حقق زمناً جديداً في أول مشاركة خارجية

«طلاب الخالدية» يحقق لقب «دبي كحيلة كلاسيك»

Ⅶ منافسة قوية في الشوط الثاني

"الشوط الثاني"

حافظ «طلاب الخالدية» على مركزه المحبب في أول مشاركة له خارج السعودية، عندما ظفر بلقب بطولة دبي كحيلة كلاسيك في ثاني أشواط أمسية كأس دبي العالمي، وهو السباق المخصص للخيول العربية الأصيلة برعاية «مبادلة» لمسافة 2000 متر بمشاركة 15 خيلاً عمر 5 سنوات وما فوق، ليهدي مالكه الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز اللقب تحت إشراف المدرب مطلق بن مشرف وقيادة الفارس روبرتو بيريز، ونجح «طلاب الخالدية»

في قيادة السباق من منتصفه وحافظ على الصدارة بفارق طول ونصف طول عن أقرب منافسيه وزاد على هذا الفوز بتحقيقه زمناً جديداً في هذا السباق نسخ به أفضل زمن كان مسجلاً باسم «هندسة» و«مثمون» حيث وصل لخط النهاية في 2:13:68 دقيقة فيما كان أفضل زمن قبل هذا السباق 2:15:45 دقيقة.

ويعد فوز «طلاب الخالدية» ذا طعم خاص لكونه جاء في أول مشاركة له خارج السعودية حيث حقق المركز الأول 4 مرات قبل هذه المشاركة خلال مشاركاته الأربع في السعودية.

شداد ثانياً

وحل في المركز الثاني «شداد» لمالكته عائشة يوسف البلوشي من سلطنة عُمان تحت إشراف المدرب سلطان بن محمد الحجري وقيادة الفارس اويشين ميرفي فيما جاء في المركز الثالث «برنامج» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم بإشراف المدرب علي راشد الرايحي وقيادة الفارس جيم كراولي وحل «مواهب» لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، في المركز الرابع بإشراف المدرب ايريك ليماتنيل وقيادة الفارس جيرالد افرانش.

مشاركة إماراتية

وتنوعت مشاركة الخيول الإماراتية في هذا الشوط مثل «داريوس دي بون» لصاحب السمو رئيس الدولة وأشرف عليه المدرب إيريك ليمارتنيل وقاده الفارس أدري دي فريز ودفعت اسطبلات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم مع «برنامج» بـ«الزاهر» تحت إشراف علي الرايحي أيضاً وقيادة الفارس دين اونيل، كما شارك «بندر» العائد إلى ياس لإدارة سباقات الخيل وأشرف عليه فريدريك سانشير وقاده الفارس ايوريتز منديزابل، و«إيه إف السجنجل» لمالكه خالد خليفة النابودة تحت إشراف المدرب ارنست اورتيل وقيادة الفارس سام هتشكوت، ودفع نفس المالك والمدرب بـ«إيه إف مرح» مع الفارس هاري بنتلي، كما شارك «زياد» العائد إلى ياس لإدارة سباقات الخيل تحت إشراف جان دي روال وقيادة ريتشارد مولن، و«كاكوات دي بوزولس» لمالكه عبدالله بخيت سيف المرر مع المدرب أحمد المحيربي وقيادة سيلفستر دي سوزا، ودفع فريق بارلي بـ«سنايبر دو مونلو» مع المدرب هلال العلوي وقيادة الفارس باتريك كوسجراف، ودفعت الخيول العُمانية باثنين هما «شداد» و«نفيس» العائد للخيالة السلطانية وأشرف عليه المدرب تشارلز جوردان وقاده الفارس أوليفيه بيليه، ومثل أميركا حصان واحد في هذا الشوط هو «باديس داي» العائد لمزرعة كوارتر موون تحت إشراف المدرب دووغ واتسون وقاده الفارس باتريك دوبس.

تتويج

بعد ختام الشوط الثاني «دبي كحيلة كلاسيك» المخصص للخيول العربية الأًصيلة، تسلم الأمير فهد بن خالد بن سلطان آل سعود الجائزة نيابة عن المالك من حميد الشمري نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة مبادلة للشؤون المؤسسية والرئيس التنفيذي للموارد البشرية والخدمات المساندة للمجموعة، وتسلم المدرب مطلق بن مشرف جائزة المدرب، والفارس روبرتو بيريز جائزة الفارس وسط تصفيق حار من الجمهور.

بطاقة

الشوط: دبي كحيلة كلاسيك

البطل: طلاب الخالدية

المالك: الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز

المدرب: مطلق بن مشرف

الفارس: روبرتو بيريز

المسافة: 2000 متر - رملي

جائزة الشوط: مليون دولار

الترتيب

1- طلاب الخالدية

2- شداد

3- برنامج

4- مواهب

5-الزاهر

6- زياد

7- نفيس

8- بندر

فهد آل سعود: الإنجاز مستحق لـ«طلاب الخالدية»

أعرب الأمير فهد بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود عن سعادته بفوز «طلاب الخالدية» بالشوط الثاني «دبي كحيلة كلاسيك»، وقال: تشرفنا اليوم بالمشاركة بين أشقائنا في دولة الإمارات، والإنجاز هو فوز لجميع الملاك في المملكة العربية السعودية، والإنجاز تحقق بفضل الدعم الذي تحظى به خيول السعودية من القيادة الرشيدة للمملكة ممثلة بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمير محمد بن سلمان آل سعود، والاهتمام الكبير من الأمير خالد بن سلطان آل سعود الذي سأتشرف بتسليمه الجائزة بعد الأمسية الأغلى.

وعن «طلاب الخالدية»، قال إن الفوز ليس بغريب على البطل الذي فاز أخيراً بكأس المغفور له بإذن الله الأمير سلطان بن عبدالعزيز وأمامه الكثير لتحقيقه، مشيراً إلى أن تحطيم الرقم القياسي جاء بفضل الإشراف الجيد من المدربين.

شكر

توجه مطلق بن مشرف مدرب «طلاب الخالدية» بالشكر الجزيل إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على هذه الأمسية العالمية التي جمعت العالم بأسره في كأس دبي العالمي، حيث تعتبر هذه الليلة العالمية مصدر فخر لجميع أهل الخليج، وقال: أشكر الأمير خالد بن سلطان آل سعود الذي أوصلني إلى العالمية وأقصد بلا شك هنا في دبي.

وعن وجود حالة من القلق لمشاركة «طلاب الخالدية» في ظل زيادة المسافة لـ200 متر في شوط كحيلة كلاسيك، قال مطلق بن مشرف: كانت هناك تجربة سابقة بالنسبة للمسافة وكنا جاهزين. وعن وجهة «طلاب الخالدية» المقبلة، كشف بن مشرف أن وجهة البطل ستكون فرنسا وإن كانت الأحب إليه دبي، إضافة إلى المشاركة في كأس الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود.

تعليقات

تعليقات