في ثالث أيام مهرجان رويال آسكوت

«أوستليو» يحقّق إنجازاً جديداً لخيول الإمارات

محمد بن عبيد يتسلّم جائزة الفوز مع المدرب سايمون كريسفورد والفارس سلفستر دي سوزا | تصوير: عبد الله خليفة

شهدت الملكة إليزابيث الثانية، ملكة المملكة المتحدة ودول الكومنولث، ثالث أيام مهرجان رويال آسكوت للخيول الذي أقيم على مضمار آسكوت العريق بإنجلترا.

كما شهد السباق الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة، نجل ولي عهد البحرين، وعدد من المسؤولين، وجمع غفير من محبي السباقات البريطانية.
وواصلت خيول الإمارات إنجازاتها القوية، فقد توّج «أوستليو» للشيخ محمد بن عبيد آل مكتوم بطلاً للشوط الخامس «بريتانيا ستيكس» لمسافة الميل، بقيادة الفارس سلفستر دي سوزا، وإشراف المدرب سايمون كريسفورد.
ومن جانب آخر، أحرز «ستراد يفاريوس» لمالكه مستر بي أي نيلسون، لقب الشوط الرابع «الكأس الذهبية»، لمسافة الميلين ونصف الميل للفئة الأولى، بقيادة الفارس فرانكي ديتوري وإشراف المدرب جون غوسدن.

«شانغ» نجم الأول

حقق «شانغ شانغ شانغ» لبريزي إيسي إل إل سي، لقب الشوط الأول «نورفولك ستيكس» لمسافة 1000 متر للفئة الثانية، بقيادة جويل روزاريو، وإشراف المدرب ويسلي أوارد، مسجلاً زمناً قدره 59.83 ثانية وبفارق أنف عن الوصيف، «بوكيت دينامو» بقيادة مايكل بارزالونا وإشراف المدرب روبرت كويل. وحل في المركز الثالث «لاند فورس» بقيادة ريان مور وإشراف أيدن أوبراين.

«هنتنغ هورن» يقتنص الثاني

اقتنص «هنتنغ هورن»، بقيادة الفارس ريان مور وإشراف المدرب أيدن أوبراين، لقب الشوط الثاني «هامبتون كورت ستيكس» لمسافة الميل وربع الميل للفئة الثالثة، مسجلاً زمناً قدره 2.03.02 دقيقة وبفارق أربع أطوال ونصف الطول عن الوصيف «كروسد باتون» للأمير خالد بن عبد الله آل سعود بقيادة الفارس روبرت هافلينج وإشراف المدرب جون غوسدن.

وجاء ثالثاً «زكي» لأحمد العتيبة بقيادة الفارس بات دوبس، وإشراف المدرب السير مايكل ستاوت.
شارك في الشوط 16 خيلاً، أبرزها «نورديك لايتس»، و«ناشيونال آرمي»، و«كي فيكتوري» لجودلفين، و«وادي الصفا» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، و«ما سار» لسمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم، و«سيلفر كوارتز» لإسطبل «الأصايل».

«ماجيك واند» تتوج بالثالث

توّجت «ماجيك واند»، بقيادة الفارس ريان مور، وإشراف المدرب أيدن أوبراين، بلقب الشوط الثالث «ربيلز دال ستيكس» لمسافة الميل ونصف الميل للفئة الثانية المخصص للمهرات، مسجلةً زمناً قدره 2.28.52 دقيقة بفارق 4 أطوال عن الوصيفة «وايد اليوشن» لجودلفين بقيادة الفارس وليام بويك، وإشراف شارلي آبلبي.

وحلّت في المركز الثالث «صن ميدن» للأمير خالد بن عبد الله آل سعود، بقيادة الفارس جيمس دويل، وإشراف المدرب السير مايكل ستاوت.

«ستراد يفاريوس» يطيح «فازيراباد»

أحرز «ستراد يفاريوس» مستر بي أي نيلسون، لقب الشوط الرابع «الكأس الذهبية»، لمسافة الميلين ونصف الميل للفئة الأولى المخصص للخيول عمر 4 سنوات، بقيادة الفارس فرانكي ديتوي وإشراف المدرب جون غوسدن، مسجلاً زمناً قدره 4.21.08 دقائق بفارق ثلاثة أرباع الطول، عن الوصيف والمرشح الأبرز «فازيراباد» لآغا خان بقيادة الفارس كريستوف سومليون وبإشراف المدرب الفرنسي إيه. دي روير دو بري.

وحل في المركز الثالث «تور سيدور» بقيادة كولم دونوهو وإشراف مسز جزن هارينجتون.
وعقب ختام الشوط، توّجت الملكة إليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا والمملكة المتحدة ودول الكومنولث، أبطال السباق.

«أوستليو» بطل الخامس


 البطل «أوستليو» منطلقاً نحو خط النهاية

 

توّج «أوستليو» للشيخ محمد بن عبيد آل مكتوم، بطلاً للشوط الخامس «بريتانيا ستيكس» لمسافة الميل، بقيادة الفارس سلفستر دي سوزا، وإشراف المدرب سايمون كريسفورد، مسجلاً زمناً قدره 1.38.85 دقيقة، وبفارق طول وربع الطول عن الوصيف «كورويستي» بقيادة الفارس جيمس ماكدونالد وإشراف المدرب هوغو بلامر.
وحل في المركز الثالث «ميجنافسنت» بقيادة شين ليفي وإشراف المدرب ريتشارد هانون.
وعقب ختام الشوط، تسلّم الشيخ محمد بن عبيد آل مكتوم كأس الشوط، إضافة إلى المدرب سايمون كريسفورد، والفارس سلفستر دي سوزا.

مفاجأة

أعرب المدرب سايمون كريسفورد عن سعادته بفوز «أوستليو»، مؤكداً توقعاته حوله، خاصة أنه ينحدر من نسل طيب، فأبوه «نيو أبروتش» بطل الديربي الإنجليزي.

وقال سايمون في تصريح لـ«البيان الرياضي»، إنهم اتبعوا تعليمات الشيخ محمد بن عبيد آل مكتوم، مشيداً بأداء الفارس سلفستر دي سوزا الذي ساهم بشكل مقدر في تحقيق الفوز بقيادته للبطل بطريقة بارعة.
وأشاد سايمون خلال حديثه بالفوز الذي تحقق في المهرجان، مؤكداً أنه مفاجأة سارة.
وتمنى في ختام حديثه أن تتواصل الإنجازات أكثر في السباقات المقبلة، مؤكداً أنه لم تتحدد حتى الآن الوجهة المقبلة للبطل «أوستليو».



اعتزاز

محمد بن عبيد: البطل رائع والفوز مصدر فخر


أعرب الشيخ محمد بن عبيد آل مكتوم عن فخره واعتزازه بفوز «أوستليو» في شوط «بريتانيا ستيكس»، مؤكداً أن الفوز في المهرجان شيء رائع والكل يتطلع لتحقيق الفوز في مهرجان رويال آسكوت.

محمد بن عبيد مع البطل «أوستليو» والفارس دي سوزا



وأكد الشيخ محمد بن عبيد آل مكتوم في تصريح لـ «البيان الرياضي»: إن البطل «أوستليو» حصان رائع وهذا ما أثبته في المرحلة الأخيرة من السباق، وأنا أثق في حديث المدرب سايمون كريسفورد عن الحصان البطل.
وأضاف قائلاً: توقعت ألا يخرج عن الأربعة الأوائل ولكن فوزه بالمركز الأول فاجأني، ولا أستغرب ذلك، حيث إنه حل وصيفاً لبطل «برينس أوف ويلز» ولذلك فإن مستواه متطور.
تجدر الإشارة إلى أن هذا الفوز يعتبر الثاني بالنسبة لخيول الشيخ محمد بن عبيد آل مكتوم في سباقات المهرجان، حيث سبق له الفوز بواسطة «أفساري» عام 2010 في شوط «هامبتون كورت ستيكس». ومن أبرز إنجازات سموه في السباقات البريطانية، الفوز بلقب الديربي الإنجليزي عام 1998 بوساطة «هاي رايز». لندن-البيان الرياضي

65

أشاد المدرب سايمون  كريسفورد بنتائج جودلفين هذا العام، مؤكداً أنه ترك الفريق وقد حقق الفوز 65 مرة في سباقات المهرجان. وتوقع أن تحقق خيول جودلفين المزيد من الإنجازات العالمية، وقال إن الفوز في مهرجان رويال آسكوت حلم كل مدرب، وما حققه «أوستليو» يشعرني بالفخر والاعتزاز، مشيداً بالجهاز الفني بالإسطبل وعملهم الجماعي الذي ساهم في الإنجاز المفرح.لندن - البيان الرياضي



شارلي آبلبي: «وايلد إيلوشن» أدت ببراعة

عبر المدرب شارلي آبلبي عن رضاه التام بما حققته «وايلد إيلوشن» عبر احتلالها المركز الثاني في الشوط الثالث «ربيلز دال ستيكس» «جروب 2».

وقال شارلي أبلبي: «نسعد دائماً عندما نحتل أحد مراكز الصدارة في سباق رئيسي وعن طريق مهرة، وقد أدت «وايلد إيلوشن» بمصداقية كبيرة مجدداً.
الكثير من الناس سيتساءلون عن حالة الأرضية ومدى ملاءمتها لها، لكن وليام ذكر أن الأرضية لم تكن قضية وقد أدت عليها ببراعة».


وعن مشاركة «روسيل» في سباق «كومنولث كب» «جروب 1»، وقال شارلي آبلبي: «حلوله بالمركز الثاني في مهرجان رويال آسكوت العام الماضي يعد عاملاً جيداً للغاية، وتلك المجموعة أظهرت تماسكاً كبيراً في السباقات. وشغل مركزاً أمامياً في يورك على مسافة خمسة فيرلونغ في المشاركة الأخيرة، وآمل أن تكون العودة إلى المنافسة على مسافة ستة فيرلونغ ملائمة له، والأرضية السريعة والمسافة عاملان إيجابيان بالنسبة له».



مشاركة رائعة

من جانبه، عبر الفارس وليام بويك، عن رضاه التام بالنتيجة التي حققتها «وايلد إيلوشن» في سباق اليوم. وقال بويك: «كنت أتساءل عما إذا كان الأفضل لها المشاركة على مسافة أقصر، إنها تنتقل بشكل رائع في جميع سباقاتها، وبالنظر إلى نوعية الخيول التي سنواجهها حتى نهاية الموسم، ربما يكون من الأفضل القبول بأننا خسرنا مرتين على مسافة ميل ونصف الميل وقد حان الوقت للنظر في مسافة الميل وربع الميل بالنسبة لها.
وأضاف: «كنت مرتاحاً لحالتها عقب المشاركة في أبسوم، وبدت في شكل رائع في حلبة الاستعراض اليوم، ولكن توجب عليها حمل 3 أرطال إضافية كجزاء في الوزن، ولا أقصد بذلك أن أقلل من الفائزة التي حققت فوزاً جيداً، وهي «ماجيك واند» ابنة «غاليليو»، وعادت إلى الأرضية التي تناسبها، ومن الواضح أنها كانت مستمتعة بها».


وأضاف وليام: «ركضت «وايلد ايلوشن» بشكل جيد، وتعقبنا الفائزة، كانت «ماجيك واند» أكثر قوة، وركضت مرة أخرى بشكل رائع، وربما تنافس على مسافة أقصر»

تعليقات

تعليقات