بدء العد التنازلي لانطلاق بطولة العالم لألعاب الفروسية

حمدان بن محمد يمتطي «كاستلبار كورسير» في مونديال أميركا

يقود سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس دبي الرياضي فريق الإمارات في «بطولة العالم للقدرة ـ ميدان» ضمن منافسات النسخة الثامنة من بطولة العالم لألعاب الفروسية بمدينة تريون في ولاية نورث كارولينا بأميركا، والتي تنطلق فعالياتها يوم الحادي عشر وتستمر لغاية الثالث والعشرين من الشهر الجاري.

ويسعى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي إلى الحفاظ على اللقب الذي أحرزه سموه في النسخة الماضية من بطولة العالم لألعاب الفروسية التي أقيمت في نورماندي بفرنسا 2014 .

ويمتطي سموه الجواد «كاستلبار كورسير» في النسخة الحالية من البطولة ، ويضم الفريق أيضاً الفارس الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم، الذي سيقود الجواد «ضاحي»، ويقود الفارس الشيخ حمد بن دلموك آل مكتوم الجواد «بوليو سوليوت»، ويقود الفارس عبد الله غانم المري الجواد «لوكليا ستاروود كوميت».

عد تنازلي

وبدأ العد التنازلي لانطلاقة البطولة ، والتي سيشارك فيها 349 فارساً وفارسة يمثلون 54 دولة. ويتنافس الفرسان على ألقاب 8 من ألعاب الفروسية هي سباق القدرة، قفز الحواجز، الدريساج، البارا دريساج، ايفينتج، رينينج، درايفنج. ويشارك الرياضيون من كلا الجنسين في هذه المنافسات، وتعتبر ثلاثة من هذه الألعاب من الألعاب الأولمبية وهي القفز والدريساج وايفنتينغ، كما أن البارا دريساج يعد من ألعاب البارا أولمبية.

تقام بطولة العالم لألعاب الفروسية كل أربع سنوات تحت إشراف الاتحاد الدولي للفروسية، وتعد أهم بطولات الفروسية في العالم، حيث تمثل محفلاً مهماً لعشاق الخيول لمتابعة مختلف الأنشطة خلال أيام البطولة .

بطولة القدرة

وأعلن الاتحاد الدولي للفروسية أسماء الفرسان والخيول المشاركة في أربعة من المناشط وهي القدرة، والدريساج، وايفنتينغ، ورينينج. وسيتم إعلان المشاركين في بقية المناشط اليوم أو غداً.

وينطلق سباق القدرة «بطولة العالم للقدرة ـ ميدان» صباح الأربعاء المقبل بمشاركة 124 فارساً وفارسة يمثلون 40 دولة، وتبلغ المسافة الكلية للسباق 160 كم تتوزع على 5 محاور.

ويقام السباق بنظامي الفردي والفرق، ويتم اختيار أفضل ثلاثة فرسان من الفريق للمنافسة على لقب الفرق، وإذا لم تشرك الدولة على الأقل 3 فرسان لا يحق لها المنافسة في ترتيب الفرق.

مسابقات الدريساج

ويشارك 78 فارسا وفارسة من 31 دولة في مسابقات الدريساج «الترويض» الذي ينقسم الى ثلاث منافسات هي بطولة الفرق وبطولة الجائزة الكبرى الخاصة، وبطولة الجائزة الكبرى الحرة «فري ستايل» .وتم تسجيل 83 فارساً وفارسة من 23 دولة في منشط «ايفنتينغ» وهو يتكون من ثلاثة ألعاب هي الدريساج والقفز والكروس كنتري بمشاركة فارس وجواد واحد.

وبلغ عدد الدول المشاركة في منافسات «الرينينج» 20 دولة يمثلها 64 فارساً وفارسة ، ولعبة «الرينينج» هي قيادة الحصان بسرعة كبيرة وإيقافه بطريقة معينة باستخدام أرجله الخلفية كمكابح.

لقطات

 تشهد منطقة إقامة البطولة في «ميل سبرينغ» بمنطقة تريون في ولاية نورث كارولينا، طقساً حاراً ورطوبة تصل إلى 94 بالمئة، فيما يتوقع هطول أمطار خفيفة في يوم إقامة السباق.

 تبذل قناة دبي ريسنغ وقناة ياس جهوداً مكثفة من أجل نقل السباق على الهواء مباشرة.

 عقد اجتماع مديري الفرق، أول من أمس، حيث تم خلاله مناقشة أمور ومتطلبات الفرق المشاركة، وأبرزها نقاط توزيع المياه وتقديم الخدمات، وأكدت اللجنة على الجميع الالتزام بلوائح وقوانين البطولة.

 تشهد البطولة حضور عدد كبير من مدربي القدرة في الإمارات إلى جانب الفرسان.

 لم تكمل اللجنة المنظمة تجهيز القرية العالمية وخاصة منطقة الفحص البيطري، علماً بأن البطولة تحت إشراف الاتحاد الدولي للفروسية، والذي لم يحرك ساكناً في تسريع الإجراءات، حيث لم يتبقَ سوى 3 أيام على انطلاقة الحدث.

 منطقة إقامة البطولة في تريون تضم غابات خضراء على مد البصر ومرتفعات جبلية.

 مركز تريون الدولي للفروسية الذي يستضيف الحدث تم افتتاحه في يونيو 2014، ويضم 12 موقعاً لمناشط الفروسية ويشتمل على 1200 إسطبل بجانب مطاعم ومحال تجارية وملاعب خضراء للغولف وأندية رياضية.

تعليقات

تعليقات