دي فوس: تجمع النخبة من أجل أهداف وغايات نبيلة

رحب إنغمار دي فوس رئيس الاتحاد الدولي للفروسية بجميع المشاركين في الألعاب العالمية للفروسية والتي تستضيفها ولاية نورث كارولينا الأميركية في مركز تريون للفروسية.

و أضاف رئيس الاتحاد الدولي إن نخبة الفرسان والخيول والمسؤولين في هذه الرياضة العريقة يتجمعون سويا في البطولة من أجل أهداف وغايات نبيلة.

وقال دي فوس: منذ انطلاقة الألعاب في عام 1990، شاهدنا التطور والنمو في مناشط الفروسية وإعداد المشاركين فيها إلى جانب التغطية الإعلامية المتزايدة من مختلف بقاع العالم.

وأضاف قائلاً في كلمته بالكتاب الرسمي للبطولة: إننا سنشهد هذا العام أعداداً متزايدة من الفرسان الموهوبين يصل عددهم إلى حوالي 1000 مشارك و1500 خيل إلى جانب 500 ألف متفرج من نحو 70 دولة من مختلف أنحاء العالم، وهذا في حد ذاته إضافة أخرى إلى الألعاب العالمية للفروسية.

ووجه رئيس الاتحاد الدولي الشكر إلى مارك بيليسيمو وللجنة المنظمة التي تقوم بمجهود جبار من أجل إنجاح الحدث، وكذلك الشكر إلى شركاء اتحاد الفروسية في تريون وإلى شعب ومواطني ولاية نورث كارولينا لاستضافتهم للحدث العالمي.

تعليقات

تعليقات