راشد النعيمي: «تستاهل الناموس» يا فارس العرب - البيان

هنّأ الإمارات بإنجازات جودلفين في الحدث العالمي

راشد النعيمي: «تستاهل الناموس» يا فارس العرب

حمدان بن محمد وراشد النعيمي مع وسائل الإعلام| البيان

هنأ الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط في عجمان، رئيس نادي عجمان، صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي - رعاه الله - بالإنجاز الذي حققته خيول جودلفين في النسخة 23 لكأس دبي العالمي، وخاصة فوز «ثندر سنو» باللقب الأغلى «كأس دبي العالمي»، ولخص تهنئته بعبارة «تستاهل الناموس يا فارس العرب»، كما هنأ سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي بهذه الإنجازات، إضافة للفوز الذي حققه «هيفي ميتال» في الشوط الأول في بطولة «جودلفين للميل» والذي رفع انتصارات خيول الإمارات إلى 5 انتصارات في أغلى وأكبر سباقات الفروسية في العالم.

ووصف الشيخ راشد بن حميد النعيمي، سمو ولي عهد دبي بـ«الملهم» خلال لقائه بسموه على أرض مضمار ميدان قبل انطلاقة النسخة 23 لكأس دبي العالمي.

وقال تفصيلاً، إن الإمارات تثبت في كل يوم ريادتها في رياضة الفروسية تنظيماً ونتائج، مرجعاً هذا التفوق الكبير على مستوى العالم للدعم والاهتمام من القيادة الرشيدة في الدولة والدور الرائد الذي لعبه أصحاب السمو الشيوخ مما كان له الأثر الأكبر في تميز الحدث على مستوى العالم.

وأكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي، أن كأس دبي العالمي يعتبر واجهة مشرقة لدولة الإمارات، استطاعت أن تحتل مكانة عالمية مرموقة حتى أضحى الحدث هو الأغلى عالمياً بين مختلف سباقات الخيول في العالم، مما ساهم في تعزيز ريادة الإمارات في عالم الفروسية وخاصة في ظل الدعم الكبير الذي تحظى به رياضة الآباء والأجداد والاهتمام من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة - حفظه الله - وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي رعاه الله.

وأوضح أن التميز بات عنواناً لكأس دبي العالمي بعد احتلاله الصدارة العالمية مما يترجم رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ورغبة سموه المستمرة في عدم التنازل عن المركز الأول في مختلف المجالات، مشيداً بالنمو الكبير الذي حققه كأس دبي العالمي على مستوى القطاعات كافة سواء الرياضي أو القطاع السياحي الذي بات يشهد ازدهاراً ونمواً متصاعداً بسبب الأحداث العالمية التي تستضيفها دانة الدنيا.

نتائج خيول الإمارات

وأثنى الشيخ راشد بن حميد النعيمي على التنظيم المميز الذي واصلت الإمارات إبهار العالم من دانة الدنيا دبي وقال إن الحدث عزز موقعه على الخارطة الدولية وأصبح نموذجاً يحتذى به في عالم سباقات الخيول في العالم بعد نجاحه في استقطاب نخبة الخيول من مختلف القارات، فضلاً عن جذبه كبار المدربين والملاك بفضل السمعة العالمية الكبيرة التي اكتسبها كأس دبي العالمي على مدار 23 عاماً.

مشيراً إلى أن كأس دبي العالمي بات محطة عالمية مهمة لاكتشاف الأبطال الذين دخلوا تاريخاً من أوسع أبوابه بعد معانقة المجد في الأمسية الأغلى بدبي، ليخلدوا أجمل لحظات في مسيرة حياتهم على أرض الإمارات أرض المحبة والسلام.

وأوضح الشيخ راشد بن حميد النعيمي أن المشاركة تعتبر في حد ذاتها نجاحاً لجميع المشاركين، ولكن التحدي في التنافس الرياضي مطلوب والجميع يتقبل النتائج بالروح العالية للرياضة، مؤكداً أن الفرحة كانت مزدوجة في النسخة 23 حيث امتزجت الفرحة بتنظيم لافت للعالم بفرحة تتويج الخيول الإماراتية الخمسة وجاء الختام مميزاً في فوز «ثندر سنو» بالشوط الختامي ليبهر العالم، وقال إن تميز خيول الإمارات لم يأت صدفة أو ضربة حظ، من خلال المشوار الحافل مع الإنجازات في كأس دبي العالمي الذي وصلت فيه خيول الإمارات للفوز رقم 11، زيادة على الإنجازات العالمية التي ظلت تحققها خيول الإمارات في مختلف المحافل الخارجية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات