الحبيب قادر على المضي قدماً بنشاطاته، وذلك تحت توجيهات ورعاية سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم الراعي الأول للمضمار الأصفر، والذي لا يدخر وسعا في توجيه إدارة المضمار دائما إلى المسار الصحيح للوصول إلى أعلى مستويات التنظيم حتى تصل إلى المستوى المطلوب الذي يرضي سموه.

وفي ختام كلمته، تمنى المهندس شريف الحلواني أن يظهر السباق على الصورة المثلى التي ترضي الشركة العملاقة، والتي تبحث دائماً عن التميز والتطور، وتثبت يوماً بعد يوم جدارتها في الأفضل على مستوى جميع شركات الطيران العالمية.

دعم متواصل

ومن جانبه، تقدم محمد النهاري الهاشمي مدير مبيعات الشركات في «طيران الإمارات»، بجزيل الشكر باسم «طيران الإمارات» إلى سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم الأب الروحي للمضمار الأصفر، وإلى اللجنة المنظمة، وإلى إدارة مضمار جبل علي، على إتاحة الفرصة لنا للمشاركة في هذا الموسم.

وأضاف محمد الهاشمي قائلاً «يسرنا أن نواصل رعايتنا لسباقات مضمار جبل علي في دورتها الجديدة، إذ تعتبر سباقات الخيل واحدة من أرقى النشاطات، وقد حققت برامج رعايتنا لبطولات هذه الرياضة على المستوى العالمي نجاحا كبيرا».

وأكد محمد الهاشمي، حرص «طيران الإمارات» الدائم على دعم وتشجيع مختلف المناسبات الرياضية في جميع أنحاء العالم، حيث شكل التواصل مع القاعدة المتنامية من المسافرين والعملاء من خلال الرياضة جزءا محوريا من استراتيجية علامتنا التجارية منذ انطلاقتنا.

وقال محمد الهاشمي، إن «طيران الإمارات» تسافر إلى أكثر من 160 وجهة عالمية، ولدينا اكثر من 260 طائرة مشغلة حاليا، بالإضافة إلى عدد من الطائرات التي تحت الطلب وسيتم استلامها هذا العام والأعوام المقبلة، وكما قمنا مؤخرا بافتتاح محطة مدينة إدنبرة في إسكتلندا بالمملكة المتحدة.

116 ألف درهم الجوائز المالية لترشيحات الجمهور

رصدت اللجنة المنظمة لسباقات جبل علي مبلغ 116 ألف درهم قيمة للجوائز المالية لترشيحات الجمهور تفاصيلها كالتالي: جائزة الترشيحات للشوط الأول (5 آلاف درهم)، جائزة الترشيحات للشوط الثاني (5 آلاف درهم)، جائزة جبل علي المزدوجة «الثالث والرابع» (51 ألف درهم)، جائزة الترشيحات للشوط الخامس (5 آلاف درهم)، جائزة الترشيحات للشوط السادس (5 آلاف درهم)، جائزة الشوط السابع (5 آلاف درهم)، جائزة الترشيحات للأشواط السبعة (40 ألف درهم)

هدايا قيّمة

وعلاوة على ذلك، فقد تم رصد عدد كبير من الهدايا والجوائز للجماهير كالتالي:

جوائز للجماهير عبارة عن جوائز عينية وإلكترونية قيّمة، سيتم السحب عليها بدءاً من الساعة الثانية عشرة ظهراً، وبين الأشواط، وفي نهاية السباقات بواسطة كوبونات مجانية توزع على بوابات الدخول، وهذه الجوائز مقدمة من الشركات المساندة وعددها 130 جائزة.

ومواعيد السحب كالتالي:

يتم السحب على 20 جائزة في الثانية عشرة ظهراً، ويتم السحب أيضاً على 20 جائزة في الساعة الواحدة والنصف ظهراً، كما سيجرى السحب على 30 جائزة بين الأشواط، وذات الجوائز سيتم السحب عليها في نهاية السباقات.

كما سيتم السحب على 30 جائزة في أماكن الضيافة، وهناك جائزة مالية بقيمة 10 آلاف درهم ستوزع على 25 فائزاً بواقع 400 درهم لكل منهم، وسيتم السحب عليها عقب نهاية السباق.

وتقدم شركة «سوبر فاين» لخدمات إدارة منشآت سحباً على 10 جوائز نقدية قيّمة كل منها 300 درهم بعد نهاية الشوط السابع.

كما سيتم إجراء القرعة على سيارة «شيري أريزو 3» عقب نهاية الشوط السابع.

ياسر مبروك : «طيران الإمارات» داعم للسباقات المحلية والعالمية

تقدم ياسر مبروك ممثل هيئة الإمارات لسباق الخيل بالشكر الجزيل لـ «طيران الإمارات» على رعايتها أشواط السباق، مضيفاً بأن «طيران الإمارات» تسهم دائماً في دعم السباقات على المستوى المحلي والعالمي، أبرزها السباق الأغلى في العالم كأس دبي العالمي.

و أعلن ياسر مبروك ، عن تسجيل 112 خيلاً للسباق، وقد تأكدت مشاركة 79 خيلاً في الأشواط السبعة، و 7 احتياطي و11 تم استبعادها.

وخصصت الأشواط كلها للخيول المهجنة، فيما تبلغ إجمالي الجوائز المالية للأشواط السبعة 700 ألف درهم برعاية «طيران الإمارات» وتفاصيلها كالتالي:

البسطي وسانديب وكونور في الصدارة بالمضمار العائلي

يتصدر محمد خليفة البسطي قائمة ترتيب الملّاك، إذ حققت خيوله المركز الأول 8 مرات، و3 مرات في المركز الثاني، و 6 مرات في المركز الثالث.

وتصدر قائمة المدربين، المدرب سانديب جاداف، حيث حقق الفوز بالمركز الأول 8 مرات، والمركز الثاني 3 مرات، والثالث 5 مرات.

وفي قائمة الفرسان، احتل الفارس كونور بيسلي صدارة القائمة، إذ حقق المركز الأول 6 مرات، والثاني 4 مرات.

كما تم الإعلان خلال المؤتمر الصحفي، عن منح المدرب ساتيش سيمار، والفارس أنطونيو فريزو جائزة أفضل مدرب وفارس في السباق الماضي، حيث سيتم تكريمهما خلال سباق «سباق أم سقيم - يوم طيران الإمارات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات